المؤتمر نت -

المؤتمرنت - محمد القيداني -
اليوم الهلال والصقر في لقاء الذهب
يسعى صقور الحالمة تعز-وصيف المتصدر للدوري الكروي باليمن- إلى عرقلة متصدر الترتيب العام هلال الحديدة عندما يلاقيه اليوم الثلاثاء خارج قواعده على ملعب العلفي بالحديدة في مباراة مؤجلة من الجولة الـ21 لإياب الموسم الكروي لأندية الدرجة الأولى.

وتمثل مباراة اليوم لهلال الساحل الغربي منعطفاً هامً صوب الاقتراب خطوة كبيرة لإحراز لقبه الأول في تاريخ الهلال في ظل المطاردة الشرسة له من الصقر الذي يسعى لإزاحته والمنافسة على بطولة الموسم الحالي لإحراز ثاني ألقاب الصقور.

ويتصدر الهلال فرق الدوري العام بـ44 نقطة من عشرين مباراة لعبها من أصل 22 جولة، في حين يأتي فريق الصقر في المركز الثاني بأربعين نقطة وبفارق أربع نقاط عن الهلال من 21 مباراة لعبها حتى الآن.

ويقود المدرب الوطني سامي النعاش الكتيبة الهلالية في هذه المباراة بحثاً عن نقاط اللقاء الثلاث للانفراد بالصدارة، في حين يقود المدرب المصري مصطفى حسن صقور الحالمة ويسعى لعرقلة الهلال لإشعال المنافسة حتى اللحظات الأخيرة لمرحلة الإياب.

وكانت مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين على ملعب الشهداء بالحالمة تعز انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق، وينفرد الهلال عن الصقر بإحرازه الفوز في 14 مباراة مقابل فوز الصقر في 11 منها، وتعادل الهلال حتى الآن في لقائين، في حين تعادل الصقر في سبع مباريات، ويتفوق الصقر عن الهلال بخسارته لثلاث مباريات مقابل خسارة الهلال في أربع لقاءات حتى الآن.

وسجل مهاجمو الهلال 32 هدفاً في حين دخل مرماهم 12 هدفاً مقابل إحراز مهاجمي الصقور لـ31 هدفاً ودخول الشباك الصقراوية 16 هدفاً.

في المقابل تبقى لهلال الساحل الغربي مباراة مؤجلة من الجولة الثانية والعشرين عندما يلاقي مضيفه حامل لقب الموسم المنصرم أهلي صنعاء على ملعب الظرافي بصنعاء في لقاء لم يحدد موعده حتى الآن من قبل لجنة المسابقات.

ومن المتوقع أن تشهد المباراة منافسة بين خطي المقدمة للفريقين، فيعتمد مدرب الهلال سامي نعاش على مهاجمة الدولي ياسر باصهيب والذي أحرز حتى الآن 7 أهداف والأثيوبي المحترف في صفوف الهلال برهانو قاسم وله ستة أهداف، في حين يعتمد المدرب المصري مصطفى حسن في خط المقدمة لفريق الصقر على محترفه الأثيوبي يوردانوس وله 6 أهداف ومعاذ عساج 6 أهداف ومحمد المنج 6 أهداف.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 23-سبتمبر-2019 الساعة: 09:45 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/58492.htm