السبت, 19-أكتوبر-2019 الساعة: 06:47 م - آخر تحديث: 06:20 م (20: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
إستطلاعات وتقارير
المؤتمر نت - فور وصول زوج بدرية غيلان إلى قسم 14 أكتوبر للإبلاغ عن اختفاء زوجته بعد أن كانت برفقته في ساحة الجامعة، باشرت الأجهزة الأمنية وبالتنسيق مع النيابة العامة انطلاقاً من واجبها الإنساني وقامت بعمليات التحري والبحث والتقصي وجمع المعلومات حول حادثة اختفاء بدرية .أما أحزاب اللقاء المشترك ووسائلها الإعلامية فقد سارعت إلى تبني الموضوع وألقت

المؤتمرنت -
القصة الكاملة لبدرية غيلان بين الحقيقة وزيف إعلام المشترك
فور وصول زوج بدرية غيلان إلى قسم 14 أكتوبر للإبلاغ عن اختفاء زوجته بعد أن كانت برفقته في ساحة الجامعة، باشرت الأجهزة الأمنية وبالتنسيق مع النيابة العامة انطلاقاً من واجبها الإنساني وقامت بعمليات التحري والبحث والتقصي وجمع المعلومات حول حادثة اختفاء بدرية .

أما أحزاب اللقاء المشترك ووسائلها الإعلامية فقد سارعت إلى تبني الموضوع وألقت باتهاماتها إلى جهاز الأمن القومي كعادتها، وتحميله مسئولية اختطاف من أسماها الناشطة في حقوق الإنسان والقيادية الثورية بدرية، رغم أنها لاتفقه شيئاً عن حقوق الإنسان خصوصاً وأنها المرة الأولى التي تذهب فيها إلى الجامعة تلبية لمطلب زوجها الذي ينتمي إلى تجمع الاصلاح ( الإخوان المسلمين في اليمن).

وجدت أحزاب المشترك إعلامها يتفنن في الكذب واختلاق الدعايات ويمارس كيل الاتهامات لجهاز الأمن القومي قائلة بأنه اختطفها بمجرد خروجها من الساحة وقام بإخفائها قسراً وبصورة تتعارض مع النظام والقانون والدستور .

ومع كل ذلك الترويج الإعلامي الذي لم تلتفت إليه الأجهزة الأمنية كونه أصبح معروفاً عنها واصلت التحريات مهمتها وبدت الخيوط تنكشف شيئاً فشيئاً حتى تم الإعلان عن العثور على بدرية برفقة صديقها في إحدى الشقق السكنية في منطقة هائل بصنعاء .

لم تعترف أحزاب المشترك بذلك بل سارعت إلى إتهام الأمن بالانحطاط الأخلاقي وتشويه سمعة إحدى الثائرات والناشطات ولجأت إلى أرسال بعض المحامين على رأسهم أحد محامي منظمة هود ويدعى محسن سرحان، وكل هذا من أجل الدفاع عن بدرية، وعلى الرغم من محاولاتهم المتكررة لإقناع بدرية بأن تتراجع عن أقوالها،وتتهم الأجهزة الأمنية بالوقوف وراء اختطافها وإرغامها على قول الكلام الذي أدلت به في محاضر التحقيق إلا أنها رفضت ذلك، وهو الأمر الذي جعل وسائل إعلام المشترك ومنظمة هود تغض الطرف عمن وصفتها يوماً بالناشطة الحقوقية وإحدى القياديات الثائرات المطالبات برحيل النظام، رغم أن الحقيقة لا تتجاوز مطالبتها بالرحيل عن زوجها الذي قالت إنها لاتريده.

وتفصيلاً لذلك تقول بدرية التي تباكت عليها وسائل إعلام المشترك يوماً إنها كانت في منزل عمة زوجها الكائن في شارع هائل وأن زوجها إبراهيم جاء إليها وأخذها بعد ذلك إلى ساحة الاعتصام يوم الجمعة 29-4-2011م، كما طلب منها أن تبقى مع النساء المعتصمات للمشاركة في إسقاط النظام .

ووفقا لمحاضر التحقيقات فلم تكترث بدرية لما قاله زوجها فقد سارعت مباشرة للخروج من الساحة والتواصل تلفونياً مع صديقها الذي يدعى (أحمد ، ح، ف ) والذي تربطها به علاقة منذ ما يقارب العام حيث انتظرته جوار مستشفى الكويت فأتى إليها وقام بأخذها إلى سكن في شارع هائل .

