الأحد, 22-سبتمبر-2019 الساعة: 11:56 ص - آخر تحديث: 12:08 ص (08: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
أبو راس.. أنموذجاً
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
أخبار
المؤتمر نت - نصرة صالح القاضي تلقي كلمة المرأة ومنظمات المجتمع المدني تصوير / فؤاد الحرازي

المؤتمرنت -
رئيسة اتحاد نساء اليمن بالضالع ..الوحدة محروسة بعناية الله وإرادة أبناء الوطن

دعت رئيسة اتحاد نساء اليمن فرع الضالع نصرة صالح القاضي إلى اصطفاف وطني لمواجهة ثقافة الكراهية والحقد والمناطقية بثقافة حب اليمن وتعزيز المحبة والأخوة والوحدة بين أبناء الوطن الواحد .

وقالت الناشطة نصرة صالح القاضي في كلمة منظمات المجتمع المدني اليوم في مفتتح أعمال الدورة الثانية للمؤتمر العام السابع للمؤتمر الشعبي العام إن وحدة الثاني والعشرين من مايو تجاوزت مرحلة الخطر وً لا خوف عليها ، فهي محروسة بعناية الله وإرادة وعزيمة أبناء اليمن وفي مقدمتهم محقق الوحدة اليمنية المباركة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية ومعه أبناء الوطن من قوات مسلحة وأمن وكل الشرفاء والوطنيين في وطن الثاني والعشرين من مايو.

وخاطبت رئيسة اتحاد نساء اليمن بالضالع عناصر التخريب والتآمر على وحدة البلاد :" نقول لكم أيها المتآمرون: إن أحلامكم اليوم وغداً وما بعده "ستظل أحلاماً وسراباً بقيعةٍ يحسبه الضمان ماءً"، إما حُلمنا فقد صار حقيقة ملموسة نعيشه كحقيقة وجودنا في الثاني والعشرين من مايو الأغر، وهو اليوم الذي أُعاد لليمنيين وجودهم وكرامتهم وعزتهم وشرفهم وسموهم بين الأمم والشعوب، فلا يمكن لعاقل أن يفرط فيما اكتسبه وحققه، والثاني والعشرين من مايو هو اليوم الذي سما فيه جميع اليمنيين على جروحهم وآلامهم التي اكتوا بها خلال الحكم الشمولي التشطيري.

وأضافت مخاطبة عناصر التخريب وأعمال العنف بالقول :" هل اشتقتم إلى دورات الصراع الدموية التي عودتمونا عليها؟ وهل أزعجتكم سنوات الاستقرار والتنمية والإنجازات التي لمست خيراتها كل مناطق اليمن بدون استثناء؟ بل نعتقد جازمين أن التنمية وخيرات الوحدة وصلت وعمت المحافظات المحرومة في العهد الشمولي أكثر من غيرها خصوصاً المحافظات الجنوبية والشرقية.

وقالت لا خوف ولا وجل على مصير الوحدة المباركة ولا يمكن لأي فرد أو جماعة مهما كانت أن تدعي الوصاية على منطقة أو محافظة أو حتى مجموع محافظات.

وطالبت الناشطة نصرة صالح القاضي بتفعيل مبدأ الثواب والعقاب في كل مؤسسات الدولة و العمل على محاربة وتجفيف منابع الفساد أياً كان شكله أو نوعه ونشد على يديه لمحاكمة كل من ثبت تورطه في نهب المال العام أو التخاذل في أداء واجبه، ونؤكد ترحيبنا ا لشديد في توجه الرئيس بتشكيل لجان رئاسية للنزول المباشر إلى كل المحافظات للاطلاع على أي أشكال أو قصور أو اختلالات في كل محافظة ومن ثم معالجتها.

كما طالبت بالضرب بيد من حديد ضد كل الخارجين عن القانون والدستور وكل من يريدون زعزعة أمن واستقرار الوطن والمس بوحدته المباركة أو ثورته المجيدة.

وأشارت إلى أن المرأة اليمنية حققت خطوات كبيرة في المشاركة السياسية والتمكين الاقتصادي وصارت بجانب أخيها الرجل تحمل هموم التنمية ، فالجميع يعرف تمام المعرفة مستوى ما وصلت إليه منظمات المجتمع المدني والمرأة في اليمن في ظل الوحدة اليمنية . 
 
نـــــــــــص الكلمة









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019