السبت, 08-أغسطس-2020 الساعة: 11:17 م - آخر تحديث: 09:25 م (25: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أخبار
المؤتمر نت - تعرض خطوط الكهرباء لعمل تخريبي

المؤتمرنت -
الكهرباء : تعرض خطوط نقل مأرب - صنعاء لعمل تخريبي
تعرضت الدائرة الأولى من خطوط نقل الطاقة الكهربائية الضغط العالي 400 كيلو فولت مأرب-صنعاء في تمام الساعة الخامسة وأربعون دقيقة مساء اليوم لإطلاق نار كثيف في منطقة نهم عند البرجين 51 ,52 ترتب عليه خروج محطة مأرب الغازية عن المنظومة الكهربائية.

وذكر مصدر مسئول بالمؤسسة العامة للكهرباء بأن إنقطاع الدائرة الكهربائية تسبب في حدوث انقطاعات مبرمجة على مستوى كافة المحافظات المرتبطة بالمنظومة نتيجة للعجز في الطاقة التوليدية والتي تصل إلى 400 ميجاوات.

وأهاب المصدر بالمواطنين تقدير هذا الظرف الاستثنائي .

وكان وزير الكهرباء المهندس عوض السقطري كشف أمس في مؤتمر صحفي أن عدد الاعتداءات التي شهدتها خطوط النقل الطاقةالكهربائية هذا العام فاقت أضعاف ما وصلت إليه العام الماضي حيث بلغت حتى هذا الشهر 25 اعتداءا فيما لم تتجاوز خمسة اعتداءات عام 2010م.











أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
يمني (ضيف)
31-07-2011
ياحكومة بادولة رجاء افتحوا للشعب اليمني معسكرات للتطوع لقتال المخربين وتنظيم القاعدة وتطهير اليمن من شرهم . لاتجعلوا الدفاع عن اليمن حكرا على قوات المسلحة والأمن ....والأن يعتبر قتال المخربين والإرهابيين فرض عين وواجب على كل من يقدر على حمل السلاح ...وليس فرض كفاية اذا قام به البعض سقط الواجب عن الأخرين .. ان الدولة تتحمل كامل المسرلية اذا لم تفتح معسكراتها للمتطوعين لقتال اعداء الله والوطن والإنسانية ...الذين يعيثون في اليلاد خرابا وإفسادا ....ان الدولة ستكون مسؤلة امام الله وامام الشعب ...افتحوا باب التطوع لقتال الخوارج في كل المعسكرات في كل مدينة وقرية يمنية لكي يكونوا صفا الى جانب القوات المسلحة والأمن .... الله ينتقم منكم ياجهال الأحمر وياعلي محسن صالح ويازنداني وياتنظيم القاعدة بحق شهر رمضان الكريم انه قريب سميع مجيب

المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020