المؤتمر نت - وعبرت الخارجية الروسية في البيان عن أملها في أن يسهم تنفيذ مخرجات الحوار في تمهيد الطريق للتغلب على التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجه اليمن وبما يلبي تطلعات الشعب اليمني نحو صنع المستقبل الأفضل وتحسين أوضاعه

المؤتمرنت -
روسيا تؤكد مواصلة دعهما لليمن لمواجهة التحديات
رحبت روسيا الاتحادية باختتام مؤتمر الحوار الوطني الشامل في اليمن بنجاح وبتوافق تام بين مختلف المكونات على مخرجاته.

وقالت وزارة الخارجية الروسية : "عقدت في الـ 25 من يناير الجاري الجلسة الختامية لمؤتمر الحوار الوطني في الجمهورية اليمنية، وخلالها وافق ممثلو مختلف الأطراف السياسية والحركات والمنظمات غير الحكومية والنسائية والشبابية على وثيقة مخرجات الحوار التي تتضمن الحلول الجماعية لأهم المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي يواجهها المجتمع اليمني.

وأشادت روسيا الاتحادية بالإنجازات الهامة التي تم التوصل إليها خلال مؤتمر الحوار الوطني في اليمن.

وقالت: "لقد تم التوصل خلال مؤتمر الحوار إلى توافق بشأن أسس بناء الدولة المدنية الحديثة في اليمن بحيث تكون دولة علمانية وديمقراطية وحديثة، تتضمن مساواة بين حقوق وواجبات أبناء الشعب عبر نظام الدولة الاتحادية الجديد، فضلا عن بلورة حل توافقي للقضية الجنوبية". معتبرة في هذا الصدد أن أعضاء مؤتمر الحوار نجحوا في وضع الأساس لمزيد من التنمية والاستقرار في الجمهورية اليمنية استنادا على مبادرة الخليجية وقراري مجلس الأمن 2014 و 2051.

وعبرت الخارجية الروسية في البيان عن أملها في أن يسهم تنفيذ مخرجات الحوار في تمهيد الطريق للتغلب على التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجه اليمن وبما يلبي تطلعات الشعب اليمني نحو صنع المستقبل الأفضل وتحسين أوضاعه المعيشية والاجتماعية والاقتصادية.

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد أكدت أن روسيا ستواصل دعمها لليمن سواء على الصعيد الثنائي أو بالتعاون مع الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية بجانب مساندة الجهود لتنفيذ مخرجات الحوار على طريق تحقيق أهداف الإصلاحات والتغيير المنشود نحو الأفضل.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 04-أغسطس-2020 الساعة: 11:21 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/114625.htm