الأربعاء, 16-أكتوبر-2019 الساعة: 11:12 ص - آخر تحديث: 01:00 ص (00: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
دين
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
خطباء محافظة عمران يدعون إلى التسامح الديني وحماية حقوق الأقليات
دعا خطباء محافظة عمران إلى الالتزام بهدي الإسلام وشريعته الغراء في حماية حقوق الأقليات الدينية والعرقية والتسامح الديني بين أهل الوطن الواحد وشددوا على أهمية التعايش بين فئات المجتمع في إطار المواطنة المتساوية وتكافؤ الفرص.
كما أكد الخطباء المشاركون على أن الشورى في الإسلام ملزمة للحاكم بموجب الدستور والقانون الذي يعتبر عقداً ملزماً للحاكم والشعب وتحديد العلاقة بين السلطات وتعزيز الحقوق والحريات ، وفرقوا بين الشورى ( الملزمة ) للحاكم في الشأن العام ، وبين الشورى ( المعلمة ) في الشأن الخاص للمستشير.
ورأى الخطباء أن النظام الديمقراطي ومبادئه هي التطبيق الواقعي لتحقيق مبدأ الشورى مع مراعاة أن الديمقراطية ليست شكلاً ولا نموذجاً واحداً مفروضاً من أحد على آخر ، وإنما جوهرها أن الشعب هو مالك السلطات ومصدرها على أساس الحرية والمساواة والعدالة.
وأفاد مدربا الدورة شوقي عبد الرقيب القاضي ومعاذ محمد الصوفي أن الدورة في إطار برنامجها تهدف إلى: رفع الوعي والمعرفة بمفاهيم المواطنة الفاعلة والديمقراطية وحقوق الإنسان ، وتوسيع دائرة الحوار الفكري والسياسي والحقوقي لما فيه تمتين السلام الاجتماعي ، وتشجيع المشاركة الإيجابية في تنمية المجتمع وتعزيز الحقوق والحريات.
جاء ذلك في جلسات الدورة التدريبية التي نفذتها المنظمة الوطنية لتنمية المجتمع NODS YEMEN لتدريب 25 خطيباً بينهم 5 واعظات وتربويات من محافظة عمران في الفترة من 11 إلى 13 أغسطس 2009 ، بالتعاون مع الصندوق الوطني للديمقراطية NED في إطار [ المرحلة الثالثة ] لبرنامج تأهيل الخطباء في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان.
الجدير بالذكر أن البرنامج استهدف في مرحلتيه [ الأولى والثانية ] 250 خطيباً وواعظة من 10 محافظات هي: صنعاء ، عدن ، تعز ، الضالع ، إب ، لحج ، الحديدة ، أبين ، ذمار ، حجة ، ويستهدف في مرحلته [ الثالثة ] التي تنتهي مدتها في مارس 2010 بمشيئة الله تعالى 125 خطيباً وواعظة من 5 محافظات هي: حضرموت ، مأرب ، المحويت ، عمران ، ريمة.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "دين"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019