الأحد, 15-ديسمبر-2019 الساعة: 04:57 ص - آخر تحديث: 12:03 ص (03: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - رئيس الجمهورية
المؤتمرنت -
الرئيس يتشري أسورة بـ(10) مليون من طفلة مصابة بالسرطان
شهد الحفل الذي أقامته المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان بقاعة فلسطين بعدن مزاد علني على أسورة ذهبية صغيرة تبرعت بها الطفلة رحاب من محافظة عدن وهي طفلة مصابة بالسرطان لصالح زملائها الأطفال المصابين بنفس المرض، ورسي المزاد على مبلغ عشرة ملايين ريال مقدم من فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية باسم الدولة.

بعد ذلك أعلن بمناسبة افتتاح وحدة الأمل لعلاج الأورام السرطانية فتح باب التبرع, وباشر عدد من رجال المال والأعمال وفاعلي الخير من اليمن والمملكة العربية السعودية بالتبرع لصالح دعم أنشطة المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان.

من جهته قال رئيس مجلس أمناء المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان عبدالواسع هائل سعيد : " في هذا اليوم ومن محافظة عدن العاصمة التجارية قبل اليمن وثغرها الباسم المدينة العائمة في الماء والمحلقة في الفضاء وفي لحظة تاريخية عامة من شهر نوفمبر العظيم وعلى بعد يومين فقط من مناسبة العيد الأربعين للاستقلال 30 نوفمبر المجيد, ذكرى رحيل آخر مستعمر من أرض الوطن الحبيب, نحتفل بالخطوات المباركة في مكافحة السرطان الذي بفضل الله تعالى ثم بجهود الرجال الأخيار بدأنا في مواجهته وتكسير أنيابه ونحن وراءه بإذن الله حتى يتم القضاء عليه .

وأضاف ":لن نعجز إذا تضافرت الجهود وتآزرت السواعد, والله معنا ولن نخيب بإذن الله وان كان يحتاج ذلك منا ومن الجميع إلى مزيد من الجهد والبذل والتضحية ".. منوها إلى انه كان لفخامة الأخ الرئيس الفضل الكبير بعد الله عز وجل في إنشاء هذا الصرح المؤسسي العظيم مؤسسة مكافحة السرطان.

وتابع قائلا :" مازلت اذكر ذلك اليوم التاريخي المبارك في أول شهر رمضان الكريم قبل أربع سنوات حين جمعتنا هذه المدينة الباسلة مدينة عدن مدينة التاريخ والحضارة بالأخ الرئيس لوضع أول لبنة في إنشاء هذه المؤسسة, حيث تبرع فخامة الرئيس بمبلغ خمسمائة مليون ريال .

إضافة إلى ما بذل من أهل الخير لكنها كانت البداية التي دفعت الكثير من أهل الخير للتنافس في هذا الميدان الذي تباركت ثماره وكتب له النجاح الكبير بفضل الله تعالى ثم بفضل الداعمين, اخلف الله عليهم من فضله انه جواد كريم .

واستعرض رئيس مجلس أمناء المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان ما تم تحقيقه في هذا المضمار ..حيث قال :" قامت المؤسسة بالتعاون مع وزارة الصحة العامة والسكان والهيئة الوطنية للطاقة الذرية بإنشاء وبتجهيز المركز الوطني للأورام أول مركز متخصص بالجمهورية لعلاج السرطان بالمستشفى الجمهوري بصنعاء ..كما قامت المؤسسة بالتعاون مع المحافظين والسلطة المحلية بإنشاء وحدات الأمل لمكافحة السرطان بمحافظتي أب والحديدة ..

وكذا قامت المؤسسة بصرف أدوية مجانية لمرضى السرطان بما يقارب مائتين وخمسة وثلاثين مليون ريال, والعمل جاري في مراحله الأخيرة لمشروع وحدات الأمل لعلاج السرطان في محافظتي حضرموت وتعزر وتم شراء أرضية في صنعاء بمساحة سبعمائة لبنة لإقامة أول مركز لعلاج سرطان الأطفال وكذا تنفيذ أربع حملات خيرية وتوعوية لدعم المؤسسة وتوعية المواطنين وتثقيفهم بالوقاية والعلاج من هذا المرض الفتاك, وإضافة إلى ذلك سيتم اليوم افتتاح وحدة الأمل لمكافحة السرطان في هذه المحافظة الباسمة والتي ستوفر للمواطنين عناء وتكاليف السفر إلى مركز الأورام بالعاصمة صنعاء" .

وكشف رئيس مجلس أمناء المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان أن الإحصاءات تفيد أن عدد الحالات التي تصاب سنويا بهذا المرض الفتاك في اليمن يصل إلى قرابة عشرين ألف حالة .

مبينا أن الكلفة العالية للعلاج وطول فترة المعالجة تجعل من الصعب على الدولة وحدها أن تواجه تبعات هذا الداء العضال بل أن الضرورة تقتضي تضافر الجهدين الرسمي والشعبي لمواجهة هذا المرض الخطير.

وقال:" ومن هنا فإننا في المؤسسة سنبذل مزيدا من الجهد والعطاء ترسيخا وتجسيدا لهذا التلاحم الخلاق بين الجهدين الرسمي والشعبي والذي سينعكس إيجابا على التطور الاجتماعي والاقتصادي للدولة من خلال توفير العملات الصعبة التي كانت تذهب إلى الخارج بسبب سفر المرضى وبما يسهم إسهاما حقيقيا في تحقيق النهوض التنموي في اليمن خصوصا بعد أن حصلت المؤسسة على عضوية الاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان وانضمامها إلى الاتحاد العالمي لمكافحة السرطان يو آي سي سي.
وعبر في ختام كلمته عن شكره باسم المؤسسة لكل من ساهم في إخراج هذا الإنجاز إلى حيز الوجود.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019