الأربعاء, 30-سبتمبر-2020 الساعة: 02:42 ص - آخر تحديث: 01:41 ص (41: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬(38)..‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ -
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
التطبيع الإماراتي البحريني مقدمة للتطبيع السعودي مع العدو الصهيوني
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
ايقونة مؤتمرية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
"38" ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬لحظة‮ ‬التأسيس‮.. ‬وحاجة‮ ‬المؤتمر‮ ‬لشجاعة‮ ‬التحديث‮ ‬
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ضد‮ ‬العدوان‮ ‬والتطبيع‮ ‬
عبدالوهاب‮ ‬يحيى‮ ‬الدرة‮ ❊
فنون ومنوعات
المؤتمرنت - وكالات -
ساعي بريد يسرق رسائل الملكة إليزابيث
أفادت صحيفة الصن الصادرة امس أن الشرطة البريطانية اعتقلت ساعي بريد يبلغ من العمر 60 عاماً لقيامه بسرقة رسائل الملكة إليزابيث الثانية بأمل أن يعثر على أشياء قيمة داخلها.
وقالت «إن الشرطة نفّذت عملية مراقبة بعدما أبلغها أحد حراس القصر بأنه شاهد شاحنة صغيرة تابعة للبريد الملكي تقف في الغابة المحيطة بقصر ساندرينغهام الخاص بصاحبة الجلالة في مقاطعة نورفولك، واوقفت مارك ليستر بعدما شاهدته يدفن ظروفاً وطروداً في أرض القصر».
وأضافت الصحيفة أن مفتشي الشرطة شاهدوا رجلاً يحمل رفشاً وهو يخرج من محيط قصر ساندرينغهام بعدما حفر حفرة عميقة في أرضها أخفى فيها عدداً كبيراً من الرسائل والطرود الخاصة المرسلة إلى الملكة إليزابيث الثانية.
ونسبت إلى مصدر في البريد الملكي قوله «إن ساعي البريد أُوقف مؤقتاً عن العمل، ولا أحد يعرف منذ متى يقوم بذلك وطبيعة الأشياء التي سرقها، وعلى الأرجح أن ليستر كان يأمل في العثور على أشياء قيمة من وراء سرقة بريد الملكة».
وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة استجوبت ليستر قبل أن تخلي سبيله بكفالة في انتظار التحقيق معه.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020