الأربعاء, 05-أغسطس-2020 الساعة: 01:19 م - آخر تحديث: 12:25 ص (25: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
علوم وتقنية
المؤتمر نت -

المؤتمرنت - وكالات -
لقاح إنفلونزا الخنازير..يكافح النوبات القلبية
يبدو أن دور اللقاح المضاد للأنفلونزا يتعدى مجرد محاربة هذا المرض، فقد وجدت دراسة علمية حديثه أنه قد يكافح النوبات القلبية. ويرى القائمون على الدراسة أن البالغين الذين يتلقون لقاح الأنفلونزا أقل احتمالاً للإصابة، ولأول مرة، بنوبة قلبية، العام التالي لتلقي اللقاح. وتضيف الدراسة في "الدورية الطبية الكندية"، إلى ما توحي إليه أبحاث سابقة بأن هناك صلة بين التهابات الجهاز التنفسي والأزمات القلبية. وفي الدراسة، قام باحثون من "جامعة لينكولن" بإنجلترا، بمقارنة السجلات الطبية لأكثر من 16 ألف شخص، أصيبوا بنوبة قلبية للمرة الأولى في سن 40 أو أكثر، بسجلات نحو 62700 شخص لم يصابوا بنوبات قلبية من قبل.

وعقب تحديد العوامل الرئيسية الأخرى المسببة للنوبات القلبية، مثل التدخين والتاريخ العائلي في الإصابة بالمرض، وجد الباحثون أن لقاح الأنفلونزا ارتبط بواقع 19 في المائة في خفض معدل الإصابة بأول نوبة قلبية. وارتفعت نسبة الفائدة إلى 21 في المائة في تفادي الإصابة بنوبة قلبية العام التالي، عند تلقي التطعيم في مطلع موسم الأنفلونزا.










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020