الخميس, 09-يوليو-2020 الساعة: 01:09 ص - آخر تحديث: 12:22 ص (22: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
الشورى والأحزاب.. ثنائي‮ ‬لمواجهة‮ ‬الاختلالات‮ ‬وتقوية‮ ‬مؤسسات‮ ‬الدولة
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - أيد المؤتمر الشعبي العام (الحزب الحاكم في اليمن ) ماتضمنه خطاب الرئيس علي عبدالله صالح – رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام – من دعوة للقوى السياسية لاجراء حواراوطني شاملً لا يستثنى منه أحد يقوم على أرضية المبادرة الخليجية للخروج من الأزمة ويعتمد مبادئها الرئيسية في الحفاظ على اليمن موحداً

المؤتمرنت -
المؤتمر الشعبي العام يؤيد دعوة الرئيس للحوار ويشكر خادم الحرمين الشريفين
أيد المؤتمر الشعبي العام (الحزب الحاكم في اليمن ) ماتضمنه خطاب الرئيس علي عبدالله صالح – رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام – من دعوة للقوى السياسية لاجراء حواراوطني شاملً لا يستثنى منه أحد يقوم على أرضية المبادرة الخليجية للخروج من الأزمة ويعتمد مبادئها الرئيسية في الحفاظ على اليمن موحداً أمنا مستقراً تراعى فيه المصالح العليا للوطن وتحقق من خلاله الغايات والأهداف التي يتطلع إليها الشعب اليمني ، ويرسم ملامح المستقبل .

وقال الامين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام الدكتور احمد عبيد ابن دغر في مهرجان جماهيري اليوم بميدان السبعين بالعاصمة صنعاء :( نحن معكم فخامة الأخ الرئيس وانتم تدعون هذه الأمة للتماسك والتلاحم في هذه الأوقات العصيبة ومعكم فخامة الأخ الرئيس وانتم تدعون كل القوى السياسية إلى التفكير العميق في أسباب ومسببات الأزمة وفي إعمال العقل والنظر فيما آلت إليه أحوال الأمة )..

واضاف بن دغر متحدثا بلسان الملايين ومخاطبا رئيس الجمهورية : (كنت دائماً حاضراً بيننا وكانت عقولنا وقلوبنا معكم ، الوطن والشعب كان دائماً يحتاج إلى عقلكم الراجح وتجربتكم العميقة ورأيكم السديد خاصة وقد بلغت الأزمة ذروتها وبدت أثارها في كل مناحي حياتنا المدمرة بفعل رغبة البعض فقط في الوصول إلى السلطة دون المرور بصندوق الاقتراع وهو الطريق الحر والطبيعي للتغيير والتعبير عن الإرادة الوطنية)

وقال : (كان خطابكم فخامة الأخ الرئيس هدية لهذه الأمة وكان توجهاً لدفة أمرها منكم يستمد شعبنا الصمود في أوقات المحن وبكم يجدد شعبنا طاقته تقدماً نحو الأمل.)

واستهل الامين العام المساعد لقطاع الثقافة والفكر والاعلام كلمته بحمد الله في جمعة الحمد، وشكره قائلا : ( في يوم الشكر ابتهلنا إليه فأجاب. ودعوناه أن يشفي قائدنا وزعيمنا فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام فاستجاب، فلله منا الثناء ولله منا الحمد، ولله منا الشكر،)
وهنأ ابن كل الشعب اليمني العظيم بيوم النصر قائلا : نعم هذا يوم نصرنا الحمدلله رب العالمين، تلهج بها أرجاء اليمن أرضاً وحياة وتهتف بها حناجر الملايين ممن أصابتهم الكارثة في ذلك اليوم الأسود يوم أراد المتآمرون إلحاق الأذى بالقائد وبالوطن فرد الله سهامهم بنحورهم ، واضاف : لقد أرادوا به كيداً فجعلهم رب العباد هم الخاسرين فالحياة والموت بيده وحده، لقد أطل فخامته علينا وقد انتظرنا طويلاً شامخا وراسخاً كما هو دائماً.

وقال : (ربما أحدثت أياديهم الآثمة حروقاً في وجهه الكريم، لكنها لم توهن من عزيمته أو تثبط من إرادته ظهر شامخاً كما كان وتحدث قائداً ونصح حكيماً ودعا أبا وإنساناً عظيماً.. لكم التحية.. ولكم الحب.. ولكم كل الود فخامة الأخ الرئيس ونكررها مرةً وأخرى نحمد الله على عافيتكم وسلامتكم كنتم هدفاً للمؤامرة وكان الوطن ووحدته هدفاً أخر فسلمتم وسلم الوطن فهذه بلدة طيبة وربا غفور يرعاها ويرعى أهلها)..


مشيرا الى ان أرجاء اليمن العظيم، جبالاً وسهولاً، وبحاراً وأنهاراً، وأرضاً وسماءً، وحياتا وجماد تلهج اليوم قائلة أن الحمدلله رب العالمين لقد أراد أعداء الأمن والأمان والسلم والسلام والحب والوئام. أراد العملاء الحاقدون أن يلحقوا الأذى بالوطن والمواطن أراد هؤلاء المتآمرين شراً بالوطن العظيم وقائده الحكيم، فأراد أرحم الراحمين وأكرم الأكرمين، أن يجعلهم الأسفلين.

واضاف: قال تعالى: وأرادوا به كيداً فجعلناهم الأخسرين، ذابت جبال أمالهم وأحلامهم الجليدية ذابت وهم يشاهدون فخامة الأخ الرئيس يلقي خطاب ليلة أمس بصحة وعافية، شامخاً، وأبياً راسخاً كما هو دائماً ،
وقال : (ربما أحدثت أياديهم الاثمة حروقاً في وجه القائد الرمز، الجليل، ولكن تلك الجروح والحروق كانت نهاية لهؤلاء الطغاة الخارجين على أخلاق ديننا وعاداتنا وتراثنا، وقيمنا الراقية ويأبى الله إلا أن تم نورة ولو كره العملاء الحاقدون والخونة المتآمرون فهنيئاً لك أيها الشعب العظيم بقائدك العظيم، وهنيئاً لك ياصاحب الفخامة العظيم بنصر الله العظيم على أعداء الوطن والأمن والسلام والاستقرار وعليكم إلى الله السلام ياشهداء الله الكرام، أيها الأبرار سلام الله عليكم ياشهداء العزة والوفاء والكرامة هنيئاً لكم في رحاب رب العالمين في أعلى درجات جناته، إن طبتم فأدخلوها خالدين ولا نامت أعين الجبناء.. والحمدلله رب العالمين.)

وعبر القيادي المؤتمري عن شكره الجزيل لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين وكل المسئولين في المملكة الذين أولوا فخامتكم العناية والاهتمام الذي تستحقونه واضاف : (وشكراً لكل الذين وقفوا معنا في هذه الأزمة من الأشقاء والأصدقاء ويبقى الشكر الأخير لهذا الشعب العظيم الذي كان هو دون غيره الحاكم والحكم في هذه الأزمة).

وحيا بد دغر رئيس الجمهورية في صحته وفي عافيته في حضوره وفي غيابه وقال : ( وتحية لرجال الدولة الأجلاء الذين يتلقون العلاج معكم وتحية إجلال وإكبار لشهداء اليمن الأبطال الذين قضوا نحبهم في هذه المؤامرة الدنيئة وهذا العقل الإجرامي الشنيع والتقدير والاحترام موصول لرجال القوات المسلحة والأمن الذين يخوضون معارك الشرف والكبرياء في كل مكان من أرض الوطن الحبيب والله يحفظكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته).








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020