الثلاثاء, 12-نوفمبر-2019 الساعة: 05:52 ص - آخر تحديث: 12:09 ص (09: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
رياضة
المؤتمر نت - المنتخب اليمني
المؤتمرنت / ريام محمد مخشف -
اليوم حسم الدوري اليمني : الاستمرار أو الإلغاء
قرر الاتحاد اليمني لكرة القدم دعوة مندوبي أندية الدرجة الأولى الـ 14 المشاركين في بطولة الدوري العام ، إلى اجتماع طارىء اليوم الثلاثاء لبحث في قرار الاتحاد الأخير بشأن إعادة مباريات الجولتين الأولى والثانية المثيرة للجدل .
وكان قرار الاتحاد هذا قد أثار احتجاج الأندية الخمسة التي حضرت مباريات تلك الجولتين على اعتبار ان اتخذ قار حولها من قبل اللجنة المؤقتة السابقة التي كانت تستمد شرعيتها من الاتحاديين الآسيوي والدولي " الفيفا ، وهددت الأندية الخمسة بقيادة " صقر تعز ، والتلال العدني بتصعيد هذه القضية إلى الاتحاديين الآسيوي والفيفا إذا لم يتراجع الاتحاد عن قراره أو البحث في حل يرضي جميع الإطراف والتي كانت الأندية الخمسة اقترحته وهو " ان تحسب نتائج الجولة الأولى للفرق الخمسة الحاضرة ، وتعاد مباريات الجولة الثانية " .
وكان يعتقد الكثيرون انه حين جرت انتخابات الاتحاد العام لكرة القدم في 20 مارس الماضي بإشراف الاتحاد الدولي " الفيفا " ان أقوى أزمة شهدتها الكرة اليمنية مع أكبر اتحاد رياضي في العالم قد انفرجت نهائياً دون عودة ، إلا ان الرياح جاءت بما لا تشتهي السفن وظهرت بوادر هذه الأزمة الجديدة التي بدأت تداعياتها تلوح بالأفق بقوة وأصبحت تهدد بتدويل الكرة اليمنية من جديد ، على خلفية نتائج الجولتين الأولى والثانية من بطولة العام لكرة القدم لأندية الدرجة الأولى المثيرة للجدل

وأكد اتحاد الكرة اليمني في تعميمه للأندية ضرورة الالتزام بحضور الاجتماع المذكور، وعلى أن يحمل مندوب النادي تفويضا رسميا.. لافتاً إلى ان أي ناد يتخلف د عن الحضور فسيتم اعتباره موافقا على ما سيخرج به الاجتماع من قرار حول هذه القضية التي باتت تشغل بال الشارع الرياضي الجماهيري والإعلامي .
يأتي عقد الاجتماع الهام على خلفية ما خرج به الاجتماع المنعقد أمس الأول السبت بمقر الاتحاد وضم نائبا رئيس الاتحاد الدكتور نجيب العوج وحسين الشريف والأمين العام ورئيس نادي صقر تعز والمفوض من الأندية الخمسة المعارضة للقرار رجل الأعمال المعروف شوقي هايل .
واعتبر مراقبون ومتابعون رياضيون أن اجتماع اليوم سيمثل نقطة هامة وفاصلة للأزمة الجديدة التي تفجرت في مفتتح مشوار اتحاد العيسي الجديد .
وأوضحت مصادر رياضية مطلعة أن اجتماع مطلع الأسبوع خرج بأربعة خيارات سيتم مناقشتها مع أعضاء الجمعية العمومية في اجتماعها اليوم لإقرار واحد منها والعمل به..
وأضافت تلك المصادر ان هذه الخيارات هي تعتمد نتائج الأسبوع الأول وإعادة الأسبوع الثاني ، أو تصفير الأسبوع الأول ولعب الأسبوع الثاني ، أو تصفير الأسبوعين معاً ، فيما كان الخيار الأخير تنفيذ قرار الاتحاد وإعادة مباريات الأسبوعين الأول والثاني وهو المقترح الذي قوبل بالرفض التام من الأندية الخمسة " الصقر، التلال ، شباب الجيل ، 22 مايو ، تعاون بعدان " ، وهددت تلك الأندية بتدويل القضية برفع شكوى إلى الاتحادين الآسيوي والدولي لكرة القدم .
في حين أكد رئيس اتحاد الكرة اليمني الشيخ أحمد صالح العيسي أن قرار إعادة مباريات الجولتين الأولى والثانية أتخذ بإجماع مجلس إدارة الاتحاد في الاجتماع الذي عقد يوم 1 ابريل 6002م حيث ناقش مجلس الإدارة مشكلة الجولتين واتخذ القرار بناء على تفويض من أندية الدرجة الأولى والثانية والذي وضع مجلس الإدارة أمام مسؤولية وضرورة حسم المشكلة قبل انتهاء دور الذهاب.
