الإثنين, 18-نوفمبر-2019 الساعة: 10:46 م - آخر تحديث: 10:19 م (19: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
رياضة
المؤتمر نت - مشجعين يمنيين
المؤتمرنت - محمـد القيـدانـي -
قبل أن نطوي صفحتنا الخليجية الثالثة
·بعد أن طوينا صفحتنا الخليجية الثالثة وطارت طيور مجموعتنا بأرزاقها وحزم الأحمر الكبير حقائبه استعداداً للعودة إلى أجواء العاصمة صنعاء والتي لابد منها وإن طال أمد المنافسة وقبل أن نغادر وقع حكاوي مشاركتنا في خليجي (18) .. لا بد لنا من إعادة قراءة الدرس الخليجي من المقدمة وحتى الغلاف الأخير الراوي لحكاية المواجهة العمانية بصفها الثاني .

· نعم خرجنا من خليجنا الثالث بأقل الأضرار والخسائر رغم أن النقطة النقطة! .. والتعادل هو ذاته حتى أصبحنا بعبع جولتنا الأولى مهما كان الخصم وحكايته مع التاريخ أو الواقع فنحن من يجلد خصم الجولة الأولى بالتعادل (1-1) لثالث مرة .

· لكن هل عرفنا الفارق والحظ الذي رمى بنا بعيداً عن مقصلة مجموعة الموت ؟
لن أقول بأن التعادل أمام الكويت جاء بضربة حظ بالقدر الذي جاء عبر واقعية ( الكوتش ) محسن صالح والذي خانه نقص الجزء للاعبي الأحمر في جولة المستضيف قبل أن نقع فريسة الصف العماني الثاني تلامذة الداهية التشيكي ماتشلا .. لكن السؤال الذي يفرض نفسه بقوة إلى ماذا كانت ستئول عليه النتيجة لو قابلنا العراق رغم ما تعصف ببلاد الرافدين من حرب طائفية ومذهبية واحتلال أكثر منها سواداً ؟! وكيف كنا سنخرج أمام السعودية أو عنابي قطر حامل ذهبية أسياد الدوحة وآخر بطل خليجي متوج ؟!

· هذا السيل من الاستفهامات والتي لا أقصد منها التقليل من فرحة الخروج بهزيمتين مقبولتين وتعادل أكثر قبولاً منهما أوقف قطار الزعيم الأزرق وفرمل إقلاعته الخليجية الـ (18) بالقدر الذي أسعى من خلاله لوضع نقاط مشاركتنا في خليجي أبو ظبي على حروف الواقعية والموضوعية للاستفادة لما هو قادم .

· وربما على إتحاد الكرة وهو المعني الأول في هذه الحكاية مراجعة تجارب الآخرين وإليكم من التجربة العمانية دروس وعِبر -فالتشيكي ما تشلا والذي قدم إلى قمة الهرم الفني للأحمر العماني قبل إنطلاق خليجي (16) بالكويت فقاد عمان في ثلاث دورات خليجية متتابعة كان الأقرب في نيل لقبها الأول في تاريخ الكرة العمانية قبل أن يعلن استسلامه لضربات الترجيح فيكتفي بالوصيف وفضية خليجي الدوحة والذي رفض فيه الكأس إلا مشاركة أصحاب الأرض فرحة الاستضافة وكرم أشقائنا القطريين وهاهو خليجي (18) يرحل بعمان إلى نصف نهائي البطولة بالعلامة الكاملة ومازال في جعبته الكثير للرحيل بالحلوى العمانية إلى أبعد ما يمكن لهم في البطولة .

