المؤتمر نت - .

متابعات -
أفيال تسير بجنازة فيل صغير
شوهدت الفيلة الحزينة تحمل جثة صغير ميت، وعبرت به الطريق ، في مشهد يبدو كأنه جنازة، حيث تُظهر اللقطات فيلاً في الهند، يحمل جسد آخر صغير، بينما يتبعه ثمانية آخرين على الأقل، حيث توقفت السيارات على جانبي الطريق في انتظار مرور الفيلة، وتجمع آخرون لرؤية ذلك الموكب الرهيب.

يذكر أنه عادة ما تعيش الأفيال في قطعان كبيرة، ويشكلون روابط قوية بين بعضهما البعض عندما يموت أحدهم، ومن الممكن أن يبكي بقية القطيع عند موت أحدهم.

وتقول مؤسسة سميثسونيان، وهي أكبر مجمع للتعليم والبحث في العالم للمتاحف بالولايات المتحدة الأمريكية، إنه من المعروف أن الأفيال تولي اهتماماً كبيراً بالنافقين منهم.

وفي عام 2016 ، قام أحد الأطباء بمشاركة مقطع فيديو لثلاث عائلات من الأفيال المختلفة ينقلون جثة أحد الأفيال الميتة ويشمون الرائحة ويلمسون الجثة، مما يشير إلى أن الحيوانات قد يكون لها علاقات عاطفية عميقة وربما كانت تعاني من الحزن.

كما ظهر في مقطع فيديو آخر، العام الحالي فيل رضيع يحاول إيقاظ والدته المتوفاة، التي انهارت وتوفيت بعد تجولها في قرية بالهند، حيث كانت يحاول إيقاظ الأم بوضع يدها على رأسها وهي ترقد بلا حراك.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 23-يوليو-2019 الساعة: 12:38 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/146162.htm