المؤتمر نت - يُدشن غداً الخميس مخيم النور الطبي المجاني الـ 21 في مستشفى الوهط بمحافظة لحج  بتمويل وإشراف جمعية العون المباشر - مكتب اليمن بالتعاون مع Q8ping

الأربعاء, 17-يناير-2018
المؤتمرنت -
العون المباشر تدشن غداً مخيم النور الطبي الـ21 في لحج
يُدشن غداً الخميس مخيم النور الطبي المجاني الـ 21 في مستشفى الوهط بمحافظة لحج بتمويل وإشراف جمعية العون المباشر - مكتب اليمن بالتعاون مع Q8ping تبرعات ليلة 29 رمضان 2017 م و تنفيذ مؤسسة البصر الخيرية العالمية - مكتب اليمن .

وذكرت منسقة المخيم لدى العون المباشر شذى أبو طالب أن المخيم يقام في الفترة 18 ـ 26 يناير الجاري بالتنسيق مع مكتب التخطيط والتعاون الدولي ومكتب الصحة العامة والسكان والسلطة المحلية بالمحافظة بهدف إجراء أكثر من 200 عملية جراحية لإزالة المياه البيضاء وزراعة العدسات وفحص ومعاينة ألفي حالة مرضية بالإضافة إلى توزيع الأدوية والنظارات مجاناً .

وأشارت إلى أن الأطباء المشاركين في تنفيذ المخيم سيقومون بإجراء الفحص والمعاينة للمرضى يومي الخميس والجمعة ، وتحديد الحالات المحتاجة للعمليات الجراحية وإخضاعها للفحوصات اللازمة التي تسبق العملية .

فيما أوضحت مدير مكتب جمعية العون المباشر باليمن معالي العسعوسي أن هذا المخيم يعتبر أول تدخل للعون المباشر في محافظة لحج ، لافتة إلى أن الجمعية تواصل مساهمتها في تنفيذ استراتيجية الدولة ضمن الخطة الخمسية 2020م لمكافحة العمى عبر المخيمات الطبية المتنقلة في محافظات الجمهورية اليمنية والتركيز على المناطق التي تنعدم فيها الخدمات الصحية وترتفع فيها معدلات الفقر .

وبينت أنه وبحسب مؤشرات الفقر لعام 2012م تم تصنيف محافظة لحج رابع أفقر محافظة في الجمهورية اليمنية حيث يعيش 52 بالمائة من سكانها تحت خط الفقر ، وزادت نسبة الفقر بسبب الوضع الإنساني الذي تشهده اليمن منذ قرابة ثلاث سنوات .

وتطرقت العسعوسي إلى الوضع الصحي هناك حيث انتشرت الأمراض والأوبئة الفتاكة مثل حمى الضنك والملاريا والإسهالات وخصوصاً في المناطق المكتظة بالسكان بسبب النزوح لكثير من أبناء المحافظات المجاورة ، مع انعدام وضعف الخدمات الصحية في المستشفيات والمراكز الحكومية التي ماتزال قائمة .

وتشير التقارير الدولية إلى أن 274 من المراكز الصحية والمستشفيات في اليمن دمرت بسبب الوضع الحالي فيما يعمل فقط 45 بالمائة من المستشفيات .

ووفقاً لمنظمات " لا يستطيع ملايين الأشخاص في اليمن تحمل تكاليف الخدمات الصحية المُقدمة من مرافق القطاع الخاص بسبب غلاء الأسعار، وهو ما أدى إلى زيادة الوفيات وسط المرضى الذين يعانون من الأمراض المعدية وسوء التغذية والأمراض المزمنة ".

ودعت العسعوسي المجتمع الدولي إلى التدخل لإنقاذ ملايين اليمنيين الذين يواجهون خطر الموت يومياً بسبب أمراض يمكن تجنبها ، والعمل على تلبية احتياجات القطاع الصحي من الأدوية والمستلزمات الطبية لتقديم خدماته للسكان .

جدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ 37 عاماً ولديها 31 فرعاً ، وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها ، وتسعى إلى التركيز على عدة جوانب أهمها الصحة ، المياه ، محاربة الفقر ، تطوير الكفاءات البشرية ، وخلق روح التعاون والإبداع .
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 21-فبراير-2018 الساعة: 06:22 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/140978.htm