المؤتمر نت - قال وزير الخارجية دابو بكر القربي إن اليمن سيسمح لمراقبين دوليين بمراقبة انتخاباته البرلمانية المتعددة الأحزاب في أوائل العام القادم لضمان نزاهتها.
ودعا القربي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة المانحين الدولين لتقديم
المؤتمرنت -
القربي: الهجمات الارهابية كلفت اليمن اكثر من ملياري دولار
قال وزير الخارجية دابو بكر القربي إن اليمن سيسمح لمراقبين دوليين بمراقبة انتخاباته البرلمانية المتعددة الأحزاب في أوائل العام القادم لضمان نزاهتها.

ودعا القربي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة المانحين الدولين لتقديم معونات كبيرة لليمن التي وقعت ضحية لهجمات إرهابية من المتشددين.

وقال القربي أن اليمن أيد الولايات المتحدة بعد هجمات 11 سبتمبر أيلول 2001 في حربها على الإرهاب لكن الغرب مازال يعتبره ملاذا للمتشددين الإسلاميين.

وقال القربي في خطابه إن بداية عام 2009 ستشهد رابع انتخابات برلمانية في اليمن ستشارك فيها أحزاب سياسية متعددة مؤكداً اتخاذ الإجراءات التي تضمن نزاهة الانتخابات والالتزام بالمعايير الدولية داعياً المراقبين الدوليين إلى المشاركة في الرقابة على الانتخابات.

وقال القربي رغم ان اليمن لديها واحد من أبطأ معدلات النمو الاقتصادي في العالم فانها ماضية في مسارها الديمقراطي وهذا يتمثل في التعددية السياسية وحرية التعبير وتعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني والمشاركة السلمية في السلطة.

وقال وزير الخارجية إن الهجمات الارهابية كلفت اليمن اكثر من ملياري دولار من الخسائر الاقتصادية واعاقت تنفيذ برامج التنمية وجهود الحكومة لخفض الفقر وأثرت على حياة المواطنين.

واشار القربي ان ذلك يتطلب من الدول المانحة و المنظمات الدولية وشركاء اليمن في مكافحة الارهاب ان يقدموا معونات كريمة لليمن لتعزيز برامج التنمية ومكافحة الفقر وكلاهما عامل مهم في مكافحة الارهاب.

واضاف القربي في خطابه ان الإرهابيين يستغلون الفقر والجهل لتجنيد اعضاء جدد

رويترز
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 17-سبتمبر-2019 الساعة: 10:29 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/62895.htm