الثلاثاء, 04-أغسطس-2020 الساعة: 05:31 ص - آخر تحديث: 01:52 ص (52: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
رياضة
المؤتمر نت - .
المؤتمرنت / تقرير / محمد القيداني -
بعد فوزه على اليمن..المنتخب الإماراتي يتأهل لنهائيات آسيا للشباب
أخفق منتخب الشباب الوطني لكرة القدم في التأهل لنهائيات الأمم الآسيوية للشباب، والتي تستضيفها الهند العام القادم، وذلك بعد أن تمكن منتخب الإمارات من الخروج فائزاً في لقاءه أمام منتخبنا بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعتهما عصر اليوم على استاد نادي النصر بدبي، ليحصد بذلك المنتخب الإماراتي للشباب بطاقة التأهل الوحيدة على المجموعة الآسيوية الثالثة، والتي ضمت منتخبات الإمارات واليمن وفلسطين، بعد أن رفع رصيده إلى ست نقاط، فيما تجمد رصيد منتخبنا عند النقطة الثالثة.
المباراة التي بدأت بارتباك واضح للاعبينا وسط مباغتة هجومية للاعبي الأبيض الإماراتي عقب ضربة البداية للمنتخب الإماراتي، والتي كادت أن تسفر في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني عن هدف إماراتي أول عن طريق المهاجم الإماراتي ناصر خميس، والذي استقبل كرة طويلة خلف المدافعين سددها بيسراه بجوار القائم الأيسر للحارس سعود السوادي.
ووسط ارتباك لاعبينا تمكن اللاعب علاء الصاصي من التوغل في الجهة اليمني ليتعرض، لعرقلة تم تنفذها لتحط أمام أقدام مهاجمينا بعد اعتراضها برأسه المدافع الإماراتي يضيعونها بغرابة فوق خشبات المرمى الثلاث.
وبعد الربع الساعة الأولى من عمر الشوط الأول بدأ لاعبونا في الدخول في أجواء اللقاء وسط مازرة جماهيرية كبيرة، أجبرت معلق اللقاء على التشبيه على أن اللقاء يقام في العاصمة صنعاء، وليس بدبي نظراً لكثافة الجمهور اليمني في مدرجات نادي النصر ليبدأ لاعبونا في الدقيقة (20) من عمر اللقاء، في تقديم فاصلا من الأداء الكروي قاده المتألقان علاء الصاصي وزكريا دماج، وسط مساندة من لاعبي الوسط، وأوسام السيد في المقدمة، وسامي كرامة من الجهة اليسرى ففي الدقيقة (21) ينقذ المدافع الإماراتي من أمام خط الرمي بعد كرنال كادت أن تحمل معها أول الغيث للاعبينا بعدها بدقيقة يتوغل من الجهة اليمني للمرمى الإماراتي سامي كرامة ويعكس كرة قوية مرت أمام المتابع زكريا دماج والذي لم يستطع اللحاق بها، وبعد فاصل من السيطرة للاعبي بلادنا تصل الكرة في الدقيقة (36) لأوسام السيد من الجهة اليسرى للمرمى الإماراتي، أرسلها بعيدة عن الخالي عن الرقابة الإماراتية زكريا دماج ورغم السيطرة لمعظم فترات الشوط الأول إلا أن البديل الإماراتي سعيد سالم الكثيري ،والذي أنزله المدرب الإماراتي خليفة مبارك في الدقيقة (27) ليشكل عمقاً هجومياً للأبيض الإماراتي، تمكن على إثرها من إحراز أول أهداف المنتخب الإماراتي في الدقيقة (41) من الشوط الأول بعد أن تلقى كرة عرضية من كابتن المنتخب الإماراتي عبدالله النوبي أسكنها بالرأس في شباك الحارس السودي وسط ضعف المراقبة اللصيقة لمدافعينا على مهاجمي المنتخب الإماراتي وسط ذهول