الجمعة, 19-سبتمبر-2014 الساعة: 06:48 م - آخر تحديث: 06:04 م (04: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
للمرجفين ..المؤتمر صمام أمان اليمن فكفاكم أباطيل
المؤتمرنت-المحرر السياسي
الإصلاح بين 2011 و2014م
عبدالناصر المملوح
كم أنت كبير أيها «المؤتمر»
عبدالعزيزالهياجم
المؤتمريون ليسوا (عكفه ) مع الحوثي
محمد انعم
المؤتمر بيتنا الذي نحرص عليه
أ.د. عبدالسلام الجوفي
ميلاد التجديد داخل المؤتمر
مطهر الأشموري
وقفات مع مسيرة المؤتمر, تنيظما ونظاما!
د. عبدالقادر مغلس
محافظات
المؤتمر نت -

السبت, 24-أبريل-2010
المؤتمرنت – عدن - نصر باغريب -
جامعة عدن تبحث تطوير العمل في كلية التربية
ترأس الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن اليوم السبت (24 أبريل 2010م)، اجتماعا لمجلس كلية التربية عدن بحضور الدكتور/مهدي علي عبدالسلام عضو مجلس النواب عضو الهيئة التدريسية بكلية التربية، والدكتور/ صالح مقطن باقطيان عميد كلية التربية عدن، وذلك لبحث التوجهات الجديدة لتطوير العمل الأكاديمي في الكلية في ضوء خطط الجامعة للاحتفال بالذكرى الأربعين لتأسيسها (1970م/2010م).

وقد أستهل الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور كلمته التوجيهية في الاجتماع بالإشادة بالدور الذي أضطلع به الدكتور/يعقوب عبدالله قاسم عميد كلية التربية السابق في أداء رسالته العلمية وبإضافة لبنات علمية نوعية لصرح الكلية..، معربا عن تقديره للجهود التي بذلت من قبل العميد السابق والطاقم المساعد له من أعضاء مجلس الكلية.

وحث رئيس جامعة عدن عميد وأعضاء مجلس الكلية الجدد على مواصلة مسيرة العمل الأكاديمي للكلية بحماسة وتعاون مشترك وتطوير برامج الكلية ومناهجها الدراسية وإضافة لبنات جديدة وتراكمية متميزة لما تحقق في السابق.
وأشار الدكتور/بن حبتور في سياق كلمته التوجيهية إلى أن كلية التربية كانت المدماك الأساسي لإنشاء جامعة عدن، وجمعت عند تأسيسها تخصصات لثلاث كليات (التربية – العلوم- الآداب)، وذلك لتلبية حاجة المجتمع والتنمية في البلاد وقتذاك.

وحيا رئيس جامعة عدن الرواد الأوائل الذين أخذوا على عاتقهم عبء تأسيس كلية التربية..، معربا عن التقدير والشكر لهم ولأعمالهم الجليلة لخدمة مجتمعهم ورقيه الحضاري..، مذكراً المجتمعين بأسماء هولاء الرواد الأوائل الذين يجب أن تخلد أسمائهم وصورهم وأعمالهم في سجل تاريخ الجامعة وهم: الأستاذ/عبدالله فاضل فارع (كلية التربية العليا) والدكتور/عبدالله باحطاب (كلية الطب)، والدكتور/جعفر الظفاري (كلية التربية) والأستاذ/عبدالمجيد العراسي (كلية الإدارة والاقتصاد) والدكتور/باسبع (كلية التربية بالمكلا) والدكتور/محمد جعفر زين (أول رئيس لجامعة عدن)...الخ.

وعرج الدكتور/بن حبتور في حديثه الموجه لأعضاء مجلس كلية التربية عدن على الأنشطة والفعاليات المكثفة التي تشهدها كلية التربية وجامعة عدن عموما بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيسها..، منوهاً إلى مشروع كتابة تاريخ جامعة عدن الذي يتوقع أن تنتهي اللجنة المكلفة من انجازه خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وتطرق أيضا إلى المؤتمرات العلمية الضخمة والندوات التي ستنظمها الجامعة احتفاءً بهذه المناسبة منها عقد مؤتمر المفكر والأديب/علي أحمد باكثير والمؤتمرات الطبية الأولى لكليات الطب والصيدلة والمتزامنة مع قدوم القافلة الطبية الثانية لجامعة عدن في شهر ديسمبر المقبل.

وكشف ارئيس الجامعة خلال حديثه عن أن جهود جامعة عدن للارتقاء بنشاطها الأكاديمي العلمي أدى إلى الاتفاق مع عدد من رجال الأعمال لتمويل وتأسيس كراسي علمية وبحثية في جامعة عدن على غرار الكراسي البحثية في عدد من جامعات العالم المتقدم للدفع بالعمل البحثي المتخصص وخاصة في مجالات الطب (طب بشري، طب أسنان، صيدلة) والهندسة إلى الأمام وهي تجربة رائدة على مستوى الجامعات اليمنية قاطبة.

ونوه الدكتور/عبدالعزيز صالح ن حبتور إلى أن جامعة عدن تعد كذلك من الجامعات اليمنية الرائدة في إعدادها لأول دليل جامعي يمني لتقويم البرامج الدراسية والذي جاء كنتيجة لخبرات طويلة لدى أساتذة الجامعة واستلهام من تجارب عربية ودولية ومنظمات عالمية متقدمة..، مؤكدا أن جامعة عدن قامت بسلسلة من الخطوات التقويمية المهمة لمناهجها وأقسامها العلمية ودراسة جدوى المواد والتخصصات التي تدرس فيها ومدى أهميتها للمجتمع.

إلى ذلك أعرب الدكتور/صالح مقطن باقطيان عميد كلية التربية بعدن عن تقديره لاهتمام رئيس جامعة عدن ودأبه الحثيث لمتابعة نشاطات الكليات وحثها على بذل المزيد من العطاء للارتقاء بأدائها ونشاطاتها الأكاديمية.

وأستعرض الدكتور/باقطيان سلسلة الفعاليات والأنشطة التي تزمع كلية التربية القيام بها خلال الأشهر المقبلة من العام الجاري والتي أدرجت ضمن خطتها الجامعية الحالية.
عقب ذلك استطرد عدد من أعضاء مجلس كلية التربية (نواب العميد ورؤساء الأقسام العلمية)، بأحاديثهم التي تناولت الشأن الأكاديمي والأفكار المطروحة لتحسين البرامج الدراسية ومشروعات الدارسات والأبحاث التي ستقدم للمؤتمر العلمي الرابع لجامعة عدن الهادف لتقييم الخطط الدراسية والبرامج التعليمية والمناهج في جامعة عدن خلال أربعين عاما.

وعبر المتحدثون من أعضاء مجلس كلية التربية عن تقديرهم لتوجهات قيادة الجامعة بإعطاء الاهتمام المناسب للجانب التطبيقي في العملية التعليمية وبما يتواكب مع سمة العصر الراهن.
حضر الاجتماع نواب عميد كلية التربية (الدكتور/أنيس طائع، أحمد محمد السمنة، الدكتور/عزان قائد محمد)، ورؤساء الأقسام الـ 14 في كلية التربية والتي تشمل أقسام: (الفيزياء،الرياضيات،الحاسوب، الأحياء، الكيمياء، الدراسات الإسلامية، اللغة العربية، اللغة الانجليزية، التربية، علم النفس، التاريخ، الجغرافية، علم الاجتماع، التربية البدنية.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014