الإثنين, 06-أبريل-2020 الساعة: 05:25 م - آخر تحديث: 03:50 م (50: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
جائحة كورونا العالمية في العام 2020م وجائحة العدوان السعودي الإماراتي على اليمن
بقلم/ عبدالعزيز بن حبتور
شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن الشيبانى
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
علوم وتقنية
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
تطوير لقاح مضاد للسرطان من التبغ
تمكن باحثون أميركيون من تطوير لقاح مضاد للسرطان تم استخلاصه من مصدر نباتي لتحفيز رد الفعل المناعي يتوقع أن تدفع المضادات الحيوية التي يفرزها إلى تكوين رد فعل مناعي في الجسم أقوى من المضادات التي يتم تركيبها من خلايا حيوانية.

ورغم أن الباحثين لا يعرفون بعد إن كان رد الفعل المناعي كافيا للقضاء على السرطان، فهم يأملون في أن يتيح ذلك التوصل إلى علاج لبعض أنواع السرطان على الأقل.

وقال كبير معدي الدراسة رونالد ليفي من المركز الطبي في جامعة ستانفورد بأنه قد تكون هذه طريقة لعلاج السرطان بدون آثار جانبية. وتابع أن الفكرة هي في تحفيز رد فعل الجسم المناعي لمحاربة السرطان، معربا عن تفاؤله في الحصول على نتائج ايجابية خلال التجربة السريرية اللاحقة.

ونجح الباحثون بفضل هذه التقنية في معالجة بعض السرطانات لدى الفئران. وجرب فريق ليفي اللقاح لدى 16 شخصا يعانون من سرطان مزمن في الخلايا اللمفاوية-B.

ولم تظهر لدى أي من المرضى آثار جانبية كما ظهر لدى 70بالمائة منهم رد فعل مناعي، كما أفادت الدراسة التي نشرت في مجلة سجلات الأكاديمية الوطنية للعلوم الأميركية.

وهي المرة الأولى التي يتم فيها تجربة لقاح مصنوع من النبات على البشر. وجرت سابقا تجربة لقاحات للسرطان تم تطويرها باستخدام خلايا حيوانية أو بشرية لكن نتائجها لم تكن حاسمة.

ويتمتع اللقاح المصنوع من مصدر نباتي بمزايا عدة منها انه يمكن تطويره بسرعة وبكلفة متدنية. كما انه لا يمثل خطورة نقل العدوى كما هي الحال مع الخلايا الحيوانية. ويتطلب العثور على الهدف الصحيح، استنساخ مورثات الخلايا السرطانية لكل مريض.

وبعد استنساخها، يتم حقن المورثات في فيروس يهاجم نبات التبغ. ويتم إدخال الفيروس في أوراق نبات التبغ حيث يتحول إلى عامل لإنتاج البروتين، كما شرح ليفي

*سوا








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020