وتجزم بدرية بأن سلوكيات زوجها الذي لم تقتنع به يوماً وتعرضها لضغوط متواصلة من قبل أسرتها دفعها لتكوين علاقة للهروب من واقعها المليء بالتعاسة، فهي متزوجة منذ حوالي 14 عاماًَ بـ(ابراهيم، غ) ولم تنجب منه، وقد حاولت الانتحار وشربت مسحوق الكلوركس نتيجة لرفضها له كما قامت بمحاولات للهروب منه إلا أنها كانت تبوء بالفشل .

كلام بدرية لم يكن جزافاً فقد أكده صديقها أحمد الذي قال إنه تعرف عليها عن طريق التلفون منذ ما يقارب العام وأن علاقتهما استمرت بالنمو عن طريق التواصل بالتلفون من خلال تبادل الحديث عن الهموم والشكاوى المتواصلة من زوجها ومشاكلها الأسرية .

ويضيف الصديق أحمد بأنها أتصلت به منذ فترة من محافظة الحديدة وطلبت منه أن يسافر إليها، وهو ما حدث فعلاً وقد التقيا بجانب كورنيش الحديدة وأخبرته بأنها هاربة من بيت زوجها فما كان منه إلا أن نصحها بأن ترضخ لمطالب أهلها، وبعد عودته إلى صنعاء اتصلت به وقالت له أن إخوانها عرفوا مكانها وقاموا بأخذها إلى زوجها مرة أخرى .

ولم تنته القصة هنا فقد أكد أحمد بأنها فعلاً أتصلت به يوم الجمعة 29-4-2011م وانتظرته أمام مستشفى الكويت ومن ثم أخذها وقام بتوفير سكن لها عند إمرأة تقيم بالقرب من مدرسة هائل وبإيجار قدرة 15 ألف ريال شهرياً تحت مسمى زوجته وقضى معها أربع ليال مشيراً إلى أنه لم يمارس معها الرذيلة كما أفاد أنه لم يقم بإبلاغ الجهات الأمنية أو أهلها كونه كان محتاراً ولايعرف كيف يتصرف .

أحزاب اللقاء المشترك ووسائلها التي تمادت في الكذب واختلاق القصص والأقاويل لتصنع من بدرية ناشطة حقوقية ومن كبار الثائرات في الجامعة، وليس حباً في بدرية وإنما لتتسلق على أكتافها لا بد أنها تتناسى جريمتها البشعة ضد الصحفيات والناشطات المعروفات ومن لهن باع طويل في مجال حقوق الإنسان والصحافة، وعدم الاكتفاء بذلك بل والسير في شن حملة تحريضية ولا أخلاقية ضدهن ناهيك عن الاتهامات والدعاوى التي نالتهن بين فترة وأخرى .

تلك القصة الحقيقية التي جعلت منها وسائل المشترك حكاية من حكايات البحث عن السلطة بطرق ملتوية وغير مشروعة مدعمة بكل أساليب الدجل الرخيصة .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
منصور محمد العبدلي الوصابي (ضيف)
18-05-2011
الحمدلله وحده واللاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم وبعد : الأخوة الأعزاء لايجوز بأي حال من الأحوال نشر مثل هذه الأخبار لما فيها من التشهير بأعراض الناس والنبي صلى الله عليه وسلم يحضنا على الستر بقوه عليه الصلاة والسلام ( من ستر مسلما في الدنيا ستره الله في الآخرة ) أما مايقوم به المشترك فعلى الحكومة إتخاذ إجراءات صارمة وعليها يقع حماية الناس وممتلكاتهم فهؤلاء الأحزاب تعد اعمالهم من انواع الحرابة وعلى ولي الأمر إقامة الحدود عليهم وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

يمني (ضيف)
17-05-2011
كم انتي مظلومة ايتها الأنسانة الحرة بدرية غبلان وكأنك جارية في عرف هذا العبد الذي اجبرك على الأعتصام والمبيت رغما عن ارادتك ورضاك واختيارك واظن ان ارتباطك لهذا الحيوان كان بالإكراه كان السبيل امامك يابدرية ايتها الإنسانة ان تطلبي الخلع من هذا الحيوان فهو حقك شرعا

سعيد (ضيف)
16-05-2011
قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ((ما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما))

ابراهيم (ضيف)
15-05-2011
ههههههههههههههه حسبي الله ونعم الوكيل يامشترك واخيرا اتضحت الحقيقه ..

ابن العماري (ضيف)
15-05-2011
واحدة من ألف قصة يا مشترك جرلك وانا اجر لي من حكايات ما وراء الكوليس في الجامعة وماخفي كان أعظم عادها بتطلع الفضايح بعد انتهاء الأعتصام من البلوتوث وغيرها حذاري يا شابات الجامعة وشباب الجامعة

المزيد من "إستطلاعات وتقارير"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019