فيما قال لـ " المؤتمر نت " الناطق الرسمي باسم رئيس نادي صقر تعز رجل الاعمال المعروف شوقي هايل الأخ / زيد النهاري ان ناديه يرفض جملة وتفصيلاً هذا القرار المخالف والذي استهدف بدرجة أساسية فريق الصقر الذي يتصدر بجدارة قائمة فرق الدوري حالياً .. مشيراً إلى ان هذا القرار الذي صدر قبل قبل ساعات قليلة من خوض الصقر مباراته في الجولة الثانية عشرة من البطولة ، جاء لإحباط معنويات الفريق الذي يسير بخطى ثابتة وجيدة نحو المنافسة على اللقب الغالي وإحرازه لأول مرة في تاريخه .. مشددا على ان الصقر لن يلعب مباريات الجولتين بحسب تعميم اتحاد الكرة أمس .
وأضاف النهاري : كان هناك اتفاق مسبق بين رئيس النادي مع اتحاد الكرة بأن يجتمع بإدارة الأندية الخمسة التي حضرت مباريات الجولتين " الصقر ، التلال ، 22 مايو ، شباب الجيل ، تعاون بعدان " وأخذ تفويض منهما ومن ثم الالتقاء بلجنة من الاتحاد برئاسة الدكتور نجيب العوج النائب الأول لرئيس الاتحاد والأمين العام وعضو الاتحاد النجم السابق ابو بكر الماس الذين كان يفترض نزولهم لمدينة تعز الأربعاء الماضي لحل الأزمة ، وهذا ما اتفق عليه ، إلا أن النادي فوجأ بالقرار الذي تم إقراره الخميس الماضي بإعادة الأسبوعين الأول والثاني .
وأشار المسئول بنادي الصقر إلى ان ناديه كان وضع ثلاث خيارات للخروج من هذه ألازمة أولها ان تحسب نتائج الأسبوعين الأول والثاني للفرق التي حضرت او احتساب نتائج الأسبوع الأول وإعادة الأسبوع الثاني وهو الخيار الأسلم ويضمن استقرار بطولة الدوري ، وإذا لم يرض الجميع بذلك فالخيار الثالث هو ترحيل ملف مشاكل الأندية بشكل عام للاتحاد الدولي ليفصل في الأمر ولكن اتحاد الكرة لم يقتنع بذلك وفعلوا ما يحلو لهم .
وأكد النهاري إلى ان ناديه سيحضر اجتماع الاتحاد غد لمناقشة الحلول التي بحثها رئيس النادي شوقي هايل مع مسئولي الاتحاد .. مشيرا إلى ان رئيس النادي المتواجد حالياً بالعاصمة الماليزية كوالالمبور ينتظر ما سيخرج به اجتماع غد من نتائج وقرار يخص المشكلة العالقة ، وعلى ضؤها سيتم اتخاذ الإجراءات اللاحقة في حال تمسك الطرف الأخر المدعوم من الاتحاد على موقفه سيتم عرض القضية على الاتحاد الآسيوي مضطراً لحل هذا الإشكال ، بعد ان أوصدت كل الأبواب أمامه لعدم تدويل القضية لمصلحة الرياضة اليمنية .
وعبر النهاري عن أسفه للأسلوب الذي تعامل به أمين عام اتحاد الكرة حميد شيباني الذي كان عليه احترام الاتفاق الذي بيننا ، لا ان يعمل بمكيالين دون ان يتوقع عواقب ونتائج أي إخفاقات من هذا النوع خاصة ان الخلاف هذه المرة سيكون على حق شرعي ومن المخزي التنازل عنه بالمرة .
وأكد ان نادي الصقر والأندية الخمسة تتمسك بكلام موفد الاتحاديين الدولي والفيفا الإماراتي عيسى صالح الحوسني أثناء انتخابات اتحاد الكرة الشهر الماضي الذي أكد ان قرارات اللجنة المؤقتة المنتهية صلاحياتها التي كانت تستمد شرعيتها وقوتها من الفيفا سارية المفعول و لا يمكن إلغاؤها إلا إذا ألغتها اللجنة نفسها .. مشيراً إلى ان ناديه كان قد تفاءل خيراً بأن اتحاد الكرة أكد استمرار الدوري ولم يرضخ لمطالب بعض الأندية بلغاءه ، لكن يبدو ان القائمين على الاتحاد لا يريدون خيراً للكرة اليمنية ولهذا سيضطر الصقر إلى تطبيق ما أكد عليه مندوب الفيفا الإماراتي الحوسني " على المتضرر اللجوء للفيفا " وهذا الخيار كنا لا نرغب فيه حفاظا على سمعة الوطن ، ولكن نتيجة لأسلوب الاتحاد لم يكن أمامنا سواه ، خاصة ان الاتحاد تعامل بطريقة غير مستحبة ، خاصة مع أندية تعتزم دعم مسيرته وتتطلع إلى استقرار شامل للكرة اليمنية دون مشاكل أو منغصات تعترض مسيرتها .

















أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019