الأحد, 25-أغسطس-2019 الساعة: 01:27 م - آخر تحديث: 12:50 ص (50: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
الاخوان وعملية قرصنة للمؤتمر في مأرب
يحيى علي نوري
المؤتمر‮ ‬باقٍ‮ ‬وراسخ‮ ‬في‮ ‬الأرض‮ ‬اليمنية
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح
المؤتمر‮ ‬موحد‮ ‬وقيادته‮ ‬في‮ ‬صنعاء‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
في ذكرى مرور عام لتولي أبو راس رئاسة المؤتمر
فاهم محمد الفضلي
أخبار
المؤتمر نت - مشاركين في المؤتمر الاسلامي
صنعاء /المؤتمرنت/ نزار العبادي -
وزراء المؤتمر الإسلامي يدخلون (العصف الفكري)
بلغ وزراء خارجية المؤتمر الإسلامي في مساء اليوم الثاني من الدورة 32 للمؤتمر الوزاري الإسلامي أهم مراحل النقاش والمداولات للقضايا المدرجة في جدول الأعمال ضمن ما تطلق عليه أدبيات المنظمة مرحلة (العصف الفكري) أو (شخص الأفكار ) التي تتحدد فيها الاتجاهات الأساسية لمسيرة قضايا العمل الإسلامي.
فقد استعرضت لجنة كبار الشخصيات تقريرها المتضمن لرؤى سياسية جديدة لثلاث قضايا مهمة، أولها التحديات التي تواجه الأمة الإسلامية في القرن الواحد والعشرين وكيفية مواجهتها وثانيها منهج الوسطية المستنيرة في مواجهة تيار الغلو والتطرف وثالثها رؤى إصلاح منظومة منظمة المؤتمر الإسلامي
وقدم وزير خارجية ماليزيا ورقة تشخص التحديات في الجانب السياسي والاقتصادي والعلمي والتكنولوجي ، وتأثير تخلف الدولة الإسلامية في الجوانب العلمية على مكانتها الدولية وقوة المنظمة ، كما قدم وزير خارجية فلسطين ورقة أخرى تتعلق بالقضية الفلسطينية وتطوراتها والرؤى السياسية لها وتطور مسيرة السلام في الشرق الأوسط فضلاً عن ما يتعلق بمشروع (صندوق القدس )المقترح ، مركزاً في ورقته على ضرورة بلورة إسهام حقيقي للمجموعة الإسلامية في تحريك عملية السلام التي تشهد تعثراً ، وكذلك خارطة الطريق التي تمر بمنعطف خطير يقتضي اتخاذ قرار حاسم بشأنها معرجاً على موضوع مدينة القدس ومؤامرة إغلاقها بالمستوطنات بما يهدد مستقبلها ،علاوة على عرض فيلم وثائق يوضح تلك الحقائق.
وفي نفس الجلسة ناقش الأمين العام للمؤتمر الوزاري الإسلامي موضوع زلزلا ل تسونامي مفنداً في ورقته التي ناقشها وبالأرقام ما تناقلته بعض وسائل العلام الغربية حول الإسهام الضعيف لدول منظمة المؤتمر الإسلامي في إغاثة ضحايا الزلزال مؤكدا أن الإشكالية تكمن في غياب التغطية الإعلامية وعدم وجود إطار جماعي مؤسسي للتبرع مشيرا إلى أن المساهمات تجاوزت مليار ونصف من الدول الإسلامية فقط .
وعلى الصعيد ذاته أعلن المؤتمر رسميا في جلسته المسائية عن افتتاح مكتب رعاية الأطفال اليتامى من ضحايا تسونامي بوصفه مؤسسة ضامنة لرعايتهم ، وتم فتح باب التبرع بهذا الشان لكفالة ما يزيد عن 25 ألف طفل يتيم كما تقدم الأعضاء بمقترح إنشاء صندوق خاص لمواجهة الكوارث في العالم الإسلامي (صندوق الإغاثة والتنمية )ومن المؤمل أن تبدأ المنظمة حملة تبرعات تستهلها بحلول شهر رمضان القادم لتمويل المشروع .
وأكد عطا المنان بخيت المتحدث الرسمي لمنظمة المؤتمر الإسلامي أن مناقشة الوثيقة المقدمة من قبل لجنة كبار الشخصيات لم تكن من اجل إقرارها باعتبار أن اللجنة تم تكليفها من قبل قمة المنظمة وبالتال هي الوحيدة التي يحق لها إقرارها إلا أن المناقشات استهدفت اطلاع وزراء الخارجية عليها لتداول الرأي فيها وإثرائها بوجهات نظرهم تمهيداً لرفعها إلى قمة المؤتمر الإسلامي.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019