المؤتمرنت -
زوجان يسكنان في خيمة بعد سرقة منزلهما
اجبر اللصوص مواطنا سعوديا وزوجته علي النوم علي الرصيف. ونقلت تقارير صحفية عن المواطن الذي بدت ملامح الحزن علي وجهه الشاحب من السهر وهو يقف أمام خيمته العفوية في كورنيش جدة قوله إنه عاد الي منزله فوجده خاويا علي عروشه حيث تسلل إليه عدد من اللصوص وأفرغوه من جميع محتوياته الامر الذي اضطره للسكن علي الرصيف مع زوجته التي رفضت دعوات أهلها للانفصال عنه غير إنها تمسكت بزوجها في محنته.
وقال المواطن السعودي إنه كان يعمل في شركة بمكة المكرمة براتب قدره 1500 ريال إلا أن الشركة هضمت حقوقه رغم مواظبته علي العمل وكان يصرف راتبه ناقصا ومع ذلك تحمل وواصل الركض في مجال عمله.
وأضاف أنه في احد الايام أوصل زوجته الي منزل أهلها وذهب لعمله وعندما عاد مع زوجته الي البيت وجدا أن اللصوص سرقوا جميع محتوياته وقال "لم أجد من يقف معي من أخوتي وعندها قررت الذهاب الي جدة للبحث عن عمل ونصبت خيمة علي الكورنيش منذ حوالي شهر.كما يتلقي صدقات أهل الخير من رواد البحر". وقال إن زوجته تعاني من حالة نفسية بسبب ما آل إليه حاله وحاول أن يجعلها تذهب لمنزل أسرتها غير أنها رفضت بشدة فهي راضية بما قسمه الله علي حد قوله.
وقالت زوجته للصحيفة إنها لن تتخلي عن زوجها مهما كانت الظروف وستقف معه في محنته حتي تنفرج كربته.. ويجد عملا ويغادرا خيمة الكورنيش.

تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 17-فبراير-2020 الساعة: 07:11 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/19358.htm