السبت, 19-سبتمبر-2020 الساعة: 03:23 م - آخر تحديث: 02:45 م (45: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬(38)..‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ -
التطبيع الإماراتي البحريني مقدمة للتطبيع السعودي مع العدو الصهيوني
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
ايقونة مؤتمرية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
"38" ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬لحظة‮ ‬التأسيس‮.. ‬وحاجة‮ ‬المؤتمر‮ ‬لشجاعة‮ ‬التحديث‮ ‬
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮.. ‬تنظيم‮ ‬الشعب‮ ‬الرائد‮ ‬وصمام‮ ‬أمان‮ ‬يمن‮ ‬الحرية‮ ‬والديمقراطية
هشام‮ ‬شرف عبدالله
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ضد‮ ‬العدوان‮ ‬والتطبيع‮ ‬
عبدالوهاب‮ ‬يحيى‮ ‬الدرة‮ ❊
المؤتمر‮ ‬في‮ ‬عيد‮ ‬ميلاده‮ ‬الـ38:تَصْغُرُ‮ ‬في‮ ‬عين‮ ‬العظيم‮ ‬العظائم
توفيق‮ ‬الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - قال وكيل وزارة الإعلام أحمد ناصر إن الإعلام مسئولية وطنية واجتماعية ومرآة تعكس الحقائق دون تهويل أو مبالغة أو تزييف . وأضاف  المناضل المخضرم أحمد ناصر الحماطي في كلمته في المهرجان الإذاعي والتلفزيوني الرابع الذي نظمه قسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام جامعة صنعاء مخاطباً الخريجين :"لابد أن تنطلقوا في ممارسة مهامكم بصدق

المؤتمرنت – محمد طاهر -
مهرجان الاذاعة والتلفزيون:اليمنيون يجسدون ملاحم عظيمة لحماية وحدتهم وأخوتهم
قال وكيل وزارة الإعلام أحمد ناصر إن الإعلام مسئولية وطنية واجتماعية ومرآة تعكس الحقائق دون تهويل أو مبالغة أو تزييف .

وأضاف المناضل المخضرم أحمد ناصر الحماطي في كلمته في المهرجان الإذاعي والتلفزيوني الرابع الذي نظمه قسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام جامعة صنعاء مخاطباً الخريجين :"لابد أن تنطلقوا في ممارسة مهامكم بصدق وموضوعية فأنتم ستكونون مرآة للحقيقة والكلمة الحرة التي تبني لا تهدم وتعكس واقع ما تشهده اليمن من تطور ونماء في مختلف المجالات .

وتطرق الحماطي إلى واقع الإعلام قبل تحقيق الوحدة المباركة التي شهدت مخاض الحرية والديمقراطية لكل اليمنيين بعيدا عن التسلط والتكميم ، وفي سبيل هذه الوحدة ناضل أحرار اليمن في الشطرين وحملوا أرواحهم على أكفهم للخلاص من الإمامة والاستعمار وبعد ذلك من الواقع المؤلم الذي يعيشه الشطر الجنوبي من الوطن تحت نير الاستبداد والسحل و( لا صوت يعلو فوق صوت الحزب ) .

واستعرض الصحفي والإذاعي الحماطي محطات نضالية باتجاه الوحدة المباركة التي خلصت الشطر الجنوبي من الوطن من وجبات القتل والتنكيل ودورات الدم ومقتل الآلاف ومؤامرات تحاك ضد الإخوان بعضهم بعضا من قبل عملاء مندسين في صفوف الثورة الذين وزعوا على إخوانكم تهم الرجعية تحت ستار الفكر اللينيني والماركسي وأحكام مستعجلة ذهب ضحيتها خيرة إخوانكم وكبار المناضلين وفي مقدمتهم أول رئيس للشطر الجنوبي قحطان الشعبي وكذلك (16) الفاً من إخوانكم المفكرين والقيادات الشريفة والناس الأبرياء .