لاعبينا ومع انتهاء الشوط الأول توقع الجميع أن يسعى الجهاز الفني لمنتخب بلادنا من إعادة ترتيب أوراقه داخل الملعب والعمل على سد الثغرات التي وضحت في خط الدفاع وعبر ظهري الجنب في الارتداد البطيء لإغلاق مناطق الأجناب والعمل على تفعيل خط الوسط من خلال قيامه بمهامه الهجومية والدفاعية على السواء، من خلال العمل على مساندة مهاجمي المنتخب زكريا دماج، وأوسام السيد، إلا أن الجهاز الفني بقيادة الأمين أسقط تلك التوقعات وسط فاصل من العك التكتيكي الذي ظهر به لاعبونا في صورة مغايرة عما ظهروا به في معظم فترات الشوط الأول، ناهيك عن سلبية الأمين من خلال أخطائه التي وقع فيها في عملية التبديل وخصوصاً بعد استبدال علاء الصاصي العقل المدبر لوسط الميدان وأبرز لاعبينا في تحريك الهجمة وإنزال فؤاد العميسي بديلاً له، بدليل أن الصاصي لاعب أعسر يفضل الجهة اليسى فيما يلعب العميسي بالقدم اليمني وظهر في الجانب الأيمن بشكل ملفت أمام فلسطين،و أبرز الفرص القليلة التي أضاعها لاعبونا في الشوط الثاني كرة فؤاد العميسي،والتي تلقاها على نقطة الجزاء للمرمى الإماراتي، سددها بترعن فوق خشبات المرمى، وما عدا ذلك لم يكن سوى لعب غير واضح المعالم أو الرؤية فلم يشعر المشاهد بأن لاعبينا يلعبون للفوز والتأهل أم بانكماش دفاعي وسط الملعب وذلك من خلال ما ظهر عليه لاعبو الإمارات من امتلاك لزمام اللقاء والسير به على الطريقة التي يرغبون في رسم نهايته وفق ما يراه جهازهم الفني.
الملفت للنظر في هذا الشوط ظهور الإنذارات واللعب الخشن وتحديداً من لاعبي الإمارات مع تخبط تحكيمي خصوصاً بعد عرقلة زكريا دماج من المدافع الإماراتي يسلم الحاصل، على كرت أصفر سابق غض عنه حكم اللقاء النظر، ورغم استحقاقه لكرت أصفر ثاني، وما زاد عجباً من حكم اللقاء احتسابه (فاول) على خط منطقة الجزاء، بعد عرقلة لاعب منتخبنا وبشكل واضح للعيان، داخل منطقة الجزاء، ومع مرور الوقت بسرعة في هذا الشوط وعلى أمل أن يدرك لاعبونا مافاتهم وإعادة اللقاء إلى نقطة التعادل كان المهاجم الإماراتي ناصر خميس يعبث بمدافعينا في الدقيقة 25 بعد تلقيه كرة عرضية من ضربة حرة استقبلها بصدره وباتجاه معاكس لحركة المدافع ليسددها قوية على يمين الحارس سعود السوادي، معلناً معها الهدف الثاني للإمارات ورغم أن لاعبينا أضاعوا بعدها مباشرة فرصة أمام المرمى الإماراتي بتسديدة فوق المرمى فإن العزيمة على لاعبينا قلت وكأنهم استسلموا لنتيجة اللقاء، ولعلَّ أبرز ما تبقى من عمر اللقاء طرد المهاجم الإماراتي سالم سعيد الكثيري في الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع بعد تلقيه للكرت الأصفر الثاني، ومع إشهار الحكم الكرت الأحمر له أطلق صافرة النهاية معلنةً معها تأهل الإماراتي إلى الهند وعودة لاعبينا إلى صنعاء.
وفيما يلي ترتيب فرق المجموعة الآسيوية الثالثة المؤهلة لنهائيات أمم آسيا للشباب:
الإمارات- ست نقاط- الأول.
اليمن- ثلاث نقاط – الثاني.
فلسطين- بدون نقاط – الثالث.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020