المؤتمر نت - علوي السلامي -نائب رئيس الوزراء وزير المالية
المؤتمر نت- ذو يزن مخشف: -
السلامي: ستسخر الخطة الحديثة للحكومة لتمويل مشاريع المنشآت الصغيرة
أكد القائم بأعمال رئيس الوزراء وزير المالية علوي السلامي صباح اليوم أن برامج المنشآت الصغيرة هي لبنة هامة نحو بناء المنشآت الكبيرة في المجتمع اليمني.
وقال السلامي في افتتاح أيام المنشآت الصغيرة في عموم محافظات البلاد والذي ينظمه الصندوق الاجتماعي للتنمية -إن الحكومة اليمنية أدركت مدى أهمية القطاعات للمنشآت المالية الصغيرة من خلال تسخير كل الإمكانيات وتقديم مختلف الفرص الفنية والمادية. موضحاً أن هذه البرامج هي جزء مهم في أعمال برامج إستراتيجية للتخفيف من الفقر.
وقال السلامي: إن الحكومة حالياً تسعى إلى زيادة الاهتمام بهذا القطاع ورفع الدعم بهدف تطوير تلك البرامج؛ منوهاً إلى أن مبادرة الصندوق الاجتماعي للتنمية في أعمال وأيام المنشآت الصغيرة جدير بالاهتمام أو المتابعة، أو الرصد لأي معوقات وصعوبات تقف أمام تنفيذها.
وكان وزير الشئون الاجتماعية والعمل المدير التنفيذي للصندوق الاجتماعي عبد الكريم إسماعيل الأرحبي ألقى كلمة أشار فيها إلى تعاظم وأهمية العمل ببرامج المنشآت الصغيرة في تحسين الحياة المعيشية للمواطن اليمني مؤكداً أن الصندوق الاجتماعي يُسخِّر كل طاقاته وأولوياته للبرامج لما من شأنها رفع القدرات الذاتية وتنسيق الأعمال.
وتشارك في معرض برامج أيام المنشآت الصغيرة أكثر من (15) منظمة وجمعية متخصصة بالتمويل الأصغر للتعريف بخدماتها ومنتوجاتها. ووصل عدد المستفيدين من إنشاء هذا البرنامج الذي تشرف عليه وحدة تنمية المنشآت الصغيرة الأصغر بالصندوق الاجتماعي للتنمية الى 32 ألف مستفيد.
وبدأ الصندوق تنفيذ المرحلة الثالثة من عملياته 2004- 2008م، والتي يخطط خلالها لتنفيذ حوالي 4.400 مشروع بكلفة تقديرية تبلغ نحو (400) مليون دولار.
وشملت مصروفات البرنامج مختلف الصناعات المحلية اليدوية والحرفية والصناعية التي تمتاز بها كل محافظة على حدة في اليمن.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 19-سبتمبر-2020 الساعة: 06:37 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/13769.htm