المؤتمر نت -  افتتح مجلس النواب اليوم فترة انعقاده الأخيرة هذا العام بتلاوة وزير الدولة احمد الحكلاني لرسالة الحكومة التي تطلب فيها فتح اعتماد إضافي لموازنة السنة الجارية بـ287 ملياراً و 385 مليون ريال

المؤتمرنت – نبيل عبدالرب -
البرلمان يستأنف جلساته بطلب اعتماد إضافي
افتتح مجلس النواب اليوم فترة انعقاده الأخيرة هذا العام بتلاوة وزير الدولة احمد الحكلاني لرسالة الحكومة التي تطلب فيها فتح اعتماد إضافي لموازنة السنة الجارية بـ287 ملياراً و 385 مليون ريال.

وقالت الحكومة في مذكرة إيضاحية أن الطلب جاء بسبب تجاوز النفقات لما كان مخططاً في الميزانية لناحية الزيادة في الإنفاق على دعم المشتقات النفطية التي ارتفعت أسعارها عالمياً إلى جانب ازدياد نفقات فوائد الديون المحلية الناتجة عن رفع البنك المركزي لسعر الفائدة على أذون الخزانة والسندات الحكومية المواجهة متطلبات السياسة النقدية في امتصاص السيولة والمحافظة على تحقيق استقرار نسبي لسعر صرف الريال وتمويل عجز الموازنات.

وأضافت المذكرة أن تغطية الاعتماد سيتم من الزيادة المتحققة في الموارد النفطية.

وفي الصدد يشار إلى أن الحكومة اتخذت هذا العام إجراءات رفعت بموجبها الدعم بشكل جزئي عن المشتقات النفطية إلى جانب زيادة أسعار النفط عالمياً إلى أكثر من سبعين دولاراً فيما قدرتها الميزانية بـ55 دولاراً للبرميل.

وقدرت ميزانية السنة السارية بقرابة تريليوني ريال (حوالي عشرة مليارات دولار) بعجز فاق 400 مليار ريال.

إلى ماسبق أقر النواب اجتماعاً لرئاسته مع رؤساء الكتل البرلمانية واللجان للاتفاق على جدول أعمال الفترة وهو ما انتقده رئيس كتلة الأغلبية المؤتمرية متسائلاً عن دعوة رئاسة البرلمان الأعضاء للانعقاد دون جاهزيتها بالجدول ورد رئيس مجلس النواب يحيى الراعي بأن الجدول جاهز والغرض من الاجتماع تجنب الجدل في القائمة.

وفي الجلسة أشادت رئاسة البرلمان في كلمة ألقاها نائب رئيس النواب حمير الاحمر بنجاح وتحضيرات خليجي 20، رافعة التهاني لرئيس الجمهورية بالمناسبة وبعيد الاستقلال الذي يصادف الـ30 من نوفمبر.


تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 09-ديسمبر-2019 الساعة: 11:24 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/86232.htm