· ثلاث دورات خليجية ومنافسات قارية ودولية قطعها ماتشلا مع منتخب عمان ونحن من خليجي الكويت في مشاركتنا الأولى تعاقب مدربين من كل حدب وصوب على منتخب ما زال باحثاً عن هويته الكروية وذاته الفنية لمعترك المستطيل الأخضر .. ميلان .. سعدان .. والراعي ترانزيت بين محطات التنقل والاختيار قبل أن ترسوا في آخر المشوار على المصري محسن صالح !! قبل أقل من شهرين على إنطلاق كأس الخليج الحالية وأترك لكم أن تتخيلوا نتائج الأحمر الكبير في مجموعته الخليجية لو .. ولو من عمل الشيطان .. كان محسن صالح مع منتخبنا منذ وقت كافي .. ودورينا لا يقبل الهدوء .. أعتقد أنكم استوعبتم الدرس جيداً .. ولتكن بداية المشوار لبناء منتخب قادر على العطاء والارتقاء بأحلامنا الكروية ولو بعد حين ..

وقبل أن اختم معكم .. رسالة محبة نزفها لعشاق الأحمر من أبناء جاليتنا داخل إمارات زايد وهم يناصرون منتخبهم القادم من أرض سبأ مرددين " حيو اليماني حيوه "








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
عمران الحطامي (ضيف)
29-01-2007
اسمعو كلامي هالمرة بس.ياجماعه انا عايش بالسعوديه في مغتربين يوازو لعيبه كبار ليه ماتستدعوهم وتحفزوهم بالله راجعو كلامي

خالد الاحرق (ضيف)
28-01-2007
(فاقد الشيئ لايعطيه) ارى ان المنتخب ادى ماعليه صحييح لااحد يرضى بالهزيمه ولكن اذا قارنا امكانيات اي دولة من دول الخليج والمنشآة الرياضيه العالميه والدخل الفردي للاعبين لقنا ان منخبنا مع امكانيته الضحله قدكفى و وفى

من بوظبي :: (ضيف)
28-01-2007
كفيتوو ووفيتوو والله وكاان مستواكم رائع وان شاء الله يزيد من سنه لسنه :: وبرهنتو ورديتوو على الاعلام الي شكك في مقدرتكم ومقدرة المنتخب الاماراتي ::

محسن العمري (ضيف)
27-01-2007
موتمر نت اين تعليقي انا كتبت على كل موضوع تعليق ولم يظهر واحد منهم واشكركم على الاهمال

محسن العمري (ضيف)
26-01-2007
انتم من اولكم الى اخركم باتبقون على ماكنتم عليم لماذا لم تنشروا تعليقي الاول

محسن العمري (ضيف)
26-01-2007
لماذانفتخر بالمستوى الضعيف هل تقررت مشاركتنا منذ شهور معدودة او ان عندنا علم بالمشاركة من الدورة السابقة ومتى انتهت الدورة 17 لماذا لا نستعد لهذة الدورة يكفينا حرق اعصاب وانا من رائي ان نشترك وطموحنا للامام او ان لا نشترك من اساسة . اذا كانت من الامكانيات فلاباس. نحن ابنا اليمن في ابوظبي خاصة والامارات عامة مستعدين نعمل مابجهدنابالتنسيق مع السفارة من اجل دعم منتخبنا واخيرا اتمنى لك العاملين على هذا الموقع بالتوفيق والنجاح

مواطن يمني (ضيف)
26-01-2007
سووا زي الكويت و خلوهم يقيلون الاتحاد و الله انهم قويين هناك يكفي ان الجماهير تحركهم

ابومحمد (ضيف)
25-01-2007
أرجو من المسولين عن الشباب والرياضة ان يقدمو استقالاتهم لان ماحدث في الدورةالاسوية ثم فيابوظبي من مشاركات هزيلة يدلان انهم ليسوا قد المسولية اوانهملايهتمون لاسم اليمن ورفعته الم يعلموا بتواريخ الدورات ومن ثم يخططواوينفدبرامجهم استعداداللمشاركات.... والله عيب عليكم ايها المسولوت

ضييف (ضيف)
25-01-2007
هاذه هي الدنيا ,فكم اتمنى ان اكون جزاء من المنتخب ,فلو كنت معهم لصنعت المعجزات,لكني لست في اليمن,لكن سياتي غيري ,هارد لك منتخبنا

المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019