السبت, 28-مارس-2020 الساعة: 09:48 م - آخر تحديث: 09:48 م (48: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
إستطلاعات وتقارير
المؤتمر نت -

المؤتمرنت - تعز - لينا المغربي -
شباب تعز يعرضون تاريخ المظفرفي عدد من المحافظات
كثير من الناس اليوم لازالوا يجهلون تاريخ اليمن لقديم وقليل من يعرف عن التاريخ اليمني القديم وحضارته وبين هذ وذاك تظل الحقائق رهن طرف عالم بها ولذلك فانه ينبغي للمؤسسات الثقافية والابداعية أن تقوم بدورها في الترعيف بتاريخ اليمن وجذب المجتمع اليه وخاصة الشباب الذين يشكلون عصب الحياة وتقدم الشعوب ،

وفي هذا الجانب أخذت (مؤسسة الشبا ب للثقافة والفنون والتراث ) في تعز على عاتقها نشر جزء من تاريخ نجهله نحن اليوم ويجهله غيرنا لاننا لم نعد نقرأ ولم نعد نهتم بتراثنا وحضارتنا.

المؤسسة المعنية يقودها مجموعة من المهتمين بالشأن الثقافي والادبي تقدم من خلال ( 85 شاب وشابة ) عمل تاريخي كبير للمرة الثالثة وقد عودت الناس ان تقابلهم في محافظاتهم وتعرض لهم اعمالها المسرحية التى تحكي جانب من تراث وحضارة اليمن السعيد عامة ومجد وتاريخ تعز خاصة .

خلال الايام القليلة القادمة تنطلق القافلة الثقافية التى تتبع المؤسسة في رحلة مكوكية في عدد من المحافظات لتقدم لهم مسرحية لها مدلولها التاريخي ولها معناها السياسي في رسالة من الفرقة المسرحية الى كل ابناء اليمن ان يكونوا امة واحدة لاينجروا الى نعيق الغربان التي تنادي اليوم بفصل الرأس عن الجسد وانهاء حقيقة "الوحدة " في كل شيء ،.

ستقدم شخصية "الملك الظفر" في عمل مسرحي رائع بدون شك يحمل اسم "اليمن مسير مشرق -الملك المظفر" شباب وشابات المحافظة الثقافية هم من سيقوم بالدور في هذا العمل المسرحي الرائع .

• الموحد القديم والحديث..
المخرج المسرحي احمد قائد شجاع الدين تحدث عن فكرة العمل الذي ستقدمه القافلة الثقافية قائلاً: الفكرة تتمحور حول الثقافة الوطنية المستمدة من تاريخنا المشرق وكيف نغرس الهوية والفخر والاعتزاز باليمن عبر العصور من خلال حقبات تاريخية منها الدولة الرسولية (( الملك المظفر )) ملك اليمن الموحد ونظراً لتشابهه بين الموحد القديم والحديث،أما التاثير فسيكون إن شاء الله كبير في تعز فقد أصبح هناك مؤسسة وطنية ثقافية شبابية تراثية تجمع الشباب المبدع من كل فئات المجتمع تجمعهم مصلحة واحدة وهدف واحد نحو تعزيز الثقافة الوطنية لخلق جيل مسلح بحب الوطن ، لأنه للاسف البيئة الثقافية ملبدة بغيوم الاعمال الموسمية التي تطل علينا بأعمال لاترقى إلى مستوى الخطاب الثقافي الواجب تعزيزه في بروز أعمال فنية وطنية على مدار العام تحمل في طياتها ثقافة الحوار والتسامح والدعوة لبناء الانسان ثقافياً وعلمياً.

واضاف (وعلى الرغم مما ذكر من محبطات الواقع التي لم نرضخ لها فقد انطلقنا وبإيمان متين على مدى ثلاثة أعوام وهي عمرتأسيس مؤسستنا الفنية وبكادر يضم أكثر من "120شاب وشابة" من مختلف الشرائح الابداعية (ممثلون –فنانون – تشكيليون – شعراء- أدباء –مهندسون) لتقديم ثلاثه أعمال ثقافية وفنية وطنية وهي "سيمفونية اللون والضوء"، و"عشاق النهار" و"اليمن مسير مشرق -الملك المظفر" وهوالعمل الحالي الذي نحن بصدده والذي ستشهده بعض محافظات الجمهورية بعد تقديمه في عاصمه الثقافة اليمنية تعز إن شاء الله).

فضل المتوكل عضو لجنه التنسيق والمتابعة تحدث عن جهات داعمة للعمل لكنها بشكل محدودة الجهد مقارنة بدعم رجل الاعمال شوقي أحمد هائل الذي دعم القافلة بخمسة ملايين ريال بعد وزارة الثقافة وقال (نحن نستعد بالتنسيق مع المجلس المحلي ومجموعة شركات هائل سعيد أنعم وشركاه لهذه الاحتفالية بعدة فعاليات من أبرزها عرض العمل الدرامي الملحمي التاريخي ( اليمن مسير مشرق - الملك المظفر ).


• انشغال المحافظين .

