الأربعاء, 30-سبتمبر-2020 الساعة: 06:48 ص - آخر تحديث: 01:41 ص (41: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬(38)..‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ -
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
التطبيع الإماراتي البحريني مقدمة للتطبيع السعودي مع العدو الصهيوني
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
ايقونة مؤتمرية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
"38" ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬لحظة‮ ‬التأسيس‮.. ‬وحاجة‮ ‬المؤتمر‮ ‬لشجاعة‮ ‬التحديث‮ ‬
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ضد‮ ‬العدوان‮ ‬والتطبيع‮ ‬
عبدالوهاب‮ ‬يحيى‮ ‬الدرة‮ ❊
أخبار
المؤتمر نت - من مديرية القطن
المؤتمرنت -
أبناء القطن يستنكرون محاولات المشترك لإثارة الفتنة في مديريتهم
استنكر ابناء مديرية القطن بمحافظة حضرموت كل المحاولات الرامية إلى إثارة الفتن وشق الصف الوطني وكل ممارسات الترهيب للمواطنين بالبيانات والخطب والكلمات التي تلقى في مهرجانات لايراد منها سوى تأليب الناس على بعضها البعض وبث الخلافات والأحقاد وغرس الكراهية في النفوس على غرار ما حدث في المهرجان الذي نظمته أحزاب اللقاء المشترك مؤخراً في مديرية القطن .

واكدو في ختام مهرجان لهم اقيم اليوم الخميس- بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة للوحدة وانتخاب المحافظين- اكدو تمسكهم بنهج الإخاء والتسامح والترفع عن الصغائر وعدم إلانجرار وراء الأصوات والأبواق التي تريد من أبناء المديرية شق وحدة صفهم وتفريقهم وإيجاد الخلافات لأهداف معروفة لدى الجميع

وقال ابناء مديرية القطن في بيان تلقى المؤتمرنت نسخة منه : ان تلك أساليب التي طواها الزمن منذ عهود الفتن لا يراد منها غير إثارة النعرات والفتن بين أبناء المديرية بدرجة أساسية وإثارة البلبلة لمآرب أنانية في نفوس البعض دونما اكتراث لما قد يترتب عنها من ضرر بالغ بأبناء المديرية وأمنهم واستقرار حياتهم

وأشاد أبناء مديرية القطن بمحافظة حضرموت بانتخابات المحافظين المقرر إجراؤها في 17 مايو الجاري , مشيرين في هذا الصدد إلى أن انتخابات المحافظين تمثل ترجمة للاستحقاق الوطني وتصديقاً لما وعد به فخامة ألأخ الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية في برنامجه الانتخابي

وعبروا عن إدانتهم وتنديدهم بالحادث الإرهابي الذي ارتكبته عناصر تابعة للمتمرد الحوثي في وقت سابق واستهدف مسجد بن سلمان وأودى بحياة 16 شخصا وأصاب نحو 45 آخرين , وأكدوا رفضهم لكل أنواع العنف والتطرف والإرهاب ، وطالبوا السلطات بالضرب بيد من حديد وردع الإرهاب بكل ما أوتيت من قوة من أجل حماية السكينة العامة للمجتمع ودفاعاً عن بيوت الله
وجددوا العهد لله والقيادة السياسية على الوقوف بوجه كل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن أو جره إلى مهالك الفتنة ,



المؤتمرنت ينشر نص البيان الصادر عن مشائخ واعيان وابناء مديرية القطن :


مازالت أيام الوطن العظيمة تتجلى من شهر إلى شهر بألوان المجد ، حتى إذا حل شهر مايو توج كل الأيام اليمنية المباركة بذكرى الوحدة اليمنية المجيدة ، التي تعيش أفراحها اليوم ولا يسعنا إلا أن نرفع لصانعها ومهندسها فخامة الأخ الرئيس على عبدالله صالح أسمى آيات التهنئة والتبريكات بالمناسبة ..

