الإثنين, 05-مارس-2018
المؤتمرنت -
الكشف عن اسباب أزمة مادة الغاز المنزلي
قال مصدر مسئول بوزارة النفط والمعادن إن مجموعة من التجار ضعفاء النفوس والمتعيشين على معاناة الشعب والمتواطئين مع أعداء البلد هم السبب الرئيسي في الأزمة القائمة واختفاء مادة الغاز من مناطق السيطرة".

وأضاف المصدر "إنه بعد أن تعهد جميع التجار ببيع أسطوانات الغاز بسعر ثلاثة آلاف ريال مراعاة لوضع المواطنين قابل للنقص لاحقاً وهذا مبلغ مجزي لهم، امتنع مجموعة من التجار عن إدخال المقطورات إلى المحافظات في مناطق السيطرة مما تسبب في قلة مادة الغاز".

وأكد أن الجهات الخدمية والأمنية لم تفرض أي مبالغ على تجار الغاز .. لافتا إلى أن الدولة تولي اهتمام كبير حالياً بتوفير الغاز بسعر مناسب لفترات قادمة .

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد دعا المصدر المواطنين إلى عدم الاندفاع للحصول على مادة الغاز والاكتفاء بأخذ احتياجاتهم الضرورية، بما يسهم في حصول غيرهم على ما يحتاجونه من الغاز .

كما أكد المصدر أن الجهات المعنية ستتخذ كافة الإجراءات القانونية والضبطية ومحاسبة كل من تلاعب أو أضر بمصلحة المواطن.
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 22-يونيو-2018 الساعة: 06:39 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/141493.htm