. -
الكوريات لا يطقن أزواجهن
أظهرت دراسة حديثة ان نساء كوريا الجنوبية المتزوجات هن الاكثر تأففا من أزواجهن وان الرجال اليابانيين هم الاكثر احجاما عن الحديث عن مشاكلهم الزوجية وان الرجال الفرنسيين هم الاكثر استمتاعا بحياتهم الخاصة مع زوجاتهم. وأجرت الدراسة شركة دواء ايلي ليلي التي تصنع دواء سياليس لعلاج الضعف وشملت 1200 زوج وزوجة في كوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة وفرنسا واظهرت ان الفرنسيين هم الاكثر سعادة بحياتهم يليهم الامريكيون. وقالت الشركة انها تنوي نشر نتائج الدراسة على مستوى العالم الاسبوع القادم. وكشفت الدراسة ان نحو ثلث النساء الكوريات اللائي شملتهن الدراسة يتأففن من العلاقة الخاصة مع أزواجهن بينما قال نحو نصف الرجال الكوريين انهم راضون عن علاقتهم مع زوجاتهم. وكانت هذه النسبة بين النساء الكوريات الاعلى بين نساء باقي الدول الثلاث الولايات المتحدة واليابان وفرنسا. وشكت الزوجات من قلة العواطف والرومانسية. وأظهرت الدراسة ايضا ان اقل من ثلث الرجال اليابانيين سيطلبون المشورة الطبية لمواجهة اي مشكلة وكانت النسبة الاقل بين باقي الدول.
اما رجال فرنسا فكانوا الاكثر استمتاعا بحياتهم ولم يتبرم سوى واحد من بين كل عشرة وهي اقل نسبة بين الدول الاربع.

عن الراية

تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 17-فبراير-2020 الساعة: 06:04 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/27964.htm