وسخر الحماطي من أولئك الذين لفظهم الوطن لخيانتهم حلم اليمنيين في عام 1994م ولكنهم لم يعتبروا من التفاف أبناء اليمن في المحافظات الجنوبية والشمالية حول الوحدة وتلاحمت الأيادي وتجسدت الملحمة الشعبية في أروع صورها ، كما تجسدت هذه الملحمة عندما تعرض إخواننا في حضرموت والمهرة والحديدة لكارثة السيول والفيضانات ، وهي تعبر عن تلاحم أبناء اليمن وتوحدهم وتخندقهم للدفاع عن أمنهم واستقرارهم وأرضهم وأخوتهم .

وقال :" هؤلاء الخونة يجلسون في فنادق ضخمة في الخارج ويدعون أبناء الشعبي اليمني الواحد الهوية والمصير إلى التقاتل ودورات الدماء والحرب بالوكالة ، ويتناسون أن الإيمان يمان والحكمة يمانية وأن اليمنيين على درجة عالية من الفطنة والذكاء وأن ذاكرتهم ترفض العودة إلى الماضي المؤلم وسيكونون صفاً واحداً في خندق الدفاع عن الوحدة اليمنية مصيرهم ومستقبل أجيال اليمن ومصدر عزتهم وكرامتهم "، مشيراً في السياق ذاته إلى جهود الرئيس على عبد الله صالح رئيس الجمهورية لوقف الاقتتال بين إخوانه في الشطر الجنوبي واحتضانهم بكل حب وأخوة .

وخاطب أحمد ناصر الحماطي خريجين كلية الإعلام بالقول :" ستعيدون قراءة التاريخ وستسطرون بالذهب تاريخ الوحدة واليمن وتلاحم اليمنيين ضد الجهل والتخلف والاستبداد والاقتتال ، وسيدرك كل العملاء والخونة لوطنهم أنكم حماة للوطن بأقلامكم وإبداعاتكم ولن تكونوا مهمة سهلة للمشاريع الفاشلة والتغرير بكم للكيد لبلدكم وأن تعاملكم سكون أمنياً مع الحقائق بعيداً عن التزييف والتهويل والمبالغة على حساب الوطن ووحدته ".

من جانبه هنأ الدكتور خالد طميم رئيس جامعة صنعاء الخريجين ، معتبراً أن مشاريعهم وإبداعاتهم ستكون مكرسة لخدمة اليمن الواحد .

وقال :" إننا نراهن على وعيكم وثقافتكم وقدراتكم العلمية لخدمة اليمن وأمنه واستقراره والحفاظ على منجزاته ومكاسبه وفي مقدمة ذلك الوحدة اليمنية التي تحققت بفضل الله وإخلاص القيادة السياسية ممثلة بالرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية .

مضيفاً أن الوحدة صارت ملكاً لأبناء الشعب اليمني في الجنوب والشمال وتحرسها عناية الله وإرادة الشباب الواعي والمخلص لوطنه وأمته .

وقال طميم :" إن أبناء اليمن لم يقبلوا العودة للإمامة ووقفوا صفاً واحداً ضد محاولات إجهاض الثورة وناضلوا في حصار السبعين وكذلك ناضل أبناء اليمن ضد الاستعمار ولم يقبلوا العودة إلى الرجعية والتخلف ودافعوا عن ثورتهم ووحدتهم ، وستكون الدماء الشابة والجديدة مشاريع دفاع بالإبداع والبناء وتقدم مسيرة الوحدة والتنمية .

وأكد أن الوحدة بالنسبة لكل اليمنيين مصير وعزة وكرامة وحرية وديمقراطية وتنمية ومشاريع عملاقة ومستقبل أفضل ، بعيداً عن المشاريع التآمرية والمفسدين الذين يحاولون النيل من كرامة اليمنيين وأخوتهم .
وقال:" إن الحرية والديمقراطية ليست للهدم بل وسائل لخدمة البلدان واستمرارية التطور .

وكشف رئيس جامعة صنعاء عن التحضير لإعلان نادي خريجين جامعة صنعاء لتطوير مهارات الحاسوب والتقنية ومختلف المهارات والتأهيل والهندسة وغيرها وذلك لتطوير القدرات للخرجين كخطوة ايجابية للجامعة تجاه خدمة خريجيها ، موجهاً الشكر لرئيس قسم الإذاعة والتلفزيون الدكتور وليد الحديثي مؤسس مهرجان الإذاعة والتلفزيون .

