المؤتمر نت -

المؤتمرنت - وكالات -
حظر SMS أثناء القيادة في أمريكا
تتجه ولاية إلينوي الأمريكية لتكون الولاية رقم 17 التي تقرر منع إرسال الرسائل النصية القصيرة عبر الهاتف النقال “SMS”، أثناء قيادة السيارات بسبب العدد المتزايد من الحوادث التي تحدث جراء انشغال السائقين بأجهزتهم النقالة .

وسيوقع بات كوين، حاكم الولاية قانوناً جديداً لتعديل القانون المعمول به في الولاية والمتعلق بقيادة السيارات، وسيحظر القانون الجديد كتابة الرسائل النصية أثناء القيادة، مع بعض استثناءات تشمل السماح للسائقين بكتابة الرسائل في حال التوقف على الإشارة الضوئية مثلاً، وفقاً لما أعلنته الناطقة الرسمية باسم حاكم الولاية مارلينا جينتس .

وستنضم إلينوي لولايات عديدة بلغ عددها 16 حتى الآن أصدرت قانوناً جديداً ينظم تلك المسألة، كانت آخرها ولايتا أوريغون ونيوهامشير اللتان أقرتا القانون الجديد في يوليو/تموز الماضي .

ودعا أربعة أعضاء في الكونغرس الأمريكي إلى إصدار قانون فيدرالي لمنع كتابة الرسائل النصية القصيرة أثناء القيادة في كافة الولايات الأمريكية، لكن وزير النقل الأمريكي راي لاهود قال إن إدارة أوباما ستعقد قمة لمناقشة زيادة الحوادث على الطرقات بسبب الهواتف النقالة .

وبالرغم من الجهود المبذولة في الحد من حوادث الطرق الناتجة من كتابة الرسائل النصية أثناء القيادة، إلى أن الدراسات لم تشر إلى مدى التأثير الذي يحدثه قانون منع استخدام الهاتف النقال، في الحد من عدد الحوادث، وفقاً لما صرح به جوناثان أدكينز مدير الاتصالات في جمعية السلامة على الطرق السريعة الحكومية .

وقامت الجمعية غير الربحية التي تتكون من ممثلين عن كل الولايات الأمريكية بتتبع الحوادث الناتجة على إرسال الرسائل أثناء القيادة، وبهذا يقول أدكينز :”بسبب كثرة مسببات الحوادث على الطريق، لا يمكن عملياً القول إن حادثاً معيناً كان بسبب الهاتف النقال، إلا إذا أقر السائق بذلك .

وكانت دراسة حديثة قد أظهرت أن سائقي الشاحنات الذين يقومون بكتابة رسائل نصية من هواتفهم النقالة أثناء القيادة يمكن أن يرتكبوا حوادث طرق أكثر ب 23 مرة من سائقي السيارات الصغيرة .

تمت طباعة الخبر في: السبت, 05-ديسمبر-2020 الساعة: 02:18 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/72735.htm