الأحد, 20-أكتوبر-2019 الساعة: 07:35 ص - آخر تحديث: 12:06 ص (06: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
محافظات
المؤتمر نت - الاجتماع

المؤتمرنت –عدن- نصر باغريب -
مجلس أمناء جامعة عدن يؤكد على أهمية تجهيز كلية الهندسة
عقد مجلس الأمناء بجامعة عدن اليوم الأربعاء (9 فبراير2011م)، اجتماعا له برئاسة المهندس عبدالله أحمد بقشان رئيس مجلس الأمناء بجامعة عدن، وبحضور عبدالكريم شائف نائب محافظ محافظة عدن الأمين العام للمجلس المحلي بالمحافظة، والدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن، والشيخ/أحمد ابوبكر بازرعة عضو مجلس الأمناء، والشيخ/حسين بن صالح مبارك الهمامي عضو مجلس الأمناء والدكتور/عبدالله باقتادة ممثل عن الشيخ حسن بن محمد بن لادن عضو مجلس الأمناء، والدكتور/جمال خدابخش مدير هيئة مستشفى الجمهورية بعدن.
واستعرض الاجتماع الجهود المبذولة حتى الآن من قبل مجلس الأمناء بجامعة عدن في متابعة توجيهات فخامة الأخ/علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية مع الجهات المعنية بوزارة التخطيط والتعاون الدولي بشان تجهيز مباني كلية الهندسة الجديدة بمدينة الشعب التي انتهت من بنائها قبل ثلاث سنوات ونيف.
ونوه المجلس إلى أن التباطؤ في عملية توفير التمويل اللازم للتجهيزات والمختبرات والتأثيث لمباني كلية الهندسة بعد مرور تلك السنوات على بناءه سيؤدي إلى تآكل المباني ومن ثم انهيارها، وستضيع كل تلك الأموال التي أنفقت على إنشائها..، منوهين أن المبنى الحالي لكلية الهندسة الواقع بمديرية المعلى غير صالح للدراسة بعد أن مضي نحو ستين عاماً على بناءه.
كما ناقش المجلس الإجراءات الجارية لمتابعة تمويل إنشاء مشروع المستشفى التعليمي بمدينة الشعب وكذا مشروع كلية الطب ومتابعات إدراجه ضمن موازنة الحكومة للعام الجاري 201م.
إلى ذلك ألقى عبدالكريم شائف نائب محافظ محافظة عدن الأمين العام للمجلس المحلي بالمحافظة خلال اللقاء كلمة في الاجتماع أشاد فيها بالجهود التي يبذلها مجلس الأمناء وخاصة الشيخ/عبدالله بقشان في مساندة ودعم عملية التعليم والطلاب مما يسهم في تعزيز الاستقرار وجهود التنمية في اليمن ويساعد على تهيئة المناخات لجذب الاستثمارات إلى البلاد.
وقال نائب محافظ عدن: " إن التاريخ سيسجل لمن يعملون لصالح التنمية والعلم والجامعة بصفحات تحمل التقدير والعرفان والاعتزاز بدورهم ورسالتهم الإنسانية الموجة لخدمة الناس".
وتطرق عبدالكريم شائف في سياق حديثة إلى ضرورة تجهيز مباني كلية الهندسة ودعا إلى عمل استثنائي ومتابعة لوزارة التخطيط والتعاون الدولي لسرعة تمويل تجهيز كلية الهندسة..، مقترحاً رفع رسالة لفخامة الرئيس عن سير المتابعة بشان ذلك ووضع البدائل عن جهات التمويل وتبيان تداعيات التأخير على وضع مباني كلية الهندسة الجديدة.
من جهته عبر الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن عن تقديره لعبدالكريم شائف نائب محافظ عدن وللسلطة المحلية بالمحافظة على التفاعل الايجابي مع الجامعة وأنشطتها..، كما قدم الشكر لرئيس وأعضاء مجلس الأمناء الذين ساندوا ودعموا العديد من أنشطة وفعاليات ومشاريع الجامعة..، مؤكداً أن مساندة مجلس الأمناء للجامعة شكل رافعة إضافية لخدمة الجامعة وأنشطتها المختلفة.
وأستعرض رئيس جامعة عدن دور ومساهمة رئيس وأعضاء مجلس الأمناء لأنشطة جامعة عدن خلال العام الفارط 2010م، في دعم عدد من المؤتمرات العلمية والندوات، وأيضاً في تقديم الكتب والمراجع العلمية ومنح الجوائز لتشجيع البحث العلمي..، منوهاً أن العام الجديد الحالي 2011م، سيشهد العديد من الفعاليات والأنشطة وتنفيذ المشاريع التي سيكون لمجلس الأمناء مساهمة أساسية فيها.
