المؤتمرنت- متابعات -
ديك مصارعة تركي يطلب اللجوء لسورية
فشلت محاولة فريدة من نوعها قام بها مواطن تركي لتهريب ديك مصارعة عملاق يمتلكه من تركيا إلى سورية ومنحه حق اللجوء لدى أقاربه في سورية للحيلولة دون اعدام الديك الذي يدر على صاحبه أموالا كبيرة جراء مشاركته في العروض المحلية والعالمية لمصارعة الديوك .. في أعقاب قرار السلطات المحلية التركية إعدام الطيور جراء انتشار مرض انفلونزا الطيور.
كان المواطن التركي على كايدو (الذي حصل على تصريح لمدة 48 ساعة لزيارة أقاربه على الجانب السوري من الحدود بمناسبة عيد الأضحى) قد أخفى الديك في حقيبة ووضع فوقه ملابس وأشياء أخرى ثم قام بثقب الحقيبة بخمسة ثقوب ليتنفس منها الديك وحاول العبور به من البوابة الحدودية في محافظة أورفة التركية إلى سورية.

إلا أن المسؤولين عن الجمارك في المنافذ الحدودية مع سورية فتشوا حقيبة المواطن التركي بدقة ليفاجأوا بخروج الديك العملاق من الحقيبة فدارت مطاردة طويلة مع الديك الذي خشي مسؤولو الجمارك أن يكون مصابا بانفلونزا الطيور إلى أن تم الامساك به بصعوبة.

واشتبه مسؤولو الجمارك بأن الديك المصارع مصاب بانفلونزا الطيور فاستدعوا على الفور فريقا من الطب البيطري أجروا عليه تحليلات بيطرية أكدت خلوه من فيروس المرض القاتل.

وقد اعترف المواطن التركي لسلطات الجمارك والأمن على الحدود بين البلدين بأنه كان يريد أن يمنح الديك المصارع الذي يعد أهم مورد لرزقه ما وصفه بحق اللجوء لدى أقاربه في سورية للحفاظ على حياته لحين السيطرة على مرض انفلونزا الطيور واختفائه من تركيا.

وذكرت الصحف التركية أمس أن سلطات الأمن والجمارك رفضت عبور المواطن التركي الحدود وزيارة أقاربه في سورية بسبب هذه الواقعة وقررت إعادته لتركيا. تجدر الاشارة إلى أن السلطات التركية قررت فرض غرامة مئة ليرة على كل شخص لا يقوم بإعدام الطيور التي يملكها ويقوم بتربيتها في منزله بسبب انفلونزا الطيور في حالة وجود أي اشتباه بظهور المرض في القرية أو البلدة التي يعيش فيها.
نقلاعن مرمريتا
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 18-فبراير-2020 الساعة: 07:17 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/28099.htm