الإثنين, 20-يناير-2020 الساعة: 06:13 م - آخر تحديث: 05:26 م (26: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
2020م‮ ‬عام‮ ‬المصالحة‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت -  يوجد لقاح يحمي البشر من إنفلونزا الخنازير (الفرنسية-أرشيف)

المؤتمرنت-عدن- سالم العسكري -
100 جهاز تنفس صناعي لمواجهة الوباء..استقرار حالة المصابين بأنفلونزا الخنازير بعدن
أكد الدكتور الخضر لصور مدير عام مكتب الصحة والسكان بعدن استقرار الحالة الصحية للثلاثة المصابين بأنفلونزا الخنازير من ضمن خمس حالات أعلنت عنهاوزارة الصحة العامة والسكان.

وكانت وزارة الصحة العامة والسكان في اليمن أعلنت أمس عن اكتشاف أربع حالات جديدة مصابة بأنفلونزا الخنازير ليصبح عدد المصابين بالفيروس المعروف علمياً بفيروس ( إتش1 أن 1) في اليمن خمس حالات ،بعد أن أعلنت الوزارة يوم أمس الأول عن اكتشاف اول حالة لمصاب بأنفلونزا الخنازير يوم أمس الأول الثلاثاء لطالب يمني يبلغ من العمر 16 عاما قدم من الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مدير الصحة بعدن :إن الأطباء يواصلون عملية الرقابة الصحية على المصابين وتمكينهم من العلاجات اللازمة المتوفرة حالياً وزيارتهم إلى منازلهم وتكثيف التوعية الصحية لأسرهم وأقاربهم وذلك وفقاً وما توصي به منظمة الصحة العالمية.

وأضاف الخضر للمؤتمرنت أن مكتب الصحة والسكان بعدن قام بتزويد المنافذ ( الميناء والمطار ) بفرق طبية لفحص الوافدين لمعرفة المشتبه بهم بالأجهزة الخاصة التي تم تزويد المنافذ بها من قبل وزارة الصحة والسكان، إلى جانب الاتصال مع ضباط الترصد الوبائي في المديريات لمعرفة أي حالات مشتبه بها وتشكيل غرفة عمليات، في المحافظة للإبلاغ عن أي حالات .

وأشار الدكتور لصور، أن مكتب الصحة بالمحافظة سيعمل وبالتنسيق مع وزارة الصحة على مواصلة الجهود لفحص أي حالات مشتبه بها والقيام بالتوعية الإعلامية للوقاية من هذا المرض وطرق العدوى، وتكثيف الترصد في المنافذ والمواقع الصحية.
إلى ذلك دعا وزير الصحة العامة والسكان الدكتور عبدالكريم راصع المواطنين إلى عدم الخوف ،مؤكداً أن ظهور حالات مشتبه بها لايدعو إلى القلق .

ونوه الوزير راصع إلى أن الإحصاءات الخاصة بالمرض حول العالم تؤكد انه ورغم سرعة انتشار الفيروس ،ورغم وصول عدد المصابين إلى قرابة 36 ألف حالة إلا أن عدد الوفيات لم يتجاوز 164 حالة وفاة حول العالم أي ما نسبته اقل من 1% .

لكن الوزير راصع الذي كان يتحدث في لقاء مع الفضائية اليمنية ليلة الأربعاء دعا المسافرين الذين كانوا ضمن المسافرين في الرحلة التي أقلت الطلاب اليمنيين العائدين من الولايات المتحدة والذين ظهرت الإصابة بينهم إلى إجراء فحوصات للتأكد من حالتهم الصحية .

وفي سياق متصل بموضوع الإجراءات اليمنية لمواجهة أنفلونزا الخنازير قال
الدكتور عبدالكريم الكحلاني مدير عام الترصد الوبائي في وزارة الصحة العامة والسكان في اليمن أن اللجنة الوطنية العليا لمواجهة الأنفلونزا قررت شراء مائة جهاز للتنفس الصناعي لمواجهة مرض أنفلونزا الخنازير لتوزيعها على المستشفيات العامة في مختلف المحافظات إضافة إلى 36 جهاز تنفس صناعي موجودة حاليا ضمن الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها وزارة الصحة لمواجهة هذا الوباء .

وأكد الناطق الرسمي باسم اللجنة الوطنية العليا لمواجهة الأنفلونزا أن وزارة الصحة لم تتلق إلى الآن أي بلاغ عن إصابة يمنيين سواء كانوا مغتربين او طلابا في الخارج .

وقال " نتواصل بشكل مستمر مع منسقي الترصد بدول إقليم شرق المتوسط لمتابعة التطورات بالنسبة للمرض في بلدانهم لمعرفة ما إذا كانت هناك إصابات بين يمنيين مقيمين لديهم.

ونوه الكحلاني إلى أن الخمس حالات التي أعلنت وزارة الصحة عن اكتشافها في اليمن لطلاب يمنيين عائدين من الولايات المتحدة الأمريكية هي حالات خفيفة ومستقرة.

ولفت إلى أن تكثيف عملية الترصد لأنفلونزا الخنازير مستمرة في جميع المحافظات وخاصة في المحافظات التي توجد بها مطارات , مشيرا إلى أن اجتماع منسقي الاتصال والترصد الذي انعقد في الرياض في مايو الماضي كان شدد على اتخاذ الإجراءات الاحترازية في المطارات التي تستقبل رحلات أما المنافذ البحرية فقد تم الاتفاق على قيام الدول التي تستقبل سفنا تقل قادمين من الدول الموبؤة بأنفلونزا الخنازير باتخاذ الإجراءات التي تراها مناسبة , ورأى الاجتماع عدم الحاجة إلى اتخاذ إجراءات بالنسبة للمنافذ البرية إلا إذا حدثت تطورات شديدة في الدول من شأنها نقل العدوى عبر المنافذ البرية .

الجدير بالذكر أن منظمة الصحة العالمية أعلنت الاثنين الماضي أن عدد الإصابات المؤكدة بأنفلونزا الخنازير ارتفع إلى 35928 حالة في 76 بلدا، أدت إلى وفاة 163 شخصا. وأشارت إلى أن الفيروس تحول إلى وباء، ورفعت حالة التأهب للدرجة السادسة والقصوى.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020