الإثنين, 24-فبراير-2020 الساعة: 10:28 ص - آخر تحديث: 02:40 ص (40: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
التجريف‮ ‬للوظيفة‮ ‬العامة‮ .. ‬إلى‮ ‬أين‮ ‬؟‮!‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
محافظات
المؤتمرنت - تعز - احمد النويهي -
حاتم يدعو الى دعم الصناعات الرائجة خليجياً
دشن اليوم بتعز أعمال المركز المتعدد المهام للتكنولوجيا في مقر جمعية التكافل الاجتماعي وبالتنسيق مع اللجنة الاقتصادية الاجتماعية لغربي اسيا ( الاسكوا ) وفي حفل التدشين قال الدكتور علي عبدالله الشيباني رئيس الجمعية ان طموح الجمعية لايقف عند حدود الكمبيوتر والذي بقدر الاهتمام به يجب الاهتمام ايضا بالانسان فاعداده وتاهيله مهم للحياة ، منوها الى ان التكنولوجيا مهمة لاكساب الفرد مهارات التعامل مع الحياة فالانسان مازال بحاجة الى اعلام مستنير يرعى مصالحه ويتلمس همومه ويحتاج الى ثقافة لا تقلع جذوره ولا تلغي تاريخه ولا تفسد قيمه فالمطلوب هو عمل متكامل

واهاب الشيباني في كلمته بالمؤسسات الوطنية والشركات الصناعية والنقابات والجمعيات ان يظافراو الجهود ليس في انجاح الدورات بل التعرف على الشباب وحاجياتهم باعتبار انها معنيات بهذا العمل
وناشد في ختام كلمته وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ممثلة بصندوق الرعاية الاجتماعية ان يتم تخصيص المبالغ المخصصة للفقراء واللذين يرون ما يدفع لهم بانه اضحى حقا مكتسبا بان تستخدم في تاهيلهم فكريا ومهنيا وعلميا ليتمكن كل واحد منهم من القيام بدوره في خدمة المجتمع
من جهته قال عبده احمد الرعيني مدير عام مكتب التعليم الفني بتعز ان الوزارة تعمل على إيجاد منهج شامل على تنمية المعارف لدى الطلاب بما يواكب عصر المعلومات وادخال المعلومات التقنية للاقسام كل بحسب مجاله
مضيفا ان هناك طموح كبير لتوسيع التخصصات القائمة وان لاتبقى على نمطية ولكن بحسب احتياجات العمل وذلك عبر عمل دراسات ومسوحات للتعرف على هذه الاحتياجات ومن ثم عمل مناهج متناسبة معها باعتبار ان سوق العمل هو الموجه للتطوير ونحتاج الى دعم ورفع قدرات الكادر الفتي في الجانب التاهيلي
من جهة اخرى تحدث الاخ منصور فرج رئيس مركز التدريب في ( الاسكواء) ان هذا المشروع يمثل نموذجا لمشاريع اخرى لتسخير التكنولوجيا لخدمة التنمية خاصة في المناطق الريفية وقد باشرنا العمل فيه قبل عامين بعد ان حصلنا على دعم من صندوق التنمية في الامم المتحدة وقطعنا شوطا كبيرا في انشاء مراكز ذكية رغم الصعوبات
واضاف منصور ها نحن نقدم المركر الذي ندشنه اليوم من اجل ان يتدرب اهل هذه المحافظة على التكنولوجيا من اجل تنمية انفسهم
منوها الى ان التركيز على موضوع ربط التكنولوجيا بالتنمية من معلومات واتصالات وكذلك النشاطات الصناعية والمنتجات الزراعية من جهة اخرى هو يشكل موضوعا مهما للمراكز الذكية ، حتي يتمكن الفرد من تسويق هذه المنتجات بخبرة محلية وايجاد سوق عمل في مناطق الريف بما يساعد على رفع وتيرة التنمية الاقتصادية للريف

واختتم كلمته بالتأكيد بأنه بإمكان هذا المركز الحاسوبي ان يساهم في تنمية الصناعات الحرفية من خلال عرضها على شبكة الانترنت وتسويقها خارجيا وتلقي طلبات إعادة توزيعها إضافة الى التدريب المهني متمنيا بان يشكل هذا المركز حلقة وصل مع المراكز الاخرى عبر الانترنت خاصة في اليمن وسوريا والاردن ولبنان ومصر

من جهته قال المهندس عبد القادر حاتم وكيل محافظة تعز للشئون الفنية والبيئة ان من الضرورة بما كان الاهتمام بمثل هذه المراكز من اجل إنشاء مجتمعا معلوماتيا فدول الخليج بشكل خاص بحاجة منا الى خريجين مؤهلين في الجانب المعلوماتي فاذا ما كان جيلنا متسلحا بهذه الجوانب سنكون اكثر قربا لجيراننا ومشاركة الاسكواء سيرفع من معنوياتنا في انشاء مجتمع معلوماتي وتقني
وطالب وكيل محافظة تعز بالاتجاه الى صناعة الغتر بدلا من المعاوز وعلى الجمعيات والمعاهد ان تعمل على تاهيل مهنيين في ذلك كون الخليج سوق رائج لهذا الصنف وان تتولد لديها فكرة التصنيع المحلي عبر كوادر محلية
جدير بالذكر ان شعبة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الاسكوا هي من تقوم بادارة مشروع التجمعات الذكية المنضوي تحت المبادرة الرامية لتشجيع استخدام تكنولوجيات جديدة لخلق فرص عمل وللحد من الفقر في الدول الاعضاء ويتم تمويل هذا المشروع جزئيا من حساب الامم المتحدة للتنمية وهو يمثل طريقة مبتكرة لتفعيل المجتمع وذلك بالتركيز على نشاطين مكملين لبعضهما البعض ومتفاعلين : المركز المتعدد المهام للتكنولوجيا ،ووحدة التصنيع الزراعي/الغذائي اللذين ومن خلال توفير البيئة الملائمة لهما بامكانهما توفير نقطة انطلاق لتطوير الموارد الطبيعية المحلية وفتح نافذة الى مجتمع المعرفة من خلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
ويهدف هذا المشروع الى ( تشجيع استخدام الحاسب وتكنولوجيا المعلومات والتواصل بشكل ا فضل ، الحد من الفقر ، خلق فرص عمل ، نشر التكنولوجيات الجديدة بهدف التنمية ، تقديم الدعم للمؤسسات الصغيرة والمتوسط ، تحقيق الاهداف الانمائية للالفية








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
التعزي (ضيف)
12-06-2007
وكيل محافظة تعز بالاتجاه الى صناعة الغتر بدلا من المعاوز اي غتر يتحدث عنها حاتم للا سف الخليجيون لا يلبسون الا الغتر الاندجليزية الخالصة اما المقاطب فتعيش عليها آلف الاسر اليمنية او يقصد وكيل البيئة ان نترك اللباس الوطني و نستورد البدلة و الكرفته

المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020