المؤتمر نت - قطع أثرية يمنية
المؤتمر نت- جميل الجعدبي -
الانتربول اليمني يستعيد (13) قطعة أثرية ومخطوطة
بلغ عدد القطع الأثرية والمخطوطات التي استعادتها الحكومة اليمنية - بالتعاون مع الانتربول الدولي والسفارات اليمنية في أربع دول عربية وأجنبية - (13) قطعة ومخطوطة أثرية، منذ مطلع العام الجاري.
وقال مصدر حكومي لـ"المؤتمر نت" إن خمس قطع أثرية استلمت من الانتربول العماني بمنفذ المزيونية الحدودي شرق اليمن في الـ(22) من مايو الماضي.
وأوضح المصدر أن القطع الأثرية التي أُفشلت عملية تهريبها إلى سلطنة عمان العام الماضي تتكون من قطعتين لموائد قرابين من حجر الرخام تزنان طناً، وأودعتا في متحف الغيظة بمحافظة المهرة.
مشيراً إلى أن لـ(3) القطع الأخرى احتوت شاهداً حجرياً منحوتاً، وقطعة لإفريز من الرخام منحوت عليها خمسة رؤوس وعول، بالإضافة إلى لوحة حجرية عليها تمثال رجل يمارس مهنة الزراعة.
منوهاً إلى إيداع الثلاث القطع بالمتحف الوطني بصنعاء في الـ(23) من مايو الماضي، وإحالة المتهم بتهريبها إلى نيابة الآثار والقضاء اليمني.
وكانت الحكومة اليمنية استعادت في الـ(11) من فبراير الماضي (5) مخطوطات أثرية بالتعاون مع السفارة اليمنية، وسلطات الجمارك والأمن في دولة البحرين، حيث ضبطت بمطار المنامة العام الماضي.
وفي الـ(6) من مارس 2005م تسلمت هيئة الآثار اليمنية قطعتين أثريتين من بريطانيا قالت مصادر مطلعة لـ"المؤتمر نت" إنهما عبارة عن شاهدي قبر إسلامي يصل وزنهما نحو نصف طن.
مندوب اليمن في الأمم المتحدة هو الآخر استلم من الانتربول الأمريكي هناك قطعة أثرية يمنية عبارة عن تمثال لأمراء تمثل "آلهة الخصوبة"؛ أوضحت المصادر أنها من القطع الأثرية التي سرقت من متحف عدن الوطني خلال حرب صيف 1994م.

تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 14-أكتوبر-2019 الساعة: 05:09 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/22245.htm