المؤتمر نت - أجرى الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية السابق.. رئيس المؤتمر الشعبي العام اتصالاً هاتفياً بفضيلة القاضي العلامة محمد بن إسماعيل العمراني للاطمئنان على صحته وأحواله , مشيداً بدوره التنويري وإسهاماته الفقهية التي كان لها

المؤتمرنت -
رئيس المؤتمر يطمئن هاتفيا على صحة العلامة العمراني واللواء المتوكل وعبدالحق
أجرى الأخ الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية السابق.. رئيس المؤتمر الشعبي العام اتصالاً هاتفياً بفضيلة القاضي العلامة محمد بن إسماعيل العمراني للاطمئنان على صحته وأحواله , مشيداً بدوره التنويري وإسهاماته الفقهية التي كان لها دور كبير في تنمية الوعي والإدراك بقضايا وبتعاليم الدين الإسلامي الحنيف, متمنياً لفضيلته دوام الصحة والعافية والعمر المديد.

من جانبه عبر القاضي محمد ابن إسماعيل العمراني عن شكره وتقديره للأخ الزعيم علي عبدالله صالح على اهتمامه واطمئنانه على صحته وأحواله, معتبراً ذلك لفتة إنسانية وأخوية كريمة, ليست غريبة على الأخ الزعيم الذي تعود منه كل أبناء شعبه الوفي مثل هذه المواقف الأخوية والإنسانية الصادقة, واهتمامه بالعلم والعلماء الذي كان له الأثر الطيب في نفوس الجميع.

كما أجرى الأخ الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية السابق.. رئيس المؤتمر الشعبي العام اتصالاً هاتفياً بالأخ اللواء أحمد محمد المتوكل عضو مجلس الشورى الذي يتلقى العلاج في أحد مستشفيات ألمانيا, مطمئناً على صحته, متمنياً له الشفاء العاجل والعودة بسلامة الله إلى وطنه سليماً معافى ليواصل دوره في العمل السياسي على الساحة الوطنية جنباً إلى جنب مع زملائه أعضاء مجلس الشورى الذين يمثلون النخبة القادرة على الإسهام الفاعل في الجهود المبذولة لإخراج الوطن من أزماته المتلاحقة.

وقد عبر اللواء أحمد المتوكل عن شكره الجزيل وتقديره العميق للأخ الزعيم على نبل أخلاقه الكريمة ومشاعره الأخوية الصادقة نحو زملائه وكل أبناء الوطن, وأن ذلك يعبر عن نقاء معدنه الوطني وما يتحلى به من سمات قيادية تؤكدها ما حظي به الوطن في ظل قيادته الحكيمة من تحولات وإنجازات عظيمة ستظل علامة بارزة لتلك المرحلة المزدهرة في تاريخ اليمن ورسوخ الأمن والاستقرار الذي شهدته البلاد في ظل قيادته.

وأجرى الأخ الزعيم اتصالاً هاتفياً برجل الأعمال المعروف الأخ شاهر عبدالحق للاستفسار منه عن الحالة الصحية لشقيقه الأخ بشر عبدالحق الذي يتلقى العلاج في أحد المستشفيات اللبنانية, سائلاً المولى عز وجل أن يمن عليه بالشفاء العاجل, معبراً عن ألمه الشديد لما تعرض له الأخ بشر وهو في قمة عطائه وريعان شبابه.

من جانبه عبر الأخ شاهر عبدالحق باسمه شخصياً وباسم إخوانه وأبناء أخيه بشر عن الشكر والتقدير للأخ الزعيم على متابعة حالة أخيه واطمئنانه عليه , وهو ما يعكس نبل الأخلاق والسمات الإنسانية التي يتحلى بها الزعيم دائماً.

هذا وقد عبر الأخوة الذين أتصل بهم الزعيم عن أمنياتهم الصادقة له بدوام الصحة والعافية والنجاح والتوفيق لما فيه خدمة الوطن وتجنيبه ويلات المآسي والصراعات والأزمات المحدقة به.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 14-ديسمبر-2019 الساعة: 07:56 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/121267.htm