= الأخ / شكيب الامير أمين عام المؤسسة قال:إن عدم اهتمام بعض محافظي المحافظات المستهدفة يعد من أهم المعوقات رغم التنسيق مع تلك المحافظات بموعد وصول القافلة وعدم حضورهم فعاليات القافله بحجة الانشغال.
• الملك الظفر

نوفل اليوسفي مقدم دور شخصية الملك المظفر تحدث عن دوره في العمل الفني قائلاً : لقد أوكلت إلىّ مسؤولية فنية كبيرة وحملت على عاتقي أمانة عظيمة بعظمة هذه الشخصية التاريخية التي بدأت حياتها من أول درجة في سلم المجد والريادة فقد كان الملك المظفر قبل أن يصنع مجده وتاريخه كل ما رأي في قرية المهجن بتهامة فاستطاع المظفر أن يسيطر على الحكم بدءً من هناك فبدأ يعد جيشاً لاستعادة الحكم من زوجة أبيه التي حكمت بعد وفاتة وكان أقوى جيش عرف باسم (( الزرانيق ) وتحقق للملك هذا الهدف ثم بدأ يمد نفوذه ويبني بلده حتى وصل نفوذه إلى ظفار عمان وإلى الحرمين الشريفين فتجسيد مثل هذه الشخصية سيحتم علىّ بذل الجهد الكبير في قراءة تاريخ هذا الملك وجمع المعلومات اللازمة والكافية حول الشخصية واهتماماته وتعامله ومبادئه وقوانينه واتجاهاته وعلمه وكل شيء يخصه كي تبني الشخصيه لدى بناءً صحيحا يساعدني في تقمص هذه الشخصية الغير عادية وأداء الامانة التي حملتها وحقيقة قبل تجسيد هذا الدور لم تكن لدي المعلومات الكافية عنه وإنما كانت معلوما ت بسيطة عنه وعن دولته الدولة الرسولية وعندما أوكلت اليّ تجسيد هذه الشخصية بدأت بجمع الكتب والمراجع التاريخية التي تخص الدولة الرسولية وباشرت القراءة حتى زادت عندي عظمة هذا الرجل وتاثرت بشخصيته كثيراً.

وتابع (بدأت تتضح لي أبعاد شخصيته فتطور الحلم لدي وبدأت أفكر بمسلسل تاريخي يحكي عظمة هذا القائد ولكن ضعف الإمكانيات المادية وعدم وجود شركات الانتاج لمثل هذه المسلسلات العملاقة تجعلنا نقدمه بهذا العمل المسرحي المتواضع الذي تحتاجه بلادنا في مثل هذه الايام التي نمر بها كي يفهم الكل أن اليمن مسير مشرق عبر التاريخ .

وقال ومثلما كان القائد المظفر يبني اليمن علمياً وحضارياً وشعبه يقف إلى جواره هاهو القائد الرمز /علي عبدالله صالح يبني اليمن ويوحدها ويحميها ويبذل كل جهده وامكاناته ونحن إن شاء الله الى جانبه صفاً واحداً ،وإن تعالت بعض أصوات النشاز فلن تدوم وعمرها قصير أمام التفاف الشعب حول القائد حفضه الله ، ونحن من خلال هذا العمل نوصل رساله هي أن يكون الحاضر مثلما كان الماضي عندما كانت الامة العربية والاسلامية لها عزها ومكانتها وهي تسود العالم وأتمنى أن نوحد آراءنا وطموحاتنا لبناء هذا الوطن الحبيب بناءً علمياً وحضارياً وننافس به بقية البلدان في التقدم والرقي ونبذ الفرقة والعصبية والمناطقية التي لا تؤدي إلا الى خراب وتأخير بلدنا والعودة به الى عهود الظلام .

• زوجة الملك المظفر

الممثلة:غاده الزوقري تقوم بدور الملكة زوجة الملك المظفرتقول :أجسد دور زوجة الملك المظفر وهي ( الأدرجهة الطواشي )علماً بأنه أول عمل أظهر فيه مباشرة بعمل مسرحي فهو عمل تاريخي هام جداً يجسد مرحلة تاريخية يمنية مربه اليمن وخاصة محافظة تعز التي قامت فيها الدولة الرسولية حيث واننا نجسد في هذا العمل بين عهد الدولة الرسولية وعصرنا الحالي .

وفيما اذا كانت الفتاة اليمنية تجد صعوبه في وقوفها على المسرح قالت : بالنسبة لي فأسرتي واعية ومتفهمة لدور المسرح كصرح ثقافي له دور كبير في توعية وتثقيف الشعوب وتقديم ما تفتخر به من تاريخ لحضارتنا القديمة والاصيلة التي تتميز بها عن بقية حضارات الشعوب ولهذا فأنا كغيري من الزملاء والزميلات المشاركات معي في هذا العمل أعتز وأفتخر بان أمثل بلادي وتاريخها المشرق أمام الآخرين وأمام من يجهلون تاريخنا المجيد والعريق .

واضافت انا اود من خلال هذا العمل أود أن أوصل رساله لمسامع الآخرين أن وحدة اليمن أصيلة ومتجذرة وعميقة منذ القدم وأن ما صنعه العظماء الاولون نحن سائرون علية لانه يمثل تاريخ مجد وشموخ وكبرياء نفاخر به بين الامم والشعوب .

• تاريخ وطن نعتز به

اصغر شخصية على المسرح الطفلة مايسه المغربي قالت :أنا لاول مرة أقف فيها على المسرح كنت أظن أن المسرح وجد فقط للكوميديا فقط لكني اكتشفت أنها أكبر من توقعاتي رغم ما يقال عن المسرح وعن الفتيات اللواتي يقفن على المسرح ورغم صغر سني إلا أني أجد مضايقات كوني أقف على المسرح لكني أحسبها مجرد كلام هوى لان المسرح كغيره من الوسائل نستطيع استخدامه بما يخدم المجتمع أو يهدمه وما سنقدمه أظنه رساله واضحه بانها تحمل تاريخ وطن نعتز بتقديمه .

تصوير انيس مهيوب









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "إستطلاعات وتقارير"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020