الأحد, 29-مايو-2016 الساعة: 01:03 ص - آخر تحديث: 12:04 ص (04: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة وجدت لتبقى وستنتصر على الغزاة
بقلم الاستاذ عارف عوض الزوكا -الامين العام للمؤتمر الشعبي العام
الميلاد الأزلي للعيد الوطني للجمهورية اليمنية
د/ علي مطهرالعثربي
في الذكرى الـ(9) لوفاة الشهيد صالح الجنيد
الشيخ سلطان البركاني -الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام
انتهاز فرصة التشارك في بناء (الحزام والطريق)
بقلم وزير الخارجية الصيني وانغ يي
هل تعلمون ما هو الفرق بينكم وبين فائقة السيد..؟
عبدالكريم المدي
وفد المؤتمر.. حراك دبلوماسي مكثّف على هامش مفاوضات الكويت
المؤتمرنت – جميل الجعدبي
رسالة من مواطن امريكي للمتحاورين في الكويت
آدم بارون
التصعيد.. ومفاوضات الكويت
عبدالناصر المملوح
جمعتا رجب.. مابين اجدادنا اليمنيين والأحفاد
وليد يحيى الحبابي
مرتزقة الرياض.. الوان شتى جمعتهم خيانة الوطن وفرقتهم كعكة بن سلمان..!
سامي العميسي
هادي (المطية) !!
عبدالملك الفهيدي
تحيةً للصامدين وياللعار على الفارين
عبدالله المغربي
ثقافة
المؤتمر نت -

الأربعاء, 22-سبتمبر-2010
المؤتمرنت -
"ليس يحضرني الآن" .. باكورة إصدارات الشاعر أحمد الطرس العرامي
(سأقصُّ من رؤياي/ هذا المشهدَ العبثي/ حتى لا أطيرَ إلى مسامعِكم/ بأجنحةِ الغيابْ:/مرَّ الصبيُّ عليَّ/ _مبتهجاً_/ برفقةِ أمِّه/ يزهو/ وفي يدِه الكتابْ./ وبعدها بدقيقتين/ وبضع صمتٍ/مرَّ الكتابُ عليَّ/ مرتعشاً/ وفي يدِه الصبي/ أين اختفتْ أمُّ الكتاب؟؟/ أين اختفتْ أمُّ الكتاب؟؟)

هذا هو أحد نصوص المجموعة الشعرية التي صدرت مؤخراً للشاعرأحمد الطرس العرامي، في 109 صفحة من القطع الصغير. اشتغلت جميع نصوص هذه المجموعة على قصيدة التفعيلة لتمثل مرحلةً مهمةً من تجربة الشاعر أحمد العرامي الذي يعد واحداً من الأصوات الشعرية الشابة في الساحة الشعرية اليمنية، والذي من المتوقع أن يكون لمجموعته هذه صداها الملحوظ في الأوساط الأدبية والنقدية في اليمن.

المجموعة التي تحمل عنوان "...ليس يحضرني الآن". احتوت على 25 نصاً شعرياً هي "بابٌ لاتراه الريح، وأنا المغني، ماذا تقول القصيدة، في مهبِّ الموت، قصيدتان إلى أبي، أمُّ الكتاب، تأويل الحجارة، ابن ذي شجن، سورة الحزن، إني مسني الشعر، حين جرى اللوز، عند مفترق الأماني، ظلال الحصى، الألم الدؤوب، نهاية، إلى امرأة، سماء، لا فرق، برق، صنعاء، ..؟!، بلاد، نافورة الورد، وجوه الأصدقاء، صهيل فراشةٍ في دمي".

الجدير بالذكر أن هذه المجموعة الشعرية الأولى للشاعر العرامي، وقد صدرت عن مكتبة البردوني الثقافية بذمار كأول إصدار للمكتبة ضمن سلسلة الإصدارات الإبداعية التي تنوي المكتبة تبنيها لتساهم بها في تحريك المشهد الثقافي اليمني.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "ثقافة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2016