الخميس, 28-أغسطس-2014 الساعة: 10:05 ص - آخر تحديث: 01:41 ص (41: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح في ذكرى تأسيس المؤتمر الشعبي العام
بقلم الزعيم علي عبدالله صالح -رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر بيتنا الذي نحرص عليه
أ.د. عبدالسلام الجوفي
ميلاد التجديد داخل المؤتمر
مطهر الأشموري
وقفات مع مسيرة المؤتمر, تنيظما ونظاما!
د. عبدالقادر مغلس
المؤتمر واستحقاقات المرحلة
مراد راجح شلي
الجوع أوالقتل
محمد أنعم
ثقافة

بعرض 50 قطعة أثرية

الإثنين, 19-أبريل-2004
المؤتمرنت/ محمد السياغي -
اليمن في متحف المتاحف العربية بباريس
تقيم اليمن -بالتعاون مع معهد العالم العربي بباريس- معرض اليمن ضمن (متحف المتاحف العربية) الذي يستمر ثلاث سنوات، وتشارك اليمن بـ (50) قطعة أثرية تحكي فترات تاريخية مختلفة.
حيث وقعت وزارة الثقافة والسياحة في الخامس عشر من الشهر الجاري اتفاقية مع إدارة المعهد لذلك ، والتي تهدف التعريف باليمن، وحضارته، وتاريخه الذي ما يزال غامضاَ في كثير من جوانبه بالنسبة للمجتمعات الغريبة.
وفي تصريح لـ"المؤتمرنت" أشارت الدكتورة مديحة رشاد-مديرة عام مركز الدراسات والبحوث- بالهيئة العامة للآثار والمتاحف، إلى أن المعرض الذي ستفتحه اليمن قريباً في باريس يعد تظاهرة مهمة تكتسب أهميتها من التعريف باليمن في ظل الظروف والمتغيرات الراهنة، والحملات الإعلامية العربية التي تستهدف التشويه، والإساءة لليمن.
وأوضحت أن المعرض الذي يأتي في إطار فعاليات صنعاء الثقافية سيضم (50) قطعة أثرية تجمع بين النقوش والأعواد الخشبية، والتماثيل التي تعود إلى القرن السادس ق.م؛ بالإضافة إلى المخطوطات بأنواعها الرقية، والورقية التي تتحدث عن تاريخ الخط المسند، ومراحل تطوره في الفترات التاريخية الإسلامية ابتداء من القرن الأول حتى الرابع، والخامس الهجري.
ويتوقع أن تصدر دراسة عن المعهد تتناول محتويات المعرض من القطع الأثرية، وأهميتها في تاريخ اليمن القديم، لاسيما وأنها تتحدث عن قضايا تاريخية هامة من تاريخ الجزيرة العربية في مختلف مجالات، ومناحي الحياة الطبية، والفلكية، الأدبية.
هذا وقد شكلت الهيئة العامة للآثار والمتاحف لجنة علمية لاختيار القطع المشاركة، والتي سيتم استعارتها من المتحف الوطني بصنعاء برئاسة الدكتور يوسف محمد عبدالله-رئيس الهيئة.

بعرض 50 قطعة أثرية

الإثنين, 19-أبريل-2004
المؤتمرنت/ محمد السياغي -
اليمن في متحف المتاحف العربية بباريس
تقيم اليمن -بالتعاون مع معهد العالم العربي بباريس- معرض اليمن ضمن (متحف المتاحف العربية) الذي يستمر ثلاث سنوات، وتشارك اليمن بـ (50) قطعة أثرية تحكي فترات تاريخية مختلفة.
حيث وقعت وزارة الثقافة والسياحة في الخامس عشر من الشهر الجاري اتفاقية مع إدارة المعهد لذلك ، والتي تهدف التعريف باليمن، وحضارته، وتاريخه الذي ما يزال غامضاَ في كثير من جوانبه بالنسبة للمجتمعات الغريبة.
وفي تصريح لـ"المؤتمرنت" أشارت الدكتورة مديحة رشاد-مديرة عام مركز الدراسات والبحوث- بالهيئة العامة للآثار والمتاحف، إلى أن المعرض الذي ستفتحه اليمن قريباً في باريس يعد تظاهرة مهمة تكتسب أهميتها من التعريف باليمن في ظل الظروف والمتغيرات الراهنة، والحملات الإعلامية العربية التي تستهدف التشويه، والإساءة لليمن.
وأوضحت أن المعرض الذي يأتي في إطار فعاليات صنعاء الثقافية سيضم (50) قطعة أثرية تجمع بين النقوش والأعواد الخشبية، والتماثيل التي تعود إلى القرن السادس ق.م؛ بالإضافة إلى المخطوطات بأنواعها الرقية، والورقية التي تتحدث عن تاريخ الخط المسند، ومراحل تطوره في الفترات التاريخية الإسلامية ابتداء من القرن الأول حتى الرابع، والخامس الهجري.
ويتوقع أن تصدر دراسة عن المعهد تتناول محتويات المعرض من القطع الأثرية، وأهميتها في تاريخ اليمن القديم، لاسيما وأنها تتحدث عن قضايا تاريخية هامة من تاريخ الجزيرة العربية في مختلف مجالات، ومناحي الحياة الطبية، والفلكية، الأدبية.
هذا وقد شكلت الهيئة العامة للآثار والمتاحف لجنة علمية لاختيار القطع المشاركة، والتي سيتم استعارتها من المتحف الوطني بصنعاء برئاسة الدكتور يوسف محمد عبدالله-رئيس الهيئة.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "ثقافة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014