الثلاثاء, 18-فبراير-2020 الساعة: 01:03 م - آخر تحديث: 02:16 ص (16: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
المتسلقون باسم المؤتمر سيفشلون
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - دشنت اليوم بالعاصمة صنعاء ورشة العمل التدريبية الخاصة ببناء قاعدة بيانات لحصر الكوارث في اليمن، و التي ستستمر لمدة أربعة أيام، في الفترة من (24 – 27) مايو 2010.
 و تنعقد هذه الدورة بالتعاون و التنسيق بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وزارة المياه و البيئة، ممثلةً بإدارة الطوارئ و الكوارث

المؤتمرنت -
اليمن والامم المتحدة بورشة حصر أضرار السيول
دشنت اليوم بالعاصمة صنعاء ورشة العمل التدريبية الخاصة ببناء قاعدة بيانات لحصر الكوارث في الجمهورية اليمنية، و التي ستستمر لمدة أربعة أيام، في الفترة من (24 – 27) مايو 2010.
و تنعقد هذه الدورة بالتعاون و التنسيق بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وزارة المياه و البيئة، ممثلةً بإدارة الطوارئ و الكوارث البيئية، و الإستراتيجية الدولية للحد من الكوارث (ISDR)، و مصلحة الدفاع المدني و البنك الدولي.

و تهدف قاعدة البيانات إلى حصر الكوارث و وضعها في نظامٍ موحد مما سيسهم إيجاباً في عمليات التخطيط و التنسيق، علاوةً على وضع آلياتٍ دفاعيةٍ للتخفيف من حدة المخاطر و وضع أنظمة الإنذار المبكّر و الاستعداد المبكّر قبل الكارثة. و سيتم ذلك، وفق الإمكانيات المتاحة. و من المتوقع أن تساعد هذه البيانات على تحليل اتجاهات الكوارث و تأثيراتها بطريقة منهجية مما يمكّن الهيئات ذات العلاقة من التخطيط لإجراءات الوقاية و الاستعداد الأفضل للتخفيف من آثار الكوارث على المجتمعات.

و في مستهل حفل التدشين، استعرض السيد/ محمد الناصري، نائب المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، نشاطات مشروع "الإستعداد للكوارث و إدارتها و التعافي من آثاراها"، المموّل من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. و عبّر عن ضرورة تحسين التواصل و التنسيق بين الجهات المختلفة، و أن يعملوا سوياً من أجل تحسين سلة المعلومات و اتخاذ القرار، بحيث يتسنى لمجتمعاتهم التأهب على نحوٍ أفضل لمواجهة ما يقع من أخطار جديدة.

بدوره، قال المهندس/ ماجد الرفاعي، مدير عام الطوارئ و الكوارث البيئية: "لقد أثبت بناء قاعدة البيانات جدواه من خلال تخزين المعلومات على الكوارث و خسائرها و تحليلها و تمثيلها في أشكال بيانية و خرائط، و هي لا تزال طور التطوير و التحسين المستمرين".

حضر حفل التدشين ، السيد/ مفيد الحالمي، وكيل وزارة المياه و البيئة لقطاع البيئة، و عددٌ من مسؤولي الجهات ذات العلاقة.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020