الثلاثاء, 25-فبراير-2020 الساعة: 09:33 م - آخر تحديث: 09:27 م (27: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
التجريف‮ ‬للوظيفة‮ ‬العامة‮ .. ‬إلى‮ ‬أين‮ ‬؟‮!‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
أخبار
المؤتمر نت - لجنة فرز من انتخابات سابقة في اليمن - عن الجزيرة نت

المؤتمرنت -
البرلمان يناقش غدا مشروع تعديل قانون الانتخابات
من المقرر ان يبدأ مجلس النواب يوم غد السبت مناقشة مشروع تعديل بعض مواد القانون رقم « 13 « لسنة 2001م بشأن الانتخابات العامة والاستفتاء في اليمن الذي أحاله مجلس الوزراء إلى البرلمان الثلاثاء المنصرم.
وتنص المادة الأولى من المشروع على تعديل المواد ( 2 / ز ر 4 / ه ر 12 ر 13 ر 14 ر 15 ر 16 ر 21 / ه / و ر 24 / ج ر 25 ر 28 ر 33 ر 37 ر 39 ر 40 ر 50 ر 51 ر 61 / أ ر 98 ر 100 / ب ر 103 ر 104 ر 105 ر 106 ر107 ر 121 ر 125 ر 127 خامسا ر 142 ر 144).

ويأتي هذا التعديل لتلافي جوانب القصور التي ظهرت خلال الفترة الماضية من تطبيق القانون، وتعزيز الضمانات الانتخابية .واستفادة من توصيات الاتحاد الأوروبي الصادرة بعد الانتخابات الرئاسية، بالإضافة إلى ما سبق واتفقت عليه الأحزاب السياسية في اتفاق المبادئ .

ويتضمن مشروع التعديل بدرجة رئيسية القضايا المتعلقة بالتوسع في مجال الطعون وتقرير الحق في الطعون على المرشحين للانتخابات النيابية والمحلية أثناء فترة الترشيح إلى جانب تعزيز الضمانات لحيادية الوظيفة العامة والمال العام ووسائل الإعلام الرسمية أثناء الحملات الانتخابية وإقرار الحق في تقديم الشكاوى الإدارية أثناء العمليات الانتخابية وتنظيم إجراءات تقديم الشكاوى إضافة إلى تعزيز النصوص الحالية التي تؤكد استقلالية وحيادية اللجنة العليا، وتنظيم أمن الانتخابات والتوسع في تنظيم حق الرقابة على العمليات الانتخابية سواء أكانت رقابية محلية أم أجنبية وتحديد حقوق والتزامات المراقبين .

وكانت اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام ناقشت امس الخميس مستجدات الأوضاع السياسية وقضايا الحوار مع مختلف الأحزاب والتنظيمات السياسية ،وحثت اللجنة العامة مجلس النواب على سرعة مناقشة، وإقرار تعديلات قانون الانتخابات وبما يفضي إلى سرعة تشكيل اللجنة العليا للانتخابات.

واعتبرت اللجنة العامة ما تضمنته تعديلات قانون الانتخابات خطوة أمام التوافق الوطني وإثراء الحياة السياسية عبر أسلوب الحوار وبما يؤدي إلى إجراء الاستحقاقات الدستورية وفي مقدمتها الانتخابات النيابية المقرر أن تشدها اليمن في إبريل من العام القادم في مواعيدها المحددة دستورياً.

وأكدت اللجنة العامة حرص المؤتمر الشعبي العامة على إجراء الانتخابات في مواعيدها الدستورية والقانونية تنفيذاً لالتزاماته والوعود التي تضمنتها برامجه الانتخابية والرئاسية والبرلمانية والمحلية التي منحها الشعب ثقته.

وكان عبدالرحمن الأكوع-القائم بأعمال الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام- اكد من جانبه حرص المؤتمر الشعبي العام على إجراء الانتخابات البرلمانية القادمة في موعدها الدستوري وفي أجواء ديمقراطية نزيهة محذراً من محاولات لتأجيل الانتخابات لما يمثله ذلك من خطر على المسيرة الديمقراطية في اليمن.

واشار في موضوع التعديلات المعتزم تنفيذها على قانون الانتخابات والمتفق عليها مع الأحزاب السياسية الى إضافة مواد تعتبر استخدام المال العام جريمة انتخابية يعاقب عليها القانون.

وكشف القائم بأعمال الأمين العام عن ممارسات ابتزازية لم يسبق لها مثيل يتعرض لها المؤتمر الشعبي العام من قبل بعض القوى السياسية.

منوها إلى أن موافقة المؤتمر على بعض التعديلات في قانون الانتخابات جاءت بدافع الحرص على التجربة الديمقراطية وإجراء الانتخابات في موعدها.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020