المؤتمر نت - شرف يشدد على أهمية الالتزام بتوفير 50 دولار كحافز شهري للمعلم

المؤتمرنت -
شرف يشدد على أهمية الالتزام بصرف 50 دولار كحافز شهري للمعلم
التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم, القائم بأعمال الممثل المقيم لمنظمة الأمم المتحدة للأمومة والطفولة (اليونيسف) سارت بيسولو نيانتي، ومسؤول التحويلات النقدية باليونيسف شيرين فاركي.

جرى خلال اللقاء مناقشة أنشطة وأداء مكتب المنظمة في اليمن وسبل تعزيزها بما يضمن تقديم خدمة أكثر فاعلية وكفاءه للمواطنين.

كما تطرق اللقاء إلى مشروع توفير الحوافز للمعلمين وتطورات العمل فيه، حيث أكد الوزير شرف أهمية الالتزام بتسليم الحافز الشهري المقدر بمبلغ خمسين دولار لكل مدرس مباشرةً وكاملا دون استقطاعات تفاديا لحدوث أي إشكالات بين أوساط المدرسين المستهدفين من المشروع.

وأكد وزير الخارجية على أهمية اعتماد مبدأ الشفافية وأولوية استفادة المدرس اليمني من أي حوافز متاحة في ظل الحرب الاقتصادية الممنهجة التي يشنها العدوان ومرتزقته وعلى رأسها عدم صرف مرتبات موظفي الدولة واستخدام الغذاء والدواء والحد من حرية حركة المواطن كأسلوب حرب وتجويع.

وشدد على ضرورة أن تتسم الجهة المكلفة بالتدقيق في هذا البرنامج بالحياد والشفافية وتفادي تحولها مسببا أو عاملا لخلق أية إشكالات .. لافتا إلى أن المعلم اليمني يستحق أضعاف هذه المبالغ تعويضا عن حرمانه من ابسط حقوقه المتمثلة بمرتبه ومستحقاته.

من جانبه أكد ممثل اليونيسف الإلتزام بتنفيذ كل ما من شأنه الإسهام في تخفيف معاناة المواطنين اليمنيين, وتوجيه كافة الأنشطة والبرامج باتجاه هذه الغاية كأولوية قصوى تخدم الغاية من تواجد المنظمة في اليمن.

في ختام اللقاء, جدد الوزير شرف, التأكيد على حرص حكومة الإنقاذ الوطني تقديم كافة التسهيلات لمكتب منظمة اليونيسف بما يضمن إنجاح مهامه.
تمت طباعة الخبر في: الأحد, 17-نوفمبر-2019 الساعة: 10:44 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/145938.htm