الأربعاء, 16-أكتوبر-2019 الساعة: 06:31 م - آخر تحديث: 06:02 م (02: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
علوم وتقنية
المؤتمرنت -
سعودية : العنف يصيب الأطفال بالشذوذ
حذرت طبيبة سعودية من انتشار الشذوذ والمثلية الجنسية بين الأطفال واليافعين كأحد تبعات الاضطهاد والاعتداء الجنسي والعنف الاجتماعي عليهم في البيت أو المدرسة أو الشارع.
وكشفت رئيسة جراحة الأطفال بمستشفي جدة الدكتورة إنعام الربوعي عن معدلات عالية لأطفال يتعرضون للاعتداء أو الاضطهاد الجنسي إما في البيت أو المدرسة لا تختلف عن النسب العالمية وأكدت أنها "استقبلت أكثر من 60 حالة اعتداء جنسي خلال السنوات القليلة الماضية، وأن وحدة جراحة الأطفال بالمستشفي تستقبل أسبوعيا ما متوسطه 3 حالات اعتداء جنسي وضرب أطفال نتيجة الإهمال أو لأسباب جنسية موضحة أن جميع الاختصاصيين والأطباء يحذرون من نتيجة الارتفاع في هذه الحالات. وأرجعت أهم أسباب الاعتداء الجنسي علي الأطفال إلي "مرض حب الأطفال" الذي يصيب المعتدين، ويؤدي بالتالي إلي إصابة هؤلاء الأطفال بالشذوذ بسبب ما يواجهونه من أحداث مؤلمة مرافقة للاعتداء، وقد ثبت بالبحث أن عددا من المثليين تم الاعتداء عليهم في سن مبكرة.
وطالبت بضرورة الاعتراف بحجم المشكلة والتصدي لها وأخذ الأسباب بعين الاعتبار في مواجهتها. وقالت: لابد أن يتوخي الوالدان الحذر وينتبها لما يواجهه ابنهما أو ابنتهما وما يطرأ عليهما من تغيرات قد تكون بسبب اعتداء تعرضا له. وأشارت الربوعي إلي أن نسبة الاعتداء علي الأطفال تزيد بـ 8 في المئة عن العنف الاجتماعي، منوهة بدراستين أجريتا في جدة والرياض أكدتا تقارب المعدلات المحلية للاعتداء علي الأطفال بالمعدلات العالمية، حيث بينت الدراسة التي أجريت في مدارس الرياض أن 46 في المائة من الأطفال مصابون بالشذوذ والمثلية الجنسية، وكشفت الثانية التي أجريت علي الطلبة الأطفال واليافعين في مدارس جدة أن 52 في المائة منهم مصابون بالشذوذ بسبب الاعتداء عليهم في المنزل أو المدرسة .
الزمان









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
ودالجبل (ضيف)
28-05-2006
احفظنايارب (ده من جهل الاباء)

المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019