السبت, 28-مارس-2020 الساعة: 08:05 م - آخر تحديث: 08:03 م (03: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
إستطلاعات وتقارير
المؤتمر نت - ضحايا الارهاب الحوثي

المؤتمرنت - ماجد عبد الحميد -
تقرير حكومي يكشف تدمير الحوثيين 10 ألف منشأة

 كشف تقرير حكومي عن تعرض محافظة صعدة خلال خمسة أعوام (2004-2008) لأعمال عنف وتخريب قامت بها عصابات الإرهاب والتخريب التابعة للإرهابي عبد الملك الحوثي.



وقال تقرير الأداء الحكومي للعام الماضي 2008م – حصل المؤتمرنت على نسخة منه- ان أعمال التخريب والإرهاب تسببت في إحداث عدد من الخسائر البشرية والأضرار المادية بالممتلكات الخاصة والمنشآت العامة والبنى التحتية في المحافظة ، وأدت إلى عرقلة جهود التنمية في المحافظات التي أصيبت بحالة من الجمود وتعرضت لشلل شبة تام.


 



وأضاف التقرير أن من بين تلك الأضرار المادية امتداد الأضرار المادية الناتجة عن أعمال التخريب والإرهاب بصعدة إلى (11) مديرية من مديريات المحافظة ، مؤكدا ان بيانات النتائج النهائية لحصر الأضرار في الممتلكات العامة والخاصة التي قام بها صندوق أعمار صعدة أظهرت تعرض(11) مديرية هي( سحار- مجز- الصفراء- رازح – كتاف- غمر- قطابر- الظاهر- شداء- ساقين - حيدان) لأضرار مادية في الممتلكات الخاصة والمنشآت العامة .


 


وأعتبر التقرير أن مديرية سحار هي أكثر المديريات تضررا بواقع 3.820 منشأة عامة وخاصة تليها مديرية مجز بعدد 2.547 منشأة عامة وخاصة ، ثم مديرية حيدان التي تضررت فيها 1.717منشأة عامة وخاصة. فيما اعتبرت مديرية شداء من أقل المديريات تضررا بواقع (3) منشآت عامة فقط ، تليها مديرية الظاهربـ(15) منشاة عامة ، ثم مديرية غمر التي تضررت فيها(22) منشأة عامة وخاصة.


 


وقال التقرير الحكومي ان إجمالي عدد المنشآت العامة التي طالها التخريب بلغت خلال نفس الفترة (9) ألاف ،و (730) منشأة : توزعت على عدد(9) ألاف و(308) منشأة خاصة بنسبة 96% من إجمالي المنشأة المتضررة ، و(422) منشأة عامة بنسبة 4% من أجمالي المنشآت المتضررة .


 


وتعرضت المنازل الخاصة بالمواطنين للعدد الأكبر من الأضرار -بحسب التقرير- حيث بلغ عدد المنازل المتضررة (7) ألاف ،و(529) منزلا بنسبة 77%  من أجمالي المنشأة المتضررة( عامة- خاصة) ونسبة 81% من إجمالي عدد المنشآت الخاصة المتضررة ، بما يشير  ذلك إلى أن مدبري أعمال الإرهاب والتخريب قد استهدفوا إحداث رد فعل معادية  للدولة والثورة والجمهورية بين أوساط المواطنين.


 


وأوضح التقرير أن الأضرار الواقعة في المنشآت العامة توزعت ما بين العديد من المرافق العامة والحكومية والمشاريع التنموية والخدمية ، وقال: ان المساجد جاءت في مقدمه المنشآت التي تعرضت للأضرار حيث بلغ عدد المساجد المتضررة (287) مسجداً بنسبة 68% من إجمالي المنشآت العامة المتضررة ، تليها المدارس بعدد(100) مدرسة متضررة بنسبة بلغت 24% وهو الأمر الذي يتضح منه بجلاء مقدار الحقد الذي ملاء قلوب وعقول عصابات الإرهاب والتخريب حتى على منابر الإيمان ودور العبادة ومنشآت التنوير والتعليم لتصيبها نيران أحقادهم.


 


وتطرق التقرير إلى امتداد الأضرار في أعمال الإرهاب والتخريب لتشمل مديرية حرف سفيان في محافظة عمران ، ومديرية بني حشيش في محافظة صنعاء.


 


وقال التقرير ان إجمالي الأضرار الواقعة في المنشآت العامة والخاصة بالمديريتين بلغت(1241) منشأة توزعت على (1186) تهديم للمنازل ، وتضرر(12) مدرسة، و5 منشات خاصة أخرى وتهديم (5) مراكز صحية ، ومركز للشرطة، و(30) مسجداً ، إلى جانب تضرر (4) منشآت عامة أخرى.


 


وبخصوص الخسائر التنموية التي طالتها أيدي عناصر الإرهاب والتخريب بيَن التقرير أن الخسائر تشكلت من عدة نقاط منها : التوقف شبة التام لحركة التنمية في المحافظة وحرمانها من عدد كبير من المشاريع التنموية والخدمية وتخلفها في مسيرة التنمية عن المحافظات الأخرى نتيجة عدم قدرتها على الاستفادة من الجزء الأكثر من المبالغ المخصصة لمشاريع التنمية، وتعرض عدد كبير من المشاريع غير المكتملة والتي كانت تحت التنفيذ للتوقف في أعمالها الإنشائية مما أدى إلى حدوث التعثر في بعضها والتدمير الكلي أو الجزئي لبعضها الآخر، وامتناع معظم المقاولين عن تنفيذ أية مشاريع جديدة او حتى استكمال مشاريع كانوا قد بدءوها، وتوقف عدد من المنشآت الخدمية عن تقديم خدماتها للجمهور أو تعثرها وتعرض خدماتها للقصور والضعف نتيجة عدم التمكن من إيصال التجهيزات والمستلزمات اللازمة لتسيير أعمالها، وتعرض عدد كبير من مواطن المحافظة الخسائر غير منظورة في بيعهم وتجارتهم وإنتاجهم الزراعي والحيواني نتيجة نزوحهم عن قراهم وهجرهم لمنازلهم وتركهم لمصادر عيشهم، إلى جانب ما أدت إليه أعمال التخريب من قطع للطرق وإقلاق لحالة الأمن والسكينة العامة الأمر الذي أثر بصورة سلبية على استقرار المواطنين وجعلهم غير قادرين على التمكن من ممارسة أنشطتهم وأعمالهم.


 وفي مجال الجهود الحكومية لمعالجة الإضرار وإعادة الإعمار-  قال التقرير - ان  الحكومة سعت إلى تنفيذ عدة إجراءات لإعادة الإعمار من بينها تشكيل اللجنة الأمنية العليا المشتركة لمعالجة آثار وتداعيات الفتنة بمحافظة صعدة وإنشاء صندوق مستقل لإعمار صعدة واعتماد مبلغ (10) مليار ريال لإعادة الإعمار، حيث قام الصندوق بعدة إجراءات منها حصر الأضرار التي لحقت بالمنشآت العامة والخاصة وإعادة إعمار المناطق المتضررة.


 وأضاف التقرير أن صندوق إعمار صعدة عمل على إصلاح وترميم الأضرار الواقعة في المنشآت التعليمية المتضررة حتى يتمكن أبناء المناطق التي شهدت أعمال عنف وتخريب من مواصلة تعليمهم دون تأخير عن الجدول الدراسي،  حيث تم الانتهاء من إصلاح وترميم (12) مدرسة وتسليمها بتكلفة إجمالية بلغت (48) مليون ريال، ومواصلة ترميم وتأهيل وتوسعة عدد من المدارس والمباني العامة لعدد (29) مشروعاً  تعليميا و(13) مباني عامة ،إلى جانب تنفيذ مشاريع خدمية جديدة نفذها الصندوق العام الماضي وبلغ عددها ( 12)   مشروعا بتكلفة 235 مليونا و (515) ريال توزعت على (4) مشاريع تعليمية و(5) مشاريع مياه ، ومشروعين مباني عامة ومشروع طرق.


 


واختتم التقرير أن صندوق إعمار صعدة دشن بداية العام الجاري 2009م تنفيذ المرحلة الأولى لإعادة إعمار منازل المواطنين المتضررة من خلال تسليم شيكات القسط الأول من مبالغ إعادة الإعمار من المستفيدين في عدد من المناطق المتضررة.


 


 


وكانت السلطة المحلية رصدت في تقرير حديث الخروقات والجرائم الإرهابية التي ارتكبها عناصر التمرد الحوثي منذ إعلان وقف إطلاق النار منتصف 2008م حتى يوليو العام 2009م .










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
ابو صالح (ضيف)
18-08-2009
واين الدولة والقيادة من هذه الكارثة ! ايضا يتبعون سياسة النفس الطويل بعد تدمير 10 الف منشأة

المزيد من "إستطلاعات وتقارير"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020