المؤتمر نت - رأس الامين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ غازي احمد علي اجتماعا للأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام عصر اليوم في العاصمة صنعاء.

المؤتمرنت -
باركت نتائج وقرارات الدائمة الرئيسية. الامانة العامة تعقد اجتماعا برئاسة الامين العام
رأس الامين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ غازي احمد علي اجتماعا للأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام عصر اليوم في العاصمة صنعاء.
وبدأ الاجتماع بقراءة الفاتحة على روح الشهيدين الزعيم علي عبدالله صالح ورفيقه الشهيد عارف الزوكا وكل شهداء الوطن .

وقد رحب الامين العام بأعضاء الامانة العامة مشيدا بمواقفهم وصمودهم وثباتهم خلال الفترة الماضية وإخلاصهم وولائهم لوطنهم ولتنظيمهم .

وأشار الاستاذ غازي احمد علي الى ان هذا الاجتماع هو الاول للأمانة العامة عقب الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر الشعبي العام والتي مثل انعقادها نقطة تحول في مسار اعادة تفعيل وتنشيط العمل التنظيمي للمؤتمر خاصة في هذه المرحلة الهامة من تاريخ الوطن ومن تاريخ المؤتمر نفسه .

وأوضح الامين العام ان الدورة كانت ناجحة بكل المقاييس سواء من حيث الحضور الكبير أو من حيث مخرجات ومقررات الدورة لجهة اعادة تنشيط وتفعيل عمل المؤتمر استعادة دوره ومكانته في الحياة السياسية على المستوى الوطني .

وأشاد الامين العام بالجهود التي بذلتها قيادة المؤتمر ممثلة برئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق امين ابوراس خلال المرحلة الماضية والتي استطاعت ان تحافظ على وحدة وتماسك المؤتمر التنظيمية في لحظة تاريخية مفصلية .

وأكد ان المؤتمر الشعبي العام ورغم كل المؤامرات التي استهدفته إلا انه يظل حزبا قويا بقواعده وبمبادئه القائمة على الولاء الوطني والانحياز للناس ،والوسطية والاعتدال ورفض التطرف بكل اشكاله وأنواعه اكان تطرفا دينيا أو سياسيا .

وشدد الامين العام على ان المؤتمر سيظل في مقدمة القوى الوطنية المواجهة للعدوان والمقاومة له ومتمسكا ومدافعا عن الوحدة الوطنية التي تعد من اعظم المنجزات التي تحققت لشعبنا اليمني ،ومحافظا على وحدة الجبهة الداخلية مع كافة القوى المناهضة للعدوان .

وأشار الى ان الشعب اليمني قدم ويقدم الكثير من التضحيات لمواجهة العدوان الذي استهدف ودمر كل شيء في البلد ،مشيرا الى ان اليمن يتعرض للمؤامرات والاستهداف منذ العام 2006م وهو ما اتضح بشكل جلي في العام 2011 م ثم في العدوان الذي تشنه قوى التحالف منذ اربع سنوات ونيف .

ووجه الامين العام قطاعات ودوائر الامانة العامة بإعداد تصوراتها وخططها الخاصة بتفعيل وتنشيط العمل التنظيمي للنصف الثاني من العام الجاري وذلك في ضوء مقررات الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية وفي ضوء توجيهات قيادة المؤتمر الشعبي العام ممثلة برئيس المؤتمر الشيخ صادق امين ابوراس .

من جانبهم هنأ اعضاء الامانة للمؤتمر الاستاذ غازي احمد علي بانتخابه امينا عاما جديدا للمؤتمر ولكل قيادات المؤتمر المنتخبه معتبرين ذلك بداية تحول في مسار العمل التنظيمي والسياسي للمؤتمر خلال المرحلة القادمة .

وباركت الامانة العامة نتائج ومقررات اجتماع الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر الشعبي العام المنعقدة في الثاني من مايو الجاري وما تضمنه بيانها الختامي من قرارات وتوصيات مشددة على اهمية تنفيذها على ارض الواقع من قبل كل اطر ومكونات المؤتمر الشعبي العام القيادية والقاعدية وتحت قيادة المؤتمر الشعبي العام ممثلة برئيسه الشيخ صادق امين ابوراس .

كما جددت الامانة العامة موقف المؤتمر المناهض والمقاوم للعدوان وأدانتها واستنكارها الشديدين للجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق المواطنين الابرياء وأخرها جريمة استهداف حي سكني بشارع الرقاص ،مشيدة في الوقت نفسه بتضحيات الجيش والأمن واللجان الشعبية والمتطوعين من ابناء القبائل الذين يقدمون التضحيات في سبيل الوطن ومواجهة العدوان والغزو والاحتلال.

واستعرض اعضاء الامانة العامة الوضع الحالي للعمل التنظيمي والسياسي للمؤتمر مشيرين الى جملة من المقترحات والأفكار الخاصة بتطوير العمل التنظيمي خلال المرحلة القادمة.

هذا وناقش الاجتماع عددا من القضايا المدرجة على جدول اعماله واتخذ بشأنها القرارات المناسبة .



تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 19-نوفمبر-2019 الساعة: 08:24 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/145934.htm