المؤتمر نت - خسر مانشستر يونايتد الانجليزي على أرضه ووسط جماهيره بهدفين مقابل لا شيء أمام ضيفه باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا.

متابعات -
مانشستر يونايتد يخسر أمام باريس سان جيرمان
خسر مانشستر يونايتد الانجليزي على أرضه ووسط جماهيره بهدفين مقابل لا شيء أمام ضيفه باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وتعد هذه أول هزيمة ليونايتد تحت قيادة مدربه النرويجي المؤقت، أولي سولشاير الذي تولى المسؤولية خلفا للبرتغالي جوزيه مورينيو الذي أقيل في ديسمبر/ كانون الأول.

وحقق فريق باريس سان جيرمان الفوز خارج أرضه رغم غياب أبرز لاعبيه نيمار ولاعب منتخب أوروغواي ادينسون كافاني بسبب الإصابة.

وتألق الفرنسي مبابي، الفائز بكأس العالم مع منتخب بلاده، وأحرز الهدف الثاني بينما سجل الهدف الأول زميله بريسنل كيمبمبي.

وحاول لاعبو يونايتد في الشوط الأول شن هجمات من أجل إحراز هدف يسهل مهمتم ولكن الفريق تعرض لضربة موجعة بإصابة جناحيه انتوني مارسيال وجيسي لينغارد.

سولشاير يتولى تدريب مانشستر يونايتد حتى نهاية الموسم خلفا لمورينيو
واستبدلهما المدرب النرويجي باللاعبين الكسيز سانشيز وخوان ماتا ولكنهما لم يقدما أداءا مقنعا.

وقال مدرب يونايتد عقب المباراة "لقد لعبنا أمام فريق قوي، لاعبونا شعروا بخيبة الأمل، ولكنهم يعرفون أننا بحاجة لتحسين الأداء والوصول إلى المستوى الذي نريده".

يذكر أن المباراة شهدت واقعة طرد نجم يونايتد ومنتخب فرنسا بول بوغبا لحصوله على الانذار الثاني.

ويغيب بوغبا عن مباراة الاياب التي تقام في السادس من مارس/ اذار المقبل.
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 20-سبتمبر-2019 الساعة: 10:18 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/144674.htm