ولنجدد لسيادته نحن أبناء مديرية القطن بمحافظة حضرموت من قبائل وقوى وطنية وفئات اجتماعية مختلفة موقفنا المعهود مع الوحدة وبمزيد من الإصرار وقوة الإرادة على أن نكون حصنها وسدها المنيع الذي لاتهزه ريح صفراء أو أقاويل المزايدين ودعاة الفتنة والشقاق

كما نهنئ سيادته بذلك القرار الشجاع في تدشين انتخابات المحافظين ترجمة للاستحقاق الوطني وتصديقاً لما وعد في برنامجه الانتخابي وثباتاً على النهج القويم الذي قاد به الوطن على طريق ترسيخ قيم الديمقراطية وممارستها الخالصة وتأكيد الحريات الإنسانية وتعزيز اللامركزية في الحكم على قاعدة المشاركة العامة والحكم الواسع الصلاحيات

وإنها لفرصة لنا للتعبير عن إدانتنا وتنديدنا بذلك الحادث الأليم الذي استهدف بيتاً من بيوت الله في محافظة صعده (مسجد بن سلمان) وأزهق أرواح المصلين ليؤكد للناس مدى دناءة وسقوط هذه القوى الإرهابية التي لن تترك حرمة لقدسية مكان على الأرض .. وإننا لنرفض كل أنواع العنف والتطرف والإرهاب ، ندعو السلطات إلى الضرب بيد من حديد وردع الإرهاب بكل ما أوتيت من قوة من أجل حماية السكينة العامة للمجتمع ودفاعاً عن بيوت الله ، وأمانته بين المسلمين ..

وإننا لنعاهد الله وقيادتنا السياسية على الوقوف بوجه كل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن أو جره إلى مهالك الفتنة

كما أن جميع أبناء مديرية القطن باختلاف مشاربهم الفكرية وفئاتهم الاجتماعية لنستنكر كل المحاولات الرامية إلى إثارة الفتن وشق الصف الوطني وكل ممارسات الترهيب للمواطنين بالبيانات والخطب والكلمات التي تلقى في مهرجانات لايراد منها سوى تأليب الناس على بعضها البعض وبث الخلافات والأحقاد وغرس الكراهية في النفوس على غرار ما حدث في المهرجان الذي نظمته أحزاب اللقاء المشترك مؤخراً في مديرية القطن .

وإننا نؤكد وتتمسك بنهج الإخاء والتسامح والترفع عن الصغائر وعدم إلانجرار وراء الأصوات والأبواق التي تريد من أبناء هذه المديرية شق وحدة صفهم وتفريقهم وإيجاد الخلافات لأهداف معروفة لدى الجميع ونرفض الاصطياد في الماء العكر

وإننا نؤكد أن تلك أساليب التي طواها الزمن منذ عهود الفتن التي اجتاحت بعض مناطق اليمن ، لا يراد منها غير إثارة النعرات والفتن بين أبناء المديرية بدرجة أساسية وإثارة البلبلة لمآرب أنانية في نفوس البعض دونما اكتراث لما قد يترتب عنها من ضرر بالغ بأبناء المديرية وأمنهم واستقرار حياتهم

وإننا في الوقت الذي نعلن فيه رفضنا القاطع لكل هذه الممارسات والأساليب الدنيئة نؤكد أيضاً موقفنا الثابت والدعم لكل جهود القيادة السياسي الرامية إلى ترسيخ الأمن وإحلال السلام في النفوس وتعزيز مناخات السكينة التي هي أساس كل انطلاقة لبناء الوطن والنهوض بمقدراته وتهيئة كل الفرص الكفيلة بحياة أفضل وواقع واعد بالخير بأذن الله تعالى ..

" وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون " صدق الله العظيم
صادر عن:
قبائل ومشائخ واعيان وجميع أبناء مديرة القطن
الخميس 15/5/2008م









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020