الإثنين, 17-فبراير-2020 الساعة: 10:10 ص - آخر تحديث: 02:01 ص (01: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
المتسلقون باسم المؤتمر سيفشلون
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - كشفت مصادر أمنية في محافظة حضرموت معلومات جديدة حول السيارة المحملة بالأسلحة والذخائر ان شخصين من عناصر حزب الإصلاح " الإخوان المسلمين " كانا في السيارة التي تم ضبطها أمس في عقبة عبدالله غريب التي تبعد عن مدينة المكلا بنحو 20 كيلومترا وهي قادمة من مدينة تريم في طريقها إلى مدينة المكلا.

المؤتمرنت -
معلومات جديدة حول السيارة المحملة بالأسلحة والذخائر التابعة للإصلاح في حضرموت
كشفت مصادر أمنية في محافظة حضرموت معلومات جديدة حول السيارة المحملة بالأسلحة والذخائر ان شخصين من عناصر حزب الإصلاح " الإخوان المسلمين " كانا في السيارة التي تم ضبطها أمس في عقبة عبدالله غريب التي تبعد عن مدينة المكلا بنحو 20 كيلومترا وهي قادمة من مدينة تريم في طريقها إلى مدينة المكلا.

ونقل موقع سبتمبرنت عن المصادر قولها أن الشخص الأول وهو فتحي عبدالله حيمد بن سعد يشغل منصب الأمين العام لجمعية رعاية طالبي العلم التابعة لحزب الإصلاح والتي لها فروع في مدينة تريم وسيئون والمكلا وعدد من المدن بحضرموت, فيما الشخص الثاني وهو منير عادل عوض هادي يعمل مديرا للتأهيل والتدريب في الجمعية, ويقوم الاثنان بمهمة توزيع الأسلحة على عناصر مليشيات الإصلاح لتنفيذ أعمال تخريبية في المحافظة.

وأضافت المصادر أن هذه الجمعية تتلقى دعما ماليا كبيرا تحت غطاء تشجيع ودعم الطلاب الفقراء,غير أن القائمين عليها من قيادات حزب الإصلاح استغلوا ذلك الدعم وحولوا الجمعية إلى وكر للإرهاب وثكنة ومخازن لتكديس الأسلحة والذخائر لاستخدامها في أعمال إرهابية وتخريبية في محافظة حضرموت ومحافظات أخرى.

وكشفت المصادر أن الإرهابيين فتحي بن سعد ومنير هادي عند القبض عليهما مع السيارة الهيلوكس وهي تحمل 34 بندقية آلية نوع "كلاشنكوف" و370 مخزن للرصاص سعة ثلاثين طلقة, عرضا على جنود الأمن الذين ألقوا القبض عليهما مبلغا ماليا كبيرا للإفراج عنهما والسماح للسيارة بمواصلة طريقها إلى مدينة المكلا, لكن الجنود رفضوا ذلك وقاموا بواجبهم الأمني والوطني.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020