عميد كلية الإعلام الدكتور محمد عبد الجبار سلام أكد على مواكبة الكلية للجوانب العلمية والتطورات المتلاحقة في مجال الاتصالات ، مشيداً بالإبداعات الشابة لانجاز (16) فيلماً متميزاً وبأقل الإمكانيات .

وقال :" ونحن نحتفل بتخرج كوكبة من طلاب الإعلام المتميزين يجدر بنا أن نؤكد أن الإعلام سلاح ذو حدين ، حيث نشهد هذه الأيام إعلاماً ينهش في جسد الوطن الواحد ويروج لتمزيق البلاد وشق صف الوحدة الوطنية بدعوى الحرية بعيداً عن المسئولية الاجتماعية والوطنية ، مشدداً على ضرورة الالتزام بأخلاقيات المهنة والمصداقية والموضوعية وعكس الحقائق من الواقع وتوعية الناس وتنويرهم دون تزييف أو تدليس ولي الحقائق .

وخاطب سلام الأصوات النشاز الحالمة بالعودة باليمنيين إلى ما قبل 1990م بالقول :" إنكم تخليتم عن الوحدة وغدرتم بها وفضلتهم أن يكون لكم وطناً غير اليمن الموحد ، فعليكم أن تتعلموا حب الأوطان والبذل والعطاء لبناء الأوطان وليس بالتآمر من الغرف المريحة والسيارات الفارهه ".

وأضاف مخاطباً الأصوات الانفصالية :" لقد خرجتم عن قيم وتقاليد أبناء اليمن وأخلاقهم وفشلتم في تمزيق أخوتهم وحاضرهم ومستقبلهم وثوابتهم الوطنية ، وتحلمون بالعودة إلى اقتتال الأخوة ، فاليمن لم يكن إلا واحداً موحداً وليخسر المتآمرون على وطنهم إلى الأبد ".

وأكد أن خريجين كلية الإعلام سيكونون في مقدمة المدافعين عن الوحدة ومكتسبات الوطن بثقافتهم وعلمهم وأقلامهم وجنوداً مجندة في سبيل حماية الوحدة ومكتسبات اليمن الواحد ".

من جانبه قال الدكتور وليد حسن الحديثي رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون إن المهرجان اختار شعار "الإعلام ...حرية ومسئولية والتزام بالثوابت الوطنية " ، موجهاً الشكر لانجاز المشاريع التخرجية بإمكانيات متواضعة وإبداعات كبيرة وضخمة وتجاوزت العقبات بالإرادة والمثابرة ، ونحن في كلية الإعلام لا زلنا نتوق إلى إمكانيات أفضل لتكون مخرجاتنا متميزة خدمة لهذا البلد العزيز .

وأضاف :" إنني أقولها كعربي من العراق ..اليمن يجب أن يكون أمناً لأنه لا يقدر الأمان مثلما اقدره أنا عندما ضاع الأمان في بلدي، هذا البلد الوحدوي العزيز ، وحدته وحدة شعب واحد ، وحدة وطنية وهي تاج على رؤوس كل يمني وعربي ، وعلينا أن نحافظ على هذه الوحدة إنها وحدة الوطن ، وحدة المصير ، وحدة الحرية ، وحدة القائد الكريم على عبد الله صالح حفظه ورعاه ".

ودعا الدكتور الحديثي اليمنيين من الشمال إلى الجنوب الحفاظ على الخيمة اليمنية العظيمة ، فهي بحاجة للحفاظ عليها من أجل أن يستمر اليمن أمناً مطمئناً ، أرضاً وشعباً عظيماً ،بقيادة الرئيس على عبد الله صالح رئيس الجمهورية حفظه الله تعالى ".

وأشاد بمشاريع التخرج المتميزة وعددها (16) فيلماً من إعداد وتقديم وإخراج طلاب المستوى الرابع بكلية الإعلام .

عقب حفل الافتتاح استعرض المهرجان مشاريع تخرج لطلاب قسم الإذاعة والتلفزيون عن الأيتام والخيل اليمنية الأصيلة ، ولازالت فعاليات المهرجان مستمرة حتى غد الأربعاء .










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020