الخميس, 24-أكتوبر-2019 الساعة: 06:02 ص - آخر تحديث: 12:53 ص (53: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
دين
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
مفتي السعودية يجيز لبس الكمامات في العمرة
تزايدت حالات الإصابة بمرض انفلونزا الخنازير بشكل مطرد في العديد من الدول العربية، فيما تزايدت حالات الوفاة والإصابات على مستوى العالم. وأجاز مفتي السعودية لبس الكمامات خلال العمرة.
وتدرس مصر منع من هم دون 25 عاماً وفوق 65 عاماً من أداء مناسك الحج.

وسجلت في سلطنة عمان 165 حالة جديدة بالمرض خلال 48 ساعة، وبلغ مجموع الحالات المصابة 513 حالة، تماثل معظمها للشفاء، وأوضحت وزارة الصحة في السلطنة أن حالة الوفاة التي سجلت مطلع الأسبوع الحالي في محافظة ظفار لفتاة تعرضت لالتهاب رئوي حاد لم يتبين بعد إصابتها بفيروس “اتش1 ان 1”، مشيرة إلى أن اللجنة المختصة ستعلن عن أسباب وفاتها فور توفر الفحوصات المخبرية. وأعلن وزير الصحة اللبناني محمد جواد خليفة عن وجود 500 حالة موثقة في لبنان تمّ فحصها مخبرياً، والتوقعات تتحدث بين 1000 مصاب أو 1500. واكتشفت إصابتان جديدتان في اليمن، ومثلها في الجزائر، و4 إصابات أخرى في سوريا.

من جهته، أجاز مفتي عام السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ لبس الكمامات للمعتمرين أثناء الطواف والسعي وفي الصلاة داخل المسجد الحرام وغيره والأخذ بالأسباب التي تقي الناس العدوى. وقال ردا على سؤال حول حكم لبس الكمامات في العمرة والصلاة إنه جائز، لافتاً “أن الكمامات لا تعتبر غطاء وجه، فمن يرى الحاجة إلى لبسها فلا بأس وإن لم يكن هناك حاجة فتركها أولى”.

واستعانت وزارة الصحة السعودية بفريق من مركز مراقبة الأمراض في ولاية اتلانتا الأمريكية من أجل مكافحة احتمال انتشار المرض خلال موسم الحج والعمرة، إذ بدأ الفريق الخطوات الأولى لتطبيق نظام إلكتروني متطور لاستقصاء المرض وغيره من الأمراض الموضوعة تحت الاستقصاء الوبائي خلال الموسم. وسيعمل الفريق، الذي باشر عمله بدعوة من وزارة الصحة بالمملكة، مع نظيره السعودي أثناء موسم الحج والعمرة.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة خالد بن محمد مرغلاني إن الخطوة تهدف لسلامة الحجاج، لافتاً إلى أن المملكة تعتبر أول دولة في الشرق الأوسط والثالثة على مستوى العالم التي تقوم بتطبيق هذا النظام الذي سيحقق فائدة كبيرة في إيصال المعلومات الوبائية بسرعة عالية ودقة متناهية لأصحاب القرار.

وذكرت صحيفة “المصرى اليوم”، أمس، أن الحكومة تبحث في منع من هم أقل من 25 عاماً وأكثر من 65 عاماً من السفر لأداء فريضة الحج، وأوضحت أن اللجنة الوزارية للحج والعمرة سوف تبحث تطبيق اشتراطات السفر نفسها، التي يتم تطبيقها على المعتمرين حاليا، على موسم الحج المقبل.

وبدأت السلطات الأمنية والصحية البحث عن مسؤول عربي، غافل سلطات مطار القاهرة، ليهرب بابنته أثناء نقلها للمستشفى بعد الاشتباه في إصابتها بعد اكتشاف ارتفاع في درجة حرارتها.

وعلى صعيد العلاج، ذكرت منظمة الصحة العالمية أن السلطات المعنية بالصحة في كل دولة هي صاحبة القرار بشأن تحديد فترة الصلاحية المناسبة لعقار “تاميفلو” المضاد للفيروس. جاء ذلك في أعقاب توصية من الشركة المنتجة للعقار بتمديد فترة الصلاحية بعد أن كشفت مؤخرا عن أدلة علمية بأن صلاحية العقار قد تدوم فترة أطول مما كان متوقعا.











أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "دين"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019