السبت, 18-يناير-2020 الساعة: 06:42 م - آخر تحديث: 03:27 م (27: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
2020م‮ ‬عام‮ ‬المصالحة‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - اعتبرالدكتور صالح باصرة  وزير التعليم العالي أن احتفال الشعب اليمني بالعيد الوطني الـ18 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية هو بمثابة استذكار لحدث تاريخي عظيم وإنجاز وطني تم تحقيقه على يد القائد الوحدوي الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الذي استطاع أن يقتنص هذه اللحظة التاريخية لإعلان قيام الوحدة اليمنية في الـ22 مايو 1990م.

المؤتمرنت -عمران -محمد الشامي -
ندوة :وحدة اليمن شمعة مضيئة في السماء العربي الحالك
اعتبرالدكتور صالح باصرة وزير التعليم العالي أن احتفال الشعب اليمني بالعيد الوطني الـ18 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية هو بمثابة استذكار لحدث تاريخي عظيم وإنجاز وطني تم تحقيقه على يد القائد الوحدوي الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الذي استطاع أن يقتنص هذه اللحظة التاريخية لإعلان قيام الوحدة اليمنية في الـ22 مايو 1990م.

وقال باصرة في كلمة له اليوم في افتتاح أعمال ندوة الوحدة اليمنية وآفاق المستقبل والتي نظمها الاتحاد العام لشباب اليمن بالتعاون مع جامعة عمران في محافظة عمران ان الوحدة اليمنية هي شمعة مضيئة في سماء الوطن العربي الحالك الظلام ،مضيفاً إن الوحدة اليمنية ليست عبارة عن توحيد نظامين سياسيين مختلفين فحسب وإنما تبقى أكبر من ذلك بكثير حيث أن الوحدة هي لها بعد إنساني واجتماعي يلم شمل الأسرة اليمنية الواحدة التي كانت تعاني ويلات التشطير قبل 22 مايو 1990م .

وتناول وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور صالح با صرة في ورقته المراحل التاريخية التي مر بها اليمن منذ العهود السبئية والحميرية الأولى وصولاً إلى عصر الإسلام والخلافة الراشدة والدولتين الأموية والعباسية كدولة موحدة في إطار الدولة الإسلامية.

كما تضمنت ورقة العمل العوامل والمؤثرات التي تداخلت خلال تلك الفترات خصوصاً في نهاية الدولة العباسية وما رافقها من عوامل انهيار أدى بدوره إلى ضعف الدولة المركزية في بغداد ومن ثم ظهور دويلات وأقاليم مستقلة مما ساهم في فتح شهية وأطماع الغزاة المحتلين العثمانيين والإنجليز.

مثمنةً دور الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر في العمل الوطني المشترك في حركات وطنية جسدت في النهاية طموحات اليمنيين في إعادة لحمة الوطن في (22)مايو 1990م بقيادة المناضل الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية.
من جهته قال كهلان مجاهد ابو شوارب محافظ محافظ عمران ان الـ22 من مايو 1990م يمثل نقطة تحول تاريخية في حياة الشعب اليمني ويوماً خالد في تاريخ اليمن المعاصر .

وأكد محافظ محافظة عمران كهلان مجاهد أبو شوارب أن انتخابات المحافظين التي تمت في الـ17 من الشهر الجاري هي احد الثمار الديمقراطية للوحدة اليمنية حيث شكلت هذه الانتخابات نقلة نوعية على طريق سير اليمن نحو تحقيق وتطبيق الحكم المحلي وصولاً إلى تحقيق أهداف ا لحكم الرشيد في اليمن الموحد يمن الـ22 من مايو الكبير.
نظمت جامعة عمران -وبالتعاون مع الاتحاد العام لشباب اليمن وبرعاية دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور علي محمد مجور -اليوم ندوة علمية ووطنية وأكاديمية وفكرية بعنوان الوحدة اليمنية وآفاق المستقبل.
وقال محافظ عمران إن مثل هذه الفعاليات الوطنية التي من شأنها تعميق الثقافة الوطنية وتجسيدها سلوكاً للحفاظ على منجزات ومكاسب الوطن وبما يضمن الانطلاق بالعمل التنموي إلى مستويات أشمل وأفضل في نطاق وحدة اليمن الكبير وثوابته الوطنية المنبثقة من مبادئ الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر.
من جانبهما تحدث كلٌّ من رئيس جامعة عمران الدكتور صالح فضل السلامي ووكيل أول وزارة الشباب والرياضة رئيس اتحاد شباب اليمن معمر الإرياني بكلمتين استعرضتا جملة المكاسب التي تحققت في ظل الوحدة اليمنية وخصوصاً في المجال الفكري والثقافي الذي يأتي في سياقهما إقامة الفعاليات الفكرية والندوات والحوارات وغيرها ذات الصلة بتعميق جذور الوحدة الوطنية وتعميم مفاهيم تربوية سليمة وسلوكيات صحية توجه النشء إلى الفضائل وحب الوطن والولاء له.

وتضمنت أعمال وفعاليات الندوة التي حضرها مستشار رئيس الجمهورية للعلوم والتكنولوجيا محمد الحداء أوراق عمل ركزت في محاورها على الأبعاد التاريخية للوحدة اليمنية وسبل استثمار دلالاتها في تثبيت عرى الوحدة وحماية منجزاتها .

وتناولت الورقة التي قدمها وزير الثقافة الدكتور محمد أبو بكر المفلحي بعنوان ملامح الإستراتيجية الثقافية للمجتمع في ظل الوحدة المباركة مفاهيم الثقافة والحضارة ودور الثقافة كمحرك اجتماعي واقتصادي للإنتاج المرتكز على الابتكار والإبداع واستغلال الموروث الحضاري والثقافي التي تتميز به اليمن في تحقيق تنمية وطنية شاملة تقوم على مفاهيم الوحدة والترابط والإخاء والتماسك المجتمعي الذي من شأنه بناء مجتمع متقدم ومزدهر.

فيما تعرضت الورقة الثالثة التي قدمها عضو اللجنة العليا لمكافحة الفساد ياسين عبد سعيد دور الوحدة والقائد خلال المرحلة 1990- 2008م إلى المراحل التي تمخضت عنها الوحدة اليمنية ودور علي عبدالله صالح كلاعب وطني تحدى الصعاب واستغل الفرص السانحة والمناسبة لتحقيق هذا المنجز رغم الظروف والتقلبات السياسية الدولية والإقليمية وأثرهما في تشظي الدول لا اتحادها.

وأشارت الورقة الى حكمة ودبلوماسية التعامل البناء والناجح لدى الرئيس في مجمل الأحداث التي تعرضت لها الوحدة اليمنية وقدرته على استيعاب معطيات هذه الأحداث ومن ثم ابتكر الحلول الناجعة واتخاذ القرارات الصائبة الحاسمة للحفاظ على تماسك الوطن ووحدته.

وفي ختام فعاليات الندوة رفع المشاركون برقية تهنئة وعرفان ووفاء للقيادة السياسية ممثلة بالرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020