المؤتمر نت - قبيل انطلاق الانتخابات العامة في البلاد، أقدم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على خطوة مثيرة، حيث اختبأ داخل ثلاجة صناعية من صحفيين لاحقوه لإجراء مقابلة معه

المؤتمرنت -
جونسون يختبئ داخل ثلاجة هربا من الصحفيين
قبيل انطلاق الانتخابات العامة في البلاد، أقدم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على خطوة مثيرة، حيث اختبأ داخل ثلاجة صناعية من صحفيين لاحقوه لإجراء مقابلة معه.

ووقعت الحادثة في أحد مصانع الحليب بمدينة ليدز في مقاطعة يوركشاير البريطانية، حينما حاول فريق تصوير من برنامج "صباح الخير بريطانيا" الذي يعرض على شبكة "أي تي في"، الحصول على موافقة جونسون على إجراء مقابلة على الهواء مباشرة معه.

وعندما وجه مراسل القناة جوناثان سواين سؤالا لرئيس الوزراء بشأن وعده قبل شهرين بالظهور في البرنامج، بدا جونسون مرتبكا وقال: "سأكون معك في غضون ثانية"، وانسحب ليختبئ بسرعة داخل الثلاجة برفقة مساعديه، قبل أن يصيح أحد مقدمي البرنامج: "ذهب إلى الثلاجة".

إضافة إلى ذلك سمع مساعد جونسون عند رؤيته فريق التصوير يقول: "اللعنة"، وتبين لاحقا أن المساعد هو روب أوكسلي، السكرتير الإعلامي لجونسون.

وعبر مقدما البرنامج بيرس مورغان، وسوزانا ريد عن صدمتهما لتصرفات جونسون ومساعديه، واتهما رئيس الوزراء بالتخاذل.


المصدر: وكالات
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 20-أكتوبر-2020 الساعة: 02:58 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/148524.htm