السبت, 28-مارس-2020 الساعة: 11:43 م - آخر تحديث: 11:39 م (39: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
علوم وتقنية
المؤتمر نت -
المؤتمرنت - متابعات -
دعوى ضد غوغل قد تغيّر أسس الإعلام
قررت شركة فياكوم Viacom الإعلامية الأمريكية، مقاضاة شركة غوغل Google، مالكة موقع يوتيوب (You Tube) لخدمات الفيديو على الانترنت، للحصول على تعويض يفوق مليار دولار، بدعوى خرق حقوق الملكية الفكرية، في قضية ستتحول بالتأكيد إلى صراع رمزي بين مدرستين من العمل الإعلامي.

فشركة فياكوم، تمتلك محطات "كوميدي سنترال تشانل" وتلفزيون MTV، فيما تقدم غوغل، عبر يوتيوب، خدمات الفيديو على الانترنت، وهو سوق رائج جداً، يزاحم بقوة الوسائل الإعلامية التقليدية على حصص المشاهدة والمكاسب الإعلانية.

وقد اتهمت فياكوم موقع يوتيوب "بخرق دولي كبير لحقوق الملكية" بسبب سماحه لمستخدميه بتحميل برامجها الشهيرة، الأمر الذي قد يهدد خطط الموقع لتصدر قطاع الإعلان والترفيه وفقاً للأسوشيتد برس.

وأكد خبراء في مجال الإعلام أن هذه الدعوى ستكون "حجر أساس" في تحديد العلاقة بين وسائل الإعلام المختلفة والانترنت، وتوضيح المعايير التي يقوم عليها عرض المواضيع على الشبكة العنكبوتية.

وكان الخلاف قد نشب بين الطرفين منذ الصيف الماضي، عندما طالبت فياكوم بالحصول على 100 ألف دولار من يوتيوب، كبدل مادي لقيام مستخدمي الموقع بتحميل عدد من برامجها.

علماً أن يوتيوب لا يقوم بمنع تحميل البرامج والأفلام التي تحتوي على حقوق ملكية بشكل مسبق، بل تعلّق الأمر على طلب أصحاب تلك الحقوق.

وقد اتخذت شركة غوغل موقفاً رسمياً، أكدت خلاله ثقتها باحترام يوتيوب لحقوق الملكية العائدة لفياكوم، كاشفة أنها لن تسمح للدعوى بأن تعرقل "النمو المطرد والأداء القوي ليوتيوب."

وقد جذبت تلك الدعوى بسرعة أنظار عدد كبير من وسائل الإعلام، التي سبق وخاضت صراعات مشابهة مع يوتيوب مثل شبكة NBC و "تايم وارنر."

وقد أمل الناطق باسم "تايم ورانر" أن تكون تلك الدعوى "فرصة لإعلام يوتيوب بأن الوقت قد حان لإزالة جميع المواد غير المصرح بتحميلها من الموقع."

وتدعي فياكوم أن أكثر من 160 ألف شريط فيديو من إنتاجها قد تم تحميله من على موقع يوتيوب، وقد شوهدت أفلام أخرى عائدة لها لأكثر من 1.5 مليار مرة.

وأعقب الإعلان عن تلك الدعوى تراجع أسهم فياكوم بقيمة تسع سنتات للسهم الواحد، فيما تراجع سهم غوغل 11.2 دولاراً.cnn








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020