من جانبه دعا المهندس الشيخ/عبدالله أحمد بقشان رئيس مجلس الأمناء بجامعة عدن إلى ضرورة تفعيل كل بنود الاتفاقيات العلمية التي أبرمتها جامعة عدن مع جامعة الملك سعود في شهر فبراير من العام الماضي..، موضحا أن الاتفاقية تسمح بالتواصل المباشر بين عمداء الكليات لتنظيم عقد الندوات العلمية والزيارات البحثية والإشراف العلمي المتبادل على رسائل الماجستير والدكتوراه.
وتطرق إلى أهمية مواصلة المتابعة مع جهات الاختصاص بوزارة التخطيط الدولي لانجاز تمويل تجهيزات مبنى كلية الهندسة..، كي يسهل نقل الطلاب للدراسة في المباني الجديدة خلال العام الدراسي المقبل 2011م/2012م، وإنهاء معاناة الطلاب الدارسين في المبنى الحالي المتداعي.
في غضون ذلك أعلن المهندس الشيخ/عبدالله أحمد بقشان عن تقديمه لمائة جهاز كمبيوتر محمول كهدية منه لجامعة عدن، وذلك للمساعدة على توسيع نطاق التعامل مع تقنيات العصر والتواصل الالكتروني مع مكتبات الجامعات والمراكز العلمية اليمنية والعربية والعالمية.
كما أعلن عن التزامه بتقديم كتب ومراجع علمية لكلية الهندسة حديثة عقب الانتهاء من تجهيز المباني الجديدة لها وانتقال الدراسة إليها.
من جانبهم أكد عدد من عمداء الكليات والمراكز العلمية والمسئولين بالجامعة الذين تحدثوا في الاجتماع على أهمية إسراع كل عمداء الكليات والمراكز العلمية على استكمال وضع التصورات والخطط المستندة لتنفيذ بنود اتفاقية التعاون العلمي مع جامعة الملك سعود والاستفادة من كل المميزات فيها بما يعود بالفائدة العلمية المشتركة للجامعتين.
كما دعا المتحدثون على أهمية استكمال مشروع أستوديو التعليم عن بعد ليشمل الأهداف التعليمية والتدريبية والخدمية داخل وخارج الجامعة وبما يحقق التمويل الذاتي له، وذلك وفق التصور السابق الذي رفع من قبل الإدارة العامة للإعلام بالجامعة الذي يخضع الأستوديو لمسئولياتها المباشرة، خاصة وأن مهام الأستوديو ستشمل كل أنشطة وفعاليات الجامعة وكلياتها وغير محصور في قسم أو كلية بعينها.
حضر الاجتماع الدكتور/خليل إبراهيم محمد الأمين العام لجامعه عدن، والدكتور/ ابوبكر محمد عمر بارحيم سكرتير مجلس الأمناء ومدير مركز الاستشارات الهندسية بالجامعة والدكتور/ مهدي الحاج عميد الصيدلة والدكتور/مهجت علي عبده الدبعي عميدة كلية طب الأسنان، والدكتور/صالح مقطن عميد كلية التربية ، والدكتور/أحمد محمد مقبل عميد كلية الاقتصاد، والدكتور/خالد عمر باجنيد عميد كلية الحقوق، والدكتور/أحمد مهدي فضيل عميد كلية العلوم الإدارية، والدكتور/حسين باسلامة عميد كلية الآداب بجامعة عدن، والدكتور/أمين باوزير نائب عميد كلية الطب البشري لشئون الدراسات العليا والبحث العلمي والدكتورة/رجاء عبده نائب عميد كلية الطب البشري للشئون الأكاديمية، والدكتور/جمال حسين بافضل أخصائي أنسجة وممثل نقابة أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، والدكتور/محمد عقيل العطاس نائب عميد كلية الهندسة، والدكتور/مازن أحمد شمسان الذبحاني نائب عميد كلية الآداب، والدكتورة/نوال عبدالله سالم مديرة مركز الحاسب الآلي، والدكتورة/رخصانة إسماعيل مديرة مركز العلوم والتكنولوجيا، والدكتور/عبدالوهاب كوران مدير مركز التطوير الأكاديمي، والأخ/محمد أسماعيل السروري مدير عام الشئون القانونية، والأخ/نصر مبارك باغريب مدير عام الاعلام، والاخ/محمد عبدالمجيد الجوهري مدير عام إدارة خدمة المجتمع بالجامعة، ومن جانب الضيوف الحاضرين في الاجتماع من الأكاديميين السعوديين الدكتور/ عبد الله باعثمان استشاري أورام أطفال والدكتور/علي الزهراني أخصائي طب إحصائي من مدينة الملك عبد العزيز الطبية، والدكتور/ خالد باطرفي مدير الإعلام بكلية الأمير سلطان السياحية والدكتور/محمد باجري أخصائي أشعة والدكتور/محمد بن معلم طبيب أطفال والدكتور/ سليمان بن يهب استشاري جراحة الأطفال والدكتور/محمد بوسعيد أخصائي أوعية دموية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019