الثلاثاء, 22-أكتوبر-2019 الساعة: 12:25 ص - آخر تحديث: 12:03 ص (03: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
مغتربون
المؤتمرنت/ القاهرة / خالد عمر -
الشباب والتحديات بالمركز الثقافي اليمني بالقاهرة
ناقش الصالون الثقافي للشباب بالمركز الثقافي اليمني بالقاهرة في لقائه الأخير هذا الأسبوع موضوع تحديات العمل الأهلي في الوسط الشبابي من خلال تجربة عدد من المنظمات والهيئات الشبابية الأهلية في كل من مصر واليمن في محاولة للتعرف على معوقات الدور الاجتماعي والتنويري للشباب في مجتمعاتهم المحلية بالاعتماد على الجهود الأهلية .. وفي الندوة التي حضرها باحثون من كل من اليمن وسلطنة عمان وجمهورية مصر العربية استعرض عبدالله عبد الإله سلام رئيس المركز الوطني الثقافي للشباب تجربة المركز منذ تأسيسه عام 1997 ودوره ثقافيا واجتماعيا وتنمويا بالنظر إلى تجارب منظمات المجتمع المدني في اليمن والتي نشطت بعد قيام الوحدة.

القائد الكشفي عبد الكريم الضحاك مفوض البرامج بجمعية الكشافة والمرشدات اليمنية ومدير الأنشطة المدرسية بالعاصمة اليمنية صنعاء ركز في حديثه على نشأة الحركة الكشفية اليمنية في اليمن وما واجهته من تحديات منذ تأسيسها ممثلة في تحدي الاستعمار الذي كان يجثم على جزء من الوطن وفي الأوضاع الاجتماعية والسياسية التي كانت سائدة والتي اقتضت من أفراد الحركة الكشفية مساندة الثورة والمساهمة في التنمية الاجتماعية .. واعتبر الضحاك كذلك أن من أهم ماواجهته الحركة الكشفية قلة وعي الناس بأهميتها وضرورتها وبكونها حركة تربوية تطوعية شاملة يدخل في نطاق اهتماماتها كافة المجالات .. وعلى الرغم من وجود الحركة الكشفية في حوالي 15ألف مدرسة على مستوى الجمهورية فان اعدادا من منتسبيها تسربوا في السنوات الأخيرة بعد ظهور الكثير من الأندية والجمعيات والمنظمات الأهلية ولوجود عوامل اقتصادية ضاغطة تجعل الأفراد يتجهون للعمل بأجر ويبتعدون عن الأعمال الطوعية .

وقدم المشاركون في فعاليات الصالون الثقافي للشباب عددا من المداخلات أكدت على ضرورة فصل العمل الأهلي عن التوظيف السياسي وأهمية ارساء سلوك وممارسة ديمقراطية حقيقية داخل مؤسسات المجتمع المدني حتى يمنح الشباب الفرصة الكاملة للمشاركة وابراز دورهم في المجتمع .. كما تناول المشاركون قضايا التمويل للنشاط الأهلي وضرورة الابتعاد عن كل مايمثل مساسا بقيم واخلاق المجتمع العربي المسلم مؤكدين على أن الجمعيات والمنظمات يمكن أن تقبل تمويلا أجنبيا شريطة أن تكون أهداف هذا التمويل وشروطه تتطابق مع الأهداف والشروط التنموية الحقيقية للبلاد العربية ولاتضرها أو تسيء اليها.. وأدار الندوة وأشرف عليها مدير المركز الثقافي اليمني بالقاهرة .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مغتربون"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019