الخميس, 14-نوفمبر-2019 الساعة: 02:40 ص - آخر تحديث: 01:05 ص (05: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت -

المؤتمرنت – الحديدة -سلطان قطران -
الهيج : الشباب مسؤولون عن حماية الوحدة الوطنية
أستقبل حسن الهيج أمين عام المجلس المحلي بمحافظة الحديدة القافلة الطلابية والشبابية لفرع المؤتمر الشعبي العام بالدائرة ال(18) بأمانة العاصمة والذين يزورون محافظة الحديدة تحت شعار ( أعرف وطنك ) .

وخلال اللقاء أكد حسن الهيج أمين عام المجلس المحلي بمحافظة الحديدة أن الشباب هم أمل المستقبل القادم ،وعليهم تقع المسؤولية الكبيرة في الدفاع وحماية عن الوحدة الوطنية والمنجزات التنموية التي تحققت لليمن ، وذلك من خلال تسلحهم بالعلم والمعرفة والتركيز على التعليم المهني والفني والتقني الذي يلبي أحتياجات ومتطلبات المجتمع .

وأشار إلى أن اليمن تواجه عدد من التحديات الخارجية التي تستهدف استمرار الفتن والأعمال التخريبية والإرهابية ضد وحدة الوطن واستقراره وهذه أمور ظاهرة للعيان ولن تخفى على أحد، وحث الشباب على أن يكون كل وحدا حريص على وطنه ويجب أن يقول لهذه المؤامرات لا ويقول لهذه العناصر الإجرامية لا فالوطن وطن الجميع ونحن على سفينة واحدة والغد المشرق هو ملك للجميع ويجب أن نحافظ عليه وأن نقول لكل من يحاول المساس بوحدة الوطن وسيادته واستقراره هذه ثوابت وطنية ونحن نقول لا وألف لا بحيث نقف جميعاً صفاً واحداً وفي خندق واحد ضد من تسول له نفسه المساس بالوطن ومستقبله.

وأوضح للطلاب والشباب بان الشباب يحظون باهتمام كبير من القيادة السياسية وأن البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية قد منحهم كثير من الرعاية والاهتمام في كافة المجالات التنموية والتعليمية والتاهيلية التي تمكن الشباب من تقديم أفضل من عندهم من طاقات وإبداعات ومهارات تساعد على النهوض بالوطن في كافة المجالات المختلفة .

وفيما يتعلق بنجاح الانتخابات النيابية القادمة وما تحمله من دلالات وتطلعات إلى مستقبل أفضل قال حسن الهيج: الوطن له أعداء يتربصون به داخل الوطن وخارجه ويحاولون النيل من نجاحه وتطلعه لمستقبل أفضل وبخاصة أن البرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية والذي بموجبه نال ثقة الشعب يعول عليه في إحداث تحولات ونقلات نوعية في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة .. في حين بدأت التحركات الجادة والعملية لتمويل هذا البرنامج الطموح إلى واقع عملي ملموس بدأت أصابع الحقد والفتنة والانفصال تتحرك لإعاقة عجلة التحولات ومسيرة البناء والتعمير غير أن هذا لمطلب بعيد المنال فالمسيرة التنموية تتجه صوب الأفضل والأجمل وهناك نجاحات ونقلات تنموية تحققت وأخرى قادمة في مختلف القطاعات لكل المحافظات وفي كل عزلة وقرية بجانب ما هو قائم في كل المحافظات ومنها محافظة الحديدة التي حظيت بمشاريع تنموية وخدمية كبيرة .

ومضى الأمين العام بالقول: إن الرئيس علي عبد الله صالح هو شخص يمثل وطناً ويمثل أمة وله الكثير من المواقف السامية والأيادي البيضاء على كثير من التيارات والاتجاهات وفي مختلف المراحل والمنعطفات التي مرت بها اليمن منذ توليه دفة الحكم وقيادة سفينة الوطن في 1978م .

وأكد أن المؤتمر الشعبي العام هو التنظيم الرائد على الساحة الوطنية وهو الذي جاء ونشاء بالحوار ، وبالحوار تمكن من تحقيق منجزات وطنية كبيرة وعلى رأسها أعادة تحقيق الوحدة الوطنية في 22مايو 1990م ، وترسيخ الديمقراطية وحرية المشاركة الشعبية في مشاركة السلطة في صنع القرارات ، من خلال التداول السلمي للسلطة عبر الانتخابات . وأشاد بالجهود التي بذلها فرع المؤتمر الشعبي العام بالدائرة ال(18) بأمانة العاصمة لإقامة هذه الرحلة الوطنية للحديدة،ومعبرا في الوقت ذاته عن شكره للطلاب والشباب المشاركين في هذه الرحلة والتي سيكتسبون منها معارف و مهارة وخبرة في توعية المجتمع اليمني الريفي والقروي والمدني والحضري بالدور الشبابي الوطني في حياتنا ، ومؤكدا حرصه لهم على ضرورة البحث عن طاقات شابة مبدعة تنفع المجتمع وتؤثر فيه و تعمل على تنمية المجتمع المحلي تعليميا وتربويا وفنياً وثقافياً واجتماعيا وسياحيا لرفع الذوق العام وخلق وعي بأهمية دور السياحة الداخلية في تطوير المجتمع وتعريفة بالمعالم الوطنية والسياحية والتاريخية والتعريف بمنجزات الثورة والوحدة اليمنية .

هذا وقد قدم - سلطان قطران - منسق الرحلة والقيادي بفرع المؤتمر بالدائرة ال(18) شرحا كاملا عن أهداف الرحلة الشبابية وغايتها الوطنية السامية التي تجسد حب الوطن والانتماء له وتعزز الولاء الوطني في قلوب الشباب من خلال المبادرات الطلابية والشبابية في تقديم الأعمال التطوعية والخدمات الاجتماعية لمن حولهم ،والمساهمة في التنمية الوطنية الشاملة ، إلى جانب تعريفهم بالقرى والمناطق والمحافظات اليمنية التي هم ينتمون إليها ولا يعرفونها إلا بالأسماء فقط ، ومنوها بأنة من العيب أن يكون شبابنا يمنيون وهويتهم يمنية ولا يعرفون بعض المحافظات والمناطق والمعالم التاريخية والسياحية والآثار اليمنية التي تجسد حضارتهم وتاريخهم العريق